مجلس أوروبا يدعو روسيا إلى «الإفراج فوراً» عن نافالني

مجلس أوروبا يدعو روسيا إلى «الإفراج فوراً» عن نافالني

الخميس - 29 شوال 1442 هـ - 10 يونيو 2021 مـ
المعارض الروسي أليكسي نافالني (أ.ف.ب)

دعا مجلس أوروبا، اليوم (الخميس)، موسكو إلى «الإفراج فوراً» عن المعارض الروسي أليكسي نافالني، غداة تفكيك منظمته التي صنّفها القضاء الروسي «متطرفة»، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
وجاء في بيان للمجلس أن «لجنة الوزراء في مجلس أوروبا (المؤلف من 47 دولة أعضاء) أعربت عن قلقها البالغ إزاء بقاء أليكسي نافالني قيد التوقيف حتى يومنا هذا».
ومنذ أشهر، تتعرض المعارضة الروسية لضغوط متزايدة؛ كان أبرزها الحكم على أليكسي نافالني بالسجن لمدة عامين ونصف العام، ونفي العديد من الشخصيات المعارضة، واتخاذ إجراءات تستهدف وسائل إعلام وأصواتاً ناقدة أخرى.
وقبل ذلك، نجا معارض الكرملين في أغسطس (آب) 2020 من عملية تسميم اتُهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالوقوف خلفها.
وترفض روسيا رفضاً قاطعاً هذا الاتهام، ورفضت التحقيق في الحادث رغم وجود أدلة تورط أجهزة الاستخبارات الروسية.


فرنسا عقوبات على روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة