رئيس وزراء إثيوبيا يعد بـ«صد الهجمات» بعد هجوم جديد في تيغراي

رئيس وزراء إثيوبيا يعد بـ«صد الهجمات» بعد هجوم جديد في تيغراي

الأربعاء - 5 ذو الحجة 1442 هـ - 14 يوليو 2021 مـ
جنود من الجيش الأثيوبي بعد وقوعهم في الأسر بتيغراي (أ.ب)

وعد رئيس الوزراء أبي أحمد، اليوم الأربعاء، بـ«صد هجمات الأعداء» بعد هجوم جديد للمتمردين في تيغراي، المنطقة الواقعة في أقصى شمال إثيوبيا والتي تشهد حربا وأزمة خطيرة منذ ثمانية أشهر.

وقال أبي في بيان على تويتر: «سندافع عن أنفسنا ونصد هذه الهجمات من أعدائنا الداخليين والخارجيين، بينما نعمل على تسريع الجهود الإنسانية»، كما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان أحمد قد أطلق في نوفمبر (تشرين الثاني) عملية عسكرية في المنطقة الواقعة في شمال البلاد، لنزع سلاح عناصر جبهة تحرير شعب تيغراي والقبض على قادتها.

وبعد السيطرة على عاصمة الولاية ميكيلي، أعلنت الحكومة في نهاية نوفمبر النصر، لكن المعارك استمرت ثمانية أشهر. وفي نهاية يونيو (حزيران)، انسحب الجيش متراجعا أمام تقدم خاطف للقوات الموالية للجبهة التي استعادت ميكيلي في 28 من الشهر ثم القسم الأكبر من تيغراي في الأيام التالية.


ايثوبيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو