الجيش النيجيري يصدّ هجوماً شنّه متشددون على مايدوغوري

الجيش النيجيري يصدّ هجوماً شنّه متشددون على مايدوغوري

الخميس - 1 شوال 1442 هـ - 13 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15507]
مخيم للنازحين في مايدوغوري في مارس الماضي (إ.ب.أ)

تصدى الجيش النيجيري أول من أمس الثلاثاء لمحاولة توغل لمتشددين من جماعة بوكو حرام في بلدة مايدوغوري في شمال شرقي البلاد، ما أسفر عن مقتل خمسة مسلحين، وفق ما أفادت مصادر عسكرية وسكان لوكالة الصحافة الفرنسية.

ومساء الثلاثاء اقتحم مسلحون على متن شاحنات صغيرة مزودة برشاشات وعلى دراجات نارية جيداري بولو، وهي منطقة في ضواحي عاصمة ولاية بورنو.

إلا أن جنوداً من قاعدة عسكرية قريبة تدخلوا ومنعوا دخول المسلحين. وقال جندي طلب عدم الكشف عن اسمه «مر الإرهابيون عبر جيداري بولو واشتبكوا مع قوات من ثكنة غيوا ما أسفر عن مقتل خمسة إرهابيين». وأضاف «بفضل دعم جوي، أجبرناهم على التراجع. وضبطت شاحنة محملة بالسلاح».

وكان المتشددون طردوا جنوداً من موقعين عسكريين في قريتين مجاورتين قبل الوصول إلى جيداري بولو، بحسب مصدر عسكري ثان.

وتشكل تنظيم «داعش - ولاية غرب أفريقيا» من انشقاق عن جماعة «بوكو حرام» عام 2016 وصار الحركة الأبرز في البلاد، وهو يشنّ هجمات على قواعد عسكرية وينصب كمائن لعناصر الجيش والمدنيين. ومنذ عام 2019 انسحب الجيش من غالبية القرى والقواعد إلى ما يسمى «المعسكرات الكبرى»، وهي حاميات محصنة بشكل أفضل ضد الهجمات.

ويشهد شمال شرقي نيجيريا صراعاً دموياً منذ عام 2009 وهجمات تشنها جماعة بوكو حرام. وأوقع النزاع نحو 36 ألف قتيل وتسبب في نزوح مليوني شخص.


نيجيريا نيجيريا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة