التونسية أنس جابر تبلغ ربع نهائي ويمبلدون وتكرر أفضل إنجاز لها

التونسية أنس جابر تبلغ ربع نهائي ويمبلدون وتكرر أفضل إنجاز لها

الاثنين - 26 ذو القعدة 1442 هـ - 05 يوليو 2021 مـ
أنس جابر تحتفل بفوزها على إيغا شفيونتيك (أ.ب)

كررت التونسية أنس جابر المصنفة الـ24 عالمياً أفضل إنجاز لها في البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، ببلوغها اليوم (الاثنين) الدور ربع النهائي من بطولة ويمبلدون الإنجليزية بعد أن عوّضت تأخرها أمام البولندية إيغا شفيونتيك (المصنفة التاسعة) بطلة رولان غاروس 2020 إلى فوز 7 - 5، 1 - 6، 1 - 6.
وكانت جابر حققت أفضل إنجاز لها في بطولات الغراند سلام عندما بلغت الدور ربع النهائي في بطولة أستراليا المفتوحة عام 2020، وفق ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.
وبعد أن بلغت الدور الثالث للمرة الأولى في البطولة الإنجليزية هذا العام، أصبحت لاحقاً أول عربية تبلغ ثمن النهائي قبل أن تواصل مشوراها اليوم وتحقق فوزها الـ33 هذا العام، وهو الأعلى ضمن دورات رابطة المحترفات، بالتساوي مع البيلاروسية أرينا سابالينكا (المصنفة رابعة) التي ستلتقيها في ربع النهائي في مباراة مرتقبة بعد أن تفوقت الأخيرة على الكازخستانية إيلينا ريباكينا 6 – 3، 4 – 6، 6 - 3.
وكانت التونسية أقصت من الدور الثالث الإسبانية غاربينيي موغوروسا المتوجة في ويمبلدون عام 2017.
وقالت جابر (26 عاماً) «كانت مباراة جيدة، خسرت في نهاية المجموعة الأولى، ولكن اعتقدت أن الغضب ليس ردة الفعل المناسبة وفكرت بكل نقطة على حدة».
وأضافت جابر التي باتت مصدر فخر في بلدها وإلهام للاعبات الأفريقيات والعرب «التحرك على العشب صعب... الضربات المقشّرة (سلايس) تعرقل تحرك الخصم؛ لذا حاولت القيام بها».
وثأرت جابر في ثاني لقاء لها ضد شفيونتيك، من خسارتها أمامها في الدور الـ32 من دورة واشنطن الأميركية عام 2019.
وتُقدّم جابر مستويات مميزة هذا الموسم وأصبحت في وقت سابق من يونيو (حزيران) الفائت أول لاعبة عربية تحقق لقباً ضمن دورات رابطة المحترفات بتتويجها في دورة برمنغهام الإنجليزية.


بريطانيا رياضة تنس ويمبلدون

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة