جنوب أفريقيا تعلّق استخدام لقاح «جونسون آند جونسون»

جنوب أفريقيا تعلّق استخدام لقاح «جونسون آند جونسون»

الاثنين - 4 ذو القعدة 1442 هـ - 14 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15539]

أعلنت جنوب أفريقيا، التي تعثّر إطلاق برنامجها للتطعيم في وقت تجتاحها موجة وبائية ثالثة، أمس الأحد تعليق استخدام مليوني جرعة من لقاح جونسون آند جونسون بسبب مخاوف بشأن حدوث تلوّث في مصنع في الولايات المتحدة. وأعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية الجمعة أنها أبلغت شركة جونسون آند جونسون أن ملايين الجرعات من لقاحها المضاد لـ(كوفيد - 19) المنتج في منشأة «إمرجنت بايوسولوشنز» في مدينة بالتيمور غير صالحة للاستخدام.

وبعد مراجعة قرار إدارة الغذاء والدواء، أفادت «هيئة تنظيم المنتجات الصحية في جنوب أفريقيا» في بيان بأنها قررت «عدم السماح باستخدام اللقاحات المنتجة باستخدام دفعات من المواد الدوائية غير المناسبة». وتم توجيه مصنع «إمرجنت» بإيقاف الإنتاج مؤقتا في أبريل (نيسان) بعد عدة أسابيع من تأكيد أن دفعات من المواد المستخدمة في إنتاج لقاح جونسون آند جونسون كانت ملوثة بمكونات من لقاح أسترازينيكا.

ولم تحدد جونسون آند جونسون العدد الدقيق للجرعات في كل دفعة، لكن من المعروف أنها تعني بضعة ملايين الجرعات. ولا تزال إدارة الغذاء والدواء تنظر فيما إذا كانت ستسمح بإعادة فتح المصنع. وبينما أقرّ بالانتكاسة التي تعرّض لها برنامج التطعيم في جنوب أفريقيا، قال وزير الصحة مامولوكو كوباي - نغوبان السبت إن بلاده لديها دفعتان (أي نحو مليوني جرعة) كانت مخزّنة في مختبر خاضع لتدابير أمنية مشددة تابع لشركة «أسبن» لتصنيع الأدوية يقع في ميناء إليزابيث.

وجنوب أفريقيا من الدول المدافعة عن إلغاء براءات الاختراع للقاحات كوفيد بما يسمح لكل بلد بإنتاجها بتكاليف أقل. وقال رئيس البلاد سيريل رامافوزا لقمة مجموعة السبع المنعقدة في بريطانيا الأحد: «إذا كنا سننقذ حياة الناس ونضع حداً للوباء، فعلينا توسيع وتنويع التصنيع وتوفير المنتجات الطبية اللازمة لعلاج ومكافحة ومنع الوباء لأكبر عدد ممكن من الأشخاص وفي أسرع وقت».

وتعتمد جنوب أفريقيا على شحنة تضم 31 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون الذي يعطى بجرعة واحدة للمساعدة في تطعيم سكانها البالغ عددهم 59 مليوناً. كما أمّنت 30 مليون جرعة من لقاح فايزر - بايونتيك، إلا أن تخزين هذا اللقاح يتطلب درجات حرارة منخفضة للغاية ويعطى بجرعتين. وذكرت «هيئة تنظيم المنتجات الصحية في جنوب أفريقيا» أن شحنة جديدة تضم 300 ألف جرعة من لقاح جونسون آند جونسون «تحققت إدارة الغذاء والدواء الأميركية من سلامتها وسيتم بالتالي إطلاقها وشحنها إلى جنوب أفريقيا». وسبق أن علّقت الحكومة التطعيم باللقاح في أبريل بعدما سجّلت حالات نادرة لتخثّر الدم في الولايات المتحدة.

وفي فبراير (شباط)، رفضت تلقي أكثر من 1.5 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا نظراً للشكوك بشأن مدى فاعليته ضد النسخة المحلية المتحوّرة للفيروس. ولم تطّعم جنوب أفريقيا حتى الآن إلا أكثر من واحد في المائة من سكانها. ويذكر أنها البلد الأفريقي الأكثر تضرراً جراء الوباء، مع أكثر من 1.7 مليون إصابة ونحو 58 ألف وفاة.


جنوب أفريقيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة