تونس تنفي رصد «الطفرة الهندية» بين مصابيها

تونس تنفي رصد «الطفرة الهندية» بين مصابيها

الخميس - 14 ذو القعدة 1442 هـ - 24 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15549]
سيدة مصابة بـ«كورونا» تتلقى الأكسجين قبل دخولها إلى مستشفى بباجة أول من أمس (أ.ف.ب)

قال سامي المورالي، عضو اللجنة العلمية ورئيس قسم الكشوفات الوظيفية وإنعاش القلب ورئيس اللجنة الطبية في مستشفى الرابطة، إن السلطات الصحية التونسية تواصل التحليل الجيني بمعهد «باستور» تونس للتأكد من وجود حالات إصابات بالسلالة البرازيلية في تونس. ونفى المورالي في الوقت ما صرح به لإحدى الإذاعات التونسية المحلية، صباح أمس، حين أكد على رصد السلالة الهندية بين المصابين التونسيين بـ«كورونا» في الوقت الحالي.

وكان الهاشمي الوزير، مدير معهد «باستور» تونس، قد كشف عن سيطرة السلالة البريطانية على نحو 90 في المائة من حالات الإصابة بالفيروس في تونس. في المقابل، أشار المصدر الصحي ذاته إلى أن الأمن الصحي والقومي في البلاد بات في خطر، نظراً لارتفاع معدل الحالات الإيجابية وانتشار العدوى على نطاق واسع، والزيادة المهمة المسجلة على مستوى الوفيات اليومية التي تجاوزت في بعض الفترات حدود 100 وفاة في اليوم الواحد.

ومن المنتظر أن تتخذ السلطات التونسية قرارات أكثر صرامة بحلول يوم 27 يونيو (حزيران)، بعد أن أكد وزير الصحة التونسي فوزي مهدي على عدم التزم معظم التونسيين بالبروتوكولات الصحية والإجراءات الاستثنائية التي قررتها تونس للحد من انتشار الوباء وكسر حلقة العدوى.

وكانت السلطات التونسية قد أعلنت الحجر الصحي الشامل في أربع ولايات (محافظات)، وهي القيروان وسليانة وزغوان وباجة، وكلها مناطق داخل تونس، بعد أن سجلت نسبة إصابات تفوق 400 إصابة لكل مائة ألف ساكن خلال الأربعة عشرة يوما الأخيرة.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الصحة التونسية عن تسجيل 2345 إصابة جديدة بكورونا و105 حالة وفاة الاثنين، ليبلغ بذلك العدد الإجمالي للوفيات المبلغ عنها حدود 14223 منذ بداية الجائحة في تونس في شهر مارس (آذار) 2020. وأفادت الوزارة بأن نسبة التحاليل الإيجابية بلغت 31.63 في المائة خلال التاريخ نفسه، وذلك إثر إجراء 7414 تحليلاً مخبرياً.

في السياق ذاته، أشارت الوزارة إلى أن العدد الإجمالي للمرضى المتكفل بهم في المستشفيات بلغ 2805 أشخاص، من بينهم 2457 في القطاع العام و348 في القطاع الخاص. وأكدت الهياكل الصحية أن 496 مريضا ما زالوا يقيمون بأقسام العناية المركزة بالقطاعين العمومي والخاص، فيما بلغ عدد المرضى الذين يخضعون للتنفس الصناعي 115 مصاباً.


تونس فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة