«هيلتون» واجهة الريادة النسائية في السعودية بمجال الفندقة والضيافة... وقصة نجاح بشرى القحطاني

«هيلتون» واجهة الريادة النسائية في السعودية بمجال الفندقة والضيافة... وقصة نجاح بشرى القحطاني

الخميس - 7 ذو القعدة 1442 هـ - 17 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15542]

تشهد قطاعات السياحة والضيافة تغيرات كثيرة؛ بما في ذلك زيادة عدد النساء في هذا القطاع. وانسجاماً مع «رؤية السعودية 2030»، تلتزم «هيلتون» بتحقيق هذا الاندماج في مجال العمل، من خلال تقديم الدعم اللازم لأعضاء الفريق من النساء وتزويدهن بالأدوات والموارد والفرص، لتحقيق تطلعاتهن المهنية.

ومن الأمثلة المبهرة بشرى القحطاني في «هيلتون - الرياض»، التي حققت طموحاتها بدعم من «هيلتون» وفريقها.

وقال المدير العام هانز شايلر: «نرى في (هيلتون) نماذج عظيمة من النساء اللاتي يشغلن مناصب قيادية بمساعدة برامجنا التدريبية وتقديم التوجيه والإرشاد».

وأضاف شايلر: «لقد عرفت بشرى منذ سنوات عدة، وقد كنت محظوظاً بقيامي بتدريبها قبل انضمامها إلى (هيلتون – الرياض)، وقد عملت بشرى في أقسام وفنادق عدة، وهو أمر نوصي به في (هيلتون) لاكتساب مهارات الفندقة والضيافة، وأنا شخصياً أرى فيها مديراً عاماً محتملاً في المستقبل».

بشرى حالياً مديرة عمليات «هيلتون - الرياض»، وبدأت مسيرتها في السياحة عندما غيرت مسارها المهني وقررت دراسة الماجستير في السياحة والضيافة بأميركا، وعادت إلى السعودية لتشغل منصباً تنفيذياً لخدمة العملاء في فندق محلي عام 2016، وانضمت إلى «هيلتون» في عام 2018 مديرة للمكتب الأمامي، وهي اليوم أول امرأة سعودية تتولى منصب «مدير العمليات».

وتقول بشرى: «أنا أدين بالكثير لـ(هيلتون)؛ نظراً للنمو الوظيفي الذي شهدته، والذي يعدّ أمراً استثنائياً. ومدينة أيضاً لساعات التدريب المكثفة من بعد، بالإضافة للتوجيه الشخصي. كما أن الانتقال للعمل في الأقسام المختلفة أضاف لي العديد من المهارات التي لم يكن باستطاعتي تعلمها عن طريق التدريب. فقط في (هيلتون) جرى تزويدي بكل الموارد والدعم الكافي للنمو الوظيفي».


السعودية الاقتصاد السعودي السياحة السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة