مالي: الرئيس كان هدفاً لمحاولة طعن بالجامع الكبير في باماكو

مالي: الرئيس كان هدفاً لمحاولة طعن بالجامع الكبير في باماكو

الثلاثاء - 11 ذو الحجة 1442 هـ - 20 يوليو 2021 مـ
صورة مأخوذة من مقطع فيديو تظهر الرئيس المالي أسيمي غويتا (في الوسط) وهو يلوّح لأنصاره بعد صلاة عيد الأضحى في المسجد الكبير في باماكو (أ.ف.ب)

قالت رئاسة مالي في بيان على «تويتر»، اليوم (الثلاثاء)، إن الرئيس الموقت أسيمي غويتا كان هدفاً لمحاولة طعن خلال صلاة عيد الأضحى في الجامع الكبير في باماكو.

وقالت الرئاسة «تغلب الأمن على المهاجم في التو، والتحقيقات مستمرة».
https://twitter.com/PresidenceMali/status/1417439511047516167

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، أن مسلّحين، هاجم أحدهما يحمل سكيناً، رئيس مالي الموقت أسيمي غويتا أثناء الصلاة في الجامع الكبير في باماكو لمناسبة عيد الأضحى، اليوم.

وتم نقل غويتا من المكان فيما لا يبدو بأنه أصيب بأي أذى، بحسب مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.


وقال المسؤول عن الجامع لاتوس توريه «بعد أداء الإمام الصلاة والخطبة أو عندما كان الإمام متوجهاً لذبح الأضحية، حاول الشاب طعن غويتا من الخلف لكن شخصاً آخر أصيب».


مالي مالي أخبار

اختيارات المحرر

فيديو