لهذا السبب... رفض بيل كلينتون تناول الشاي مع الملكة إليزابيث

لهذا السبب... رفض بيل كلينتون تناول الشاي مع الملكة إليزابيث

الثلاثاء - 11 ذو الحجة 1442 هـ - 20 يوليو 2021 مـ
الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون مع الملكة إليزابيث الثانية (أرشيفية - أ.ف.ب)

كشفت وثائق سرية أن الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون رفض تناول الشاي مع الملكة إليزابيث الثانية في قصر باكنغهام عام 1997؛ وأخبر مساعديه وقتها بأنه يفضل أن يمضي يومه سائحاً في لندن، وأن يتناول الطعام في مطعم هندي.
ووفقاً لصحيفة «الإندبندنت» البريطانية، فقد كان كلينتون في ذلك الوقت يقوم بزيارة رسمية لبريطانيا؛ حيث اجتمع برئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير بعد 4 أسابيع من وصول «حزب العمال» إلى السلطة.
ووفقاً للوثائق الصادرة عن الأرشيف الوطني، والتي تعود إلى الأشهر القليلة الأولى من تولي بلير رئاسة الحكومة، فقد دعت الملكة إليزابيث الرئيس الأميركي الأسبق لتناول الشاي في القصر الملكي.
وأعرب كلينتون عن امتنانه للغاية لدعوة الملكة، إلا إنه تمكن من رفض الطلب بأدب.
وأضافت الوثائق: «قال الرئيس لمساعديه إنه يريد أن يكون سائحاً، وأعرب أيضاً عن اهتمامه بزيارة حديقة ومتاجر وتناول الطعام الهندي».
وأشارت الوثائق أيضاً إلى أن بلير وكلينتون وزوجتيهما تناولوا العشاء في مطعم فرنسي، حيث وصلت قيمة الفاتورة إلى 298.86 جنيه إسترليني، بما في ذلك 12.5 في المائة رسوم خدمة.


أميركا منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة