مصر تستقبل دفعات إضافية من «سينوفارم» و«أسترازينيكا»

مصر تستقبل دفعات إضافية من «سينوفارم» و«أسترازينيكا»

الجمعة - 2 شوال 1442 هـ - 14 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15508]
مصلون يؤدون صلاة العيد في مسجد بالقاهرة أمس (رويترز)

في حين استقبلت مصر أمس دفعات إضافية من لقاحي «سينوفارم» و«أسترازينيكا» ضمن خطة مكافحة فيروس «كورونا»، تواصل القاهرة تطعيم مواطنيها خلال أيام عيد الفطر عبر 400 مركز.

وشدّدت وزارة التنمية المحلية على «ضرورة تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية واستمرار إغلاق الحدائق والشواطئ والمتنزهات للحد من انتشار الفيروس». وواصل منحنى إصابات «كوفيد - 19» الارتفاع في مصر، و«سجلت الإصابات 1187 حالة جديدة، والوفيات 58 حالة جديدة». وتؤكد وزارة الصحة المصرية أن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله بالفيروس، حتى مساء أول من أمس، هو 240927 من ضمنهم 178805 حالات تم شفاؤها، و14091 حالة وفاة».

وأعلنت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، «استقبال مليون و768 ألفاً و800 جرعة من لقاح (أسترازينيكا) بمطار القاهرة الدولي أمس، كثاني دفعة ضمن اتفاقية (كوفاكس) بالتعاون مع التحالف الدولي للأمصال واللقاحات ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة (اليونيسف)، وذلك ضمن 40 مليون جرعة من المقرر استقبالها تباعاً». وأكدت الوزيرة زايد «أهمية التعاون مع المنظمات الدولية الشريكة في التصدي لجائحة (كورونا المستجد)».

ووفق وزارة الصحة، فقد «تسلمت مصر الشحنة الأولى من لقاح (أسترازينيكا) في أبريل (نيسان) الماضي بإجمالي 854 ألفا و400 جرعة». ولفتت الصحة المصرية إلى أنه «مع زيادة جرعات اللقاحات التي تتسلمها مصر، سيتم إتاحة تلقي اللقاح لعدد أكبر من المواطنين من مختلف الفئات العمرية».

وأشار مساعد وزيرة الصحة للإعلام والتوعية، خالد مجاهد، إلى «وصول 500 ألف جرعة أيضاً من لقاح (سينوفارم) الصيني أمس»، مضيفاً أن «مصر سوف تتسلم 1400 لتر من المواد الخام خلال الشهر الحالي لتصنيع لقاح (سينوفاك) الصيني ضمن الاتفاقية الموقعة بين الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات (فاكسيرا) وشركة (سينوفاك) الصينية، تكفي لتصنيع مليونين وربع من اللقاحات»، لافتاً إلى أنه من «المتوقع أن يتم الانتهاء من تصنيع 40 مليون جرعة من لقاح سينوفاك بنهاية العام الحالي»، موضحاً أن «مصر من أوائل الدول في القارة الأفريقية التي تبدأ في تصنيع اللقاحات».

فيما ذكر مساعد وزيرة الصحة لمبادرات الصحة العامة، محمد حساني، أن «لقاح (أسترازينيكا) حصل على موافقة الاستخدام الطارئ من منظمة الصحة العالمية، وهيئة الدواء المصرية، حيث أثبت فاعلية بنسبة 76 في المائة للوقاية من الفيروس، و100 في المائة حماية من الوصول للحالات المتوسطة والشديدة». وأكد حساني وفق بيان لـ«الصحة المصرية»، أمس، «استمرار عمل مراكز تلقي اللقاحات خلال أيام عيد الفطر، والذي تخطى عددها 400 مركز على مستوى ربوع البلاد»، مناشداً المواطنين بـ«التسجيل من خلال الموقع الإلكتروني للوزارة لتلقي اللقاح»، مضيفاً أن «الدولة المصرية لم تدخر جهداً في توفير اللقاحات للمواطنين، من خلال إبرام الاتفاقيات والتعاقدات المباشرة مع الشركات المصنعة للقاحات الفيروس». وأشار حساني إلى أن «إجمالي لقاحات الفيروس التي تسلمتها مصر خلال الفترة الماضية بلغت 5 ملايين جرعة، من بينها مليونان و500 جرعة من شركة (أسترازينيكا)»، لافتاً إلى «إقبال الطواقم الطبية والمواطنين للتسجيل لتلقي اللقاح خلال الأسابيع الماضية، حيث بلغ عدد الذين سجلوا لتلقي اللقاح مليونين و700 ألف مواطن».


مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة