السعودية: إطلاق مشروع السوار الذكي للحاج «نسك»

السعودية: إطلاق مشروع السوار الذكي للحاج «نسك»

الأربعاء - 5 ذو الحجة 1442 هـ - 14 يوليو 2021 مـ
سيجري توزيع 5 آلاف سوار ذكي على الحجاج خلال موسم هذا العام (الشرق الأوسط)

أطلقت السعودية، اليوم (الأربعاء)، مشروع «السوار الذكي للحاج (نسك)» بصفته خدمة تقنية متقدمة تستهلها بتقديمها في موسم حج هذا العام، حيث سيوزَّع 5 آلاف سوار على الحجاج.
وتعتمد هذه الخدمة التي دشنتها «هيئة البيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)» و«برنامج خدمة ضيوف الرحمن»، بالشراكة مع «مجموعة (STC)»، مفهوم البيانات وإنترنت الأشياء، وتشمل تنفيذ مراحل متكاملة؛ لتطوير نماذج الأعمال والأنظمة التشغيلية والفنية والتقنية للمشروع، في تجربة نوعية لخدمة رحلة الحاج الدينية.
ويقدم «السوار الذكي للحاج»، الذي يطرح لأول مرة على مستوى السعودية في نسخته التجريبية، خدمات رئيسة تشمل توفير كامل المعلومات حول الحاج، وحالته الصحية المتعلقة بالتحصين من «كورونا»، أو بقياس نسبة أكسجين الدم، ونبضات القلب، وخدمات طلب المساعدة الأمنية أو الطبية الطارئة؛ مما يسهم في سرعة الوصول إلى موقعه ومساعدته. كذلك سيجري إرسال رسائل توعوية للحجاج تصل إليهم عبر السوار، وغيرها من الخدمات لتقديم تجربة حج ميسرة لهم.
من جانبه، عدّ رئيس «سدايا»، الدكتور عبد الله الغامدي، أن هذه الخطوة مهمة لخدمة الحجاج التي «تأتي على قائمة أولويات القيادة وتحقيق مستهدفات (رؤية 2030) ذات العلاقة»، مؤكداً أن «الهيئة» تسخّر «جميع إمكاناتها التقنية وكفاءاتها الوطنية لتوفير أفضل الحلول المبتكرة المبنية على البيانات وتقنيات إنترنت الأشياء لخدمة لحجاج والقائمين على خدمتهم من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة»، مبيناً أنه «هذا التعاون منسجم مع توجيهات ولي العهد رئيس مجلس إدارة (سدايا) ودعمه المستمر والسخي الذي أسهم في توفير أفضل الحلول التقنية لدعم مسيرة التنمية في وطننا الغالي».
من جهته، أكد الرئيس التنفيذي للبرنامج، المهندس بسام بن غشيان، أن «هذا التعاون يأتي نتاجاً للدعم اللامحدود من القيادة للقطاعات كافة لتطوير تجربة ضيف الرحمن، والخدمات المقدمة في رحلة قاصدي الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، كما يترجم لدور (البرنامج) في قيادة التجربة التحولية في منظومة خدمة ضيوف الرحمن للارتقاء بالخدمات المقدمة للحاج والمعتمر بما يحقق مستهدفات (رؤية 2030)».
ولفت إلى أن «(سوار الحاج) من الخطوات التنفيذية لتطوير المنظومة التقنية وتعزيز الابتكار وسعي السعودية الجاد للاهتمام بضيف الرحمن في كامل رحلته الروحانية، إلى جانب تمكين القطاعين الخاص والثالث ليكونا شريكين في عملية التطوير المستمرة»، مثنياً على «دور (STC) في دعم ورعاية المبادرات الرقمية؛ إذ تواصل دورها المتميز في قيادة دور القطاع الخاص لخدمة ضيوف الرحمن وبناء منظومة رقمية تسهم في تسهيل التجربة وتعكس حقيقة تطور المملكة تقنياً».
وأكد الرئيس التنفيذي لـ«STC» أن «خدمة ضيوف الرحمن بالحلول الرقمية المبتكرة ضمن أهداف المجموعة، للإسهام في إثراء تجربتهم بأحدث الوسائل والتقنيات، بالانسجام مع دورها الريادي في تمكين التحول الرقمي وفق (رؤية 2030)»، مفيداً بأن «هذه الشراكة تأتي استكمالاً للتعاون مع (سدايا) ومشاريعها الخلاقة لخدمة الوطن من خلال خدمات رقمية نوعية».
يذكر أن «هذا التعاون يعكس الدور الكبير الذي تقوم به (سدايا) من تطويعٍ للتقنية، معتمدة في ذلك على بنيتها التحتية المتطورة وكفاءاتها الوطنية وقدرتها على تطوير الحلول المبتكرة، كما ستساهم في إثراء تجربة ضيوف الرحمن وتسهيل رحلتهم؛ إذ يعد ذلك هدفاً من الأهداف التي يسعى (برنامج ضيوف الرحمن) إلى تحقيقه، كما تعد مساهمة (STC) إضافة أخرى بتسخير شراكاتها المميزة مع كبرى شركات التقنية العالمية لدعم هذا المشروع التقني الذي سيعكس التطور التقني الذي وصلت إليه السعودية عالمياً».


السعودية السعودية الحج

اختيارات المحرر

فيديو