«البرنامج السعودي» يدشن مركزاً طبياً في المهرة اليمنية

«البرنامج السعودي» يدشن مركزاً طبياً في المهرة اليمنية

الثلاثاء - 5 ذو القعدة 1442 هـ - 15 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15540]

افتتح «البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن» أمس، مركز العمليات والعناية المركزة في محافظة المهرة اليمنية (شرق)، تلبية لاحتياج المحافظة من الخدمات الصحية للحالات المزمنة والعاجلة، وتسهيلاً لحصول المرضى في المحافظة وما جاورها على الرعاية الطبية بجودة وكفاءة عالية.

وجاء افتتاح المركز بحضور كل من وزير الصحة والسكان اليمني الدكتور قاسم بحيبح، ومحافظ المهرة محمد علي ياسر، ومدير مكتب الصحة في المحافظة عوض بن مبارك، ومشرف العمليات التنفيذي في البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بمكتب المهرة محمد الهادي، ومسؤولي المركز من الأطباء والكوادر الصحيين.

وأوضح وزير الصحة اليمني أن افتتاح مركز العمليات والعناية المركزة في مستشفى الغيضة سيكون ذا فائدة كبيرة للمواطنين في محافظة المهرة والمحافظات المجاورة، مثمناً دعم المملكة العربية السعودية الدائم والسخي عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن الذي يعد هذا المشروع إحدى ثمار التعاون المشترك. وقال: «نحن في قطاع الصحة نعد المملكة الداعم الأول للقطاع الصحي وهذا ليس بمستغرب على الإخوة في المملكة، وهم دائماً يقفون بجانب إخوانهم في اليمن».

من جهته، ثمّن محافظ المهرة الدعم المقدم من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، مؤكداً أن المركز صرح عظيم وسيعود بالفائدة والنفع على الجميع.

من جانبه، أكد مشرف العمليات التنفيذي في البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بمكتب المهرة محمد الهادي أن مشاريع البرنامج التنموية تسهم في الرفع من كفاءة الأداء وجودة الخدمة المقدمة في مختلف القطاعات الحيوية التي تمس حياة المواطن اليمني بشكل مباشر.

وجاء افتتاح المركز الذي موله وأشرف على تنفيذه البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، بعد اكتمال أعمال إنشائه وتجهيزه بأحدث الأجهزة لاستقبال الحالات الحرجة، رفعاً لكفاءة وقدرة تشغيل المرافق الصحية، وتقديم الدعم التقني والفني اللازم لاستيعاب الحالات، وتحقيقاً لسرعة وكفاءة التعامل مع الأزمات الصحية.

وعمل البرنامج السعودي على إنشاء مركز العمليات والعناية المركزة التابع لمستشفى الغيضة في المهرة على مساحة 1000 متر مربع وتجهيزه بنحو 134 جهازاً ومعدة طبية، وتشمل مرافقه مناطق العمليات والعزل، وغرفاً للعناية المركزة، شملت 15 جهازاً لتخطيط القلب ومتابعة العلامات الحيوية، و13 سرير إفاقة وعناية مركزة، حرصاً على تطوير جودة الأداء طبقاً للوائح والمعايير التقنية المتعلقة بسلامة المرضى ورعاية الحالات المزمنة ومكافحة العدوى.

ويعد المركز أحد مشاريع البرنامج الداعمة لقطاع الصحة في الجمهورية اليمنية، واستكمالاً لجهود المملكة المستمرة في دعم ومساعدة الحكومة اليمنية على تلبية احتياجات الشعب من خلال مشاريع تستهدف تحسين التحتية لمختلف القطاعات ومن بين ذلك القطاع الصحي الذي شمل إنشاء المستشفيات والمراكز الصحية، وإعادة تأهيلها، وتجهيزها بالمعدات اللازمة، إضافة إلى تدريب كوادرها على أفضل الممارسات الصحية، بعد دراسة الاحتياج لتحقيق الأثر الأكبر من هذه المشاريع الصحية.

يذكر أن «البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن» يعمل على تحسين خدمات مختلف القطاعات الحيوية في اليمن، ومن أهمها التعليم، والصحة، والنقل، والمياه، والزراعة والثروة السمكية، وبناء قدرات المؤسسات الحكومية، والطاقة، وحتى الآن نفذ أكثر من 198 مشروعاً ومبادرة بمختلف المحافظات اليمنية، تم فيها تبني أفضل ممارسات التنمية والإعمار خلال جميع مراحل تنفيذ هذه المشاريع والمبادرات.


اليمن السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة