الاتحاد الأوروبي يخصص 5 ملايين يورو لإحداث فرص عمل في غزة

الاتحاد الأوروبي يخصص 5 ملايين يورو لإحداث فرص عمل في غزة

الحمدالله: دعم كويتي بقيمة 200 مليون دولار لإعمار القطاع
الأربعاء - 7 جمادى الأولى 1436 هـ - 25 فبراير 2015 مـ رقم العدد [ 13238]

وقع الاتحاد الأوروبي اتفاقية مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) أمس في غزة، تقضي بأن يخصص الاتحاد خمسة ملايين يورو إضافية لدعم مشروع خلق فرص عمل في قطاع غزة.
وقالت «الأونروا» في بيان، إن المساهمة الإجمالية للاتحاد الأوروبي في هذا البرنامج الذي انطلق في 2011 بلغت بذلك 19.5 مليون يورو.
وخلال حفل التوقيع، الذي جرى في مقر «الأونروا» بمدينة غزة، أكد جون جت راتر، ممثل الاتحاد الأوروبي أنه تضررت «خلال الحرب الأخيرة في قطاع غزة الكثير من الشركات بطرق شتى، لذا قررنا تقديم دعم إضافي لبرنامج خلق فرص عمل بقيمة خمسة ملايين يورو (7.5 مليون دولار)»، مضيفا أن هذه المساعدة «ستوفر التمويل الجديد لفرص عمل قصيرة الأمد لنحو 4800 لاجئ في غزة، مع التركيز بوجه خاص على فئة النساء غير المهرة»، وأكد أنه «سيتم أيضا خلق فرص عمل جديدة بشكل أساسي في قطاعي الزراعة والثروة السمكية المتعثرين» في قطاع غزة.
وتقول «الأونروا»، إن الحصار الإسرائيلي المستمر منذ ثماني سنوات لغزة حول اقتصاد القطاع إلى «واحد من الأكثر اضطرابا في العالم»، مشيرة إلى أن 45.5 في المائة من اللاجئين في غزة الذين يشكلون 75 في المائة من سكان القطاع، عاطلون عن العمل، وهو رقم قياسي منذ عام 2000.
وحذر تيرنر من أن «نقص فرص العمل قد يؤدي إلى تنامي الشعور بالإحباط وفقدان الأمل»، مشيرا إلى أن «سكان غزة لا يستطيعون مغادرة القطاع بحثا عن فرص عمل نتيجة القيود الصارمة المفروضة على حركة الأشخاص والأسواق التي يتعذر الوصول إليها».
وعلى صعيد متصل، أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، أول من أمس، عن تقديم دولة الكويت دعما ماليا بقيمة 200 مليون دولار لصالح إعادة إعمار قطاع غزة، مشيرا إلى أن أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أكد استمرار دعم بلاده لصمود الشعب الفلسطيني، وتقديم العون لحكومة الوفاق الوطني في ظل التحديات الاقتصادية التي تعانيها، ووقوف الكويت قيادةً وشعبًا إلى جانب الحقوق الفلسطينية المشروعة في إنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.
وقال الحمد الله، الذي زار الكويت لمدة ثلاثة أيام الأسبوع الماضي في بيان صحافي، إن الكويت وافقت على المشاريع المقدمة من قبل الحكومة لإعادة إعمار غزة بشكل كامل، موضحا أن الدعم الكويتي سيكون من خلال الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، لصالح مشاريع خاصة بإعادة بناء المساكن المهدمة بشكل كامل (ألفي وحدة سكنية)، ومشاريع خاصة بإعادة تأهيل وإعمار المنشآت الاقتصادية (617 منشأة اقتصادية)، وأضاف أن الدعم الكويتي سيشمل كذلك مشاريع إعادة تأهيل القطاع الزراعي، ولإصلاح وتأهيل البنى التحتية في حدود البلديات، ولمشروع إنشاء خط المياه الناقل من شمال القطاع إلى جنوب القطاع.
وذكر الحمد الله أنه اتفق مع الكويت على عقد اجتماع للجهات الحكومية المختصة مطلع الشهر المقبل في مدينة عمان، يشارك فيه الخبراء والفنيون لوضع الخطط والبرامج التنفيذية للمشاريع المتفق عليها، وفقا للقائمة المقدمة من الحكومة الفلسطينية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة