خادم الحرمين الشريفين والرئيسة الكورية يبحثان العلاقات الثنائية والمصالح المشتركة

خادم الحرمين الشريفين والرئيسة الكورية يبحثان العلاقات الثنائية والمصالح المشتركة

المباحثات توجت باتفاقية في مجال النقل البحري ومذكرتي تفاهم تقنية واقتصادية
الأربعاء - 14 جمادى الأولى 1436 هـ - 04 مارس 2015 مـ

تناولت جلسة المباحثات الرسمية بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هي العلاقات الثنائية، وأوجه التعاون بين البلدين الصديقين في المجالات كافة، وسبل تطويرها وتعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

وتوجت جولة المباحثات التي عقدت في قصر خادم الحرمين الشريفين أمس، بتوقيع اتفاقية ومذكرتي تفاهم بين حكومتي البلدين، بحضور الملك سلمان والرئيسة الكورية، وتتعلق الاتفاقية بالتعاون بين البلدين في مجال النقل البحري، ووقعها المهندس عبد الله بن عبد الرحمن المقبل وزير النقل السعودي، فيما وقعها عن الجانب الكوري وزير الخارجية يون بيونغ سي.

فيما جاءت مذكرة التفاهم حول برامج التعاون النووي لبناء الشراكة الذكية والبناء المشترك للقدرات البشرية النووية والبحث العلمي، التي وقعها الدكتور هاشم بن عبد الله يماني رئيس مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة، وعن الجانب الكوري وزير العلوم وتقنية المعلومات والاتصالات والتخطيط المستقبلي تشوي يانج هي، أما مذكرة التفاهم حول التعاون في مجال الاقتصاد الإبداعي، فوقعها الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وعن الجانب الكوري وزير العلوم وتقنية المعلومات والاتصالات والتخطيط المستقبلي تشوي يانج هي.

حضر جلسة المباحثات وتوقيع الاتفاقية ومذكرتي التفاهم الأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، والأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز نائب وزير الخارجية، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وزير الدفاع رئيس الديوان الملكي المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين، والدكتور مساعد بن محمد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، والدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف وزير المالية، والدكتور عادل بن زيد الطريفي وزير الثقافة والإعلام، والسفير أحمد يونس البراك سفير السعودية لدى كوريا.

ومن الجانب الكوري وزير العلوم وتقنية المعلومات والاتصالات والتخطيط المستقبلي تشوي يانج هي، ووزير الخارجية يون بيونغ سي، ووزير التجارة والصناعة والطاقة يون سانغ جيك، ووزير الصحة والرعاية الاجتماعية مون هيونغ بيو، وكبير سكرتير مكتب الرئيسة للشؤون الخارجية والأمن القومي جو تشول كي، وكبير سكرتير مكتب الرئيسة لشؤون العلاقات العامة كيم سونغ وو، وكبير سكرتير مكتب الرئيسة للشؤون الاقتصادية ان تشونغ بوم، وكبير سكرتير مكتب الرئيسة لشؤون التوظيف والرعاية الاجتماعية تشوي وون يونغ، وسكرتير مكتب الرئيسة للشؤون الخارجية مون سيونغ هيون وسفير كوريا لدى السعودية كيم جن سو.

وقبل بدء جلسة المباحثات ومراسم توقيع الاتفاقية ومذكرتي التفاهم، أقام خادم الحرمين الشريفين في قصره بالرياض مأدبة غداء تكريما لرئيسة جمهورية كوريا بارك كون بمناسبة زيارتها للسعودية.

حضر مأدبة الغداء الأمير بندر بن محمد بن عبد الرحمن، والأمير فيصل بن محمد بن سعود الكبير، والأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير مقرن بن عبد العزيز، والأمير تركي الفيصل، والأمير مشعل بن سعود بن عبد العزيز، والأمير فيصل بن عبد العزيز بن فيصل، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، والأمير سعود بن سعد بن عبد العزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبد العزيز، والأمير عبد الرحمن بن سعود الكبير، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، والأمير فهد بن عبد الله بن مساعد، والأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود، والأمير تركي بن عبد الله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير سطام بن سعود بن عبد العزيز، والأمير يزيد بن سعود بن عبد العزيز، والأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز، والأمير عبد العزيز بن فهد بن سعد، والأمير فيصل بن سعود بن محمد، والأمير تركي بن عبد الله بن محمد، والأمير الوليد بن سعود بن عبد العزيز، والأمير الدكتور مشعل بن عبد الله بن مساعد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير بدر بن عبد الله بن عبد الرحمن، والأمير عبد العزيز بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، والأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، والأمير أحمد بن عبد الله بن عبد الرحمن محافظ الدرعية، والأمير بندر بن سعود بن خالد، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز، والأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور عبد العزيز بن سطام بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن تركي بن عبد العزيز المستشار بوزارة البترول والثروة المعدنية، والأمير فيصل بن عبد المجيد بن عبد العزيز، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان المستشار بديوان ولي العهد، والأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز المستشار بديوان ولي العهد، والأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبد العزيز والأمير بندر بن سلمان بن عبد العزيز، والوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين، والوفد الرسمي المرافق لرئيسة كوريا.

وكانت الرئيسة الكورية، وصلت إلى الرياض في وقت سابق من أمس في زيارة رسمية للسعودية، واستقبلها بمطار الملك خالد الدولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، كما كان في استقبالها، الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ومحمد بن عبد الرحمن الطبيشي رئيس المراسم الملكية، والمهندس إبراهيم بن محمد السلطان أمين منطقة الرياض، وأحمد البراك سفير السعودية لدى كوريا، والسفير الكوري لدى السعودية كيم جن سو، وقد أجريت للرئيسة الضيفة مراسم استقبال رسمية، كما عزف السلامان الوطنيان للبلدين، فيما تم استعراض حرس الشرف، صافحت بعدها الرئيسة بارك كون هي، مستقبليها: الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، والأمير الدكتور مشعل بن عبد الله بن مساعد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز نائب وزير الخارجية، والأمير الدكتور عبد العزيز بن سطام بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز المستشار بديوان ولي العهد، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وزير الدفاع رئيس الديوان الملكي المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين، والوزراء وكبار المسؤولين، وأعضاء السفارة الكورية بالرياض، فيما صافح خادم الحرمين الشريفين أعضاء الوفد الرسمي المرافق لرئيسة جمهورية كوريا، وبعد استراحة قصيرة في صالة التشريفات بمطار الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، صحب خادم الحرمين الرئيسة بارك كون هي رئيسة جمهورية كوريا، في موكب رسمي إلى قصر خادم الحرمين الشريفين.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة