الشرطة الإسرائيلية: رجل يطلق النار على يهود في اللدّ

الشرطة الإسرائيلية: رجل يطلق النار على يهود في اللدّ

الخميس - 1 شوال 1442 هـ - 13 مايو 2021 مـ
أفراد من الشرطة الإسرائيلية في اللد خلال انطلاق صفارات الإنذار (أ.ف.ب)

فتح رجل النار بسلاح شبه رشاش، مساء (الخميس)، على مجموعة من اليهود، فأصاب أحدهم بجروح في مدينة اللد الإسرائيلية التي تشهد مواجهات عنيفة منذ أيام، وفق ما أفاد شاهد، والشرطة.

وقال شاهد، اتصلت به وكالة الصحافة الفرنسية، إن مجموعة من اليهود المسلحين كانت تقوم بدورية في حي يسوده توتر في المدينة الواقعة بضاحية تل أبيب، حين فتح رجل النار عليهم بسلاح شبه رشاش، فأصيب أحدهم في ساقه.

من جهته، قال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد: «جرى إطلاق نار في مدينة اللد باتجاه مجموعة من اليهود. وقع جريح، والشرطة تبحث عن مشتبه بهم».

ووقعت مواجهات ليل الثلاثاء - الأربعاء، في مدينة اللد المختلطة، بوسط إسرائيل، بين المحتجين العرب ومجموعات من اليهود المتطرفين، قتل خلالها موسى حسونة (32 عاماً).

وتم على الإثر إحراق كنيس وعدد من السيارات، ما حمل السلطات على إعلان «حال الطوارئ» فيها، وفرض حظر تجول اعتباراً من الساعة 20:00 بتوقيت غرينتش.

وأمر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، الخميس، بإرسال «تعزيزات مكثفة» من القوى الأمنية إلى المدن المختلطة.

ونشرت إسرائيل، الخميس، دبابات ومدرعات على طول الحدود مع قطاع غزة حيث يتواصل التصعيد الدامي لليوم الرابع، من إطلاق صواريخ على إسرائيل، وغارات إسرائيلية على غزة، فيما تواجه إسرائيل في الداخل جبهة أخرى مع وقوع أعمال شغب ومواجهات بين اليهود والعرب.

وارتفعت حصيلة الضحايا إلى أكثر من 100 قتيل في غزة، بينهم 18 طفلاً، ونحو 530 جريحاً، بينما قتل 7 أشخاص في الجانب الإسرائيلي، بينهم طفل وجندي، ومئات الجرحى.


اسرائيل النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة