توقعات بارتفاع التضخم في ألمانيا لأكثر من 3%

توقعات بارتفاع التضخم في ألمانيا لأكثر من 3%

الأربعاء - 30 شهر رمضان 1442 هـ - 12 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15506]

تتوقع مديرة البنك المركزي الأوروبي، إيزابيل شنابل، أن يتجاوز معدل التضخم في ألمانيا 3% قريباً.

وقالت شنابل في مقابلة إعلامية ألمانية أمس، إنه بسبب جائحة «كورونا» كانت هناك تقلبات واضحة للغاية في التضخم في العام الماضي، مضيفةً أنه في عام 2020 انهار التضخم إلى المنطقة السلبية ثم ارتفع بشكل حاد في عام 2021.

وأشارت إلى أن هذا التطور سيستمر، وقالت: «في ألمانيا نتوقع أن يتجاوز التضخم 3%».

ويرتفع معدل التضخم في ألمانيا على نحو متواصل منذ بداية العام. وحسب الحسابات الأولية للمكتب الاتحادي للإحصاء، فقد بلغ في أبريل (نيسان) الماضي 2%.

وقالت شنابل إن وصول معدل التضخم إلى 3% لن تكون له أي عواقب على السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي، وأضافت: «استراتيجية سياستنا النقدية متوسطة الأجل، وهذا يعني أننا أخذنا كل هذه التقلبات قصيرة الأجل في الاعتبار».

في غضون ذلك، أظهرت بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني الصادرة أمس (الثلاثاء)، ارتفاع معدل تضخم أسعار الجملة في ألمانيا خلال أبريل الماضي إلى أعلى مستوى له منذ نحو 10 سنوات بسبب ارتفاع أسعار المنتجات النفطية.

وذكر مكتب الإحصاء أن أسعار الجملة ارتفعت خلال الشهر الماضي بنسبة 7.2% سنوياً بعد ارتفاعها بنسبة 4.4% خلال مارس (آذار) الماضي، وهو أعلى وتيرة للارتفاع منذ مارس 2011 عندما ارتفعت أسعار الجملة بنسبة 8.4%.

كما أظهرت البيانات ارتفاع أسعار الجملة للمنتجات النفطية بنسبة 34.1% خلال أبريل الماضي وأسعار الخردة والمواد التي يعاد استخدامها بنسبة 83.6%.

وعلى أساس شهري ارتفعت أسعار الجملة بنسبة 1.1% خلال أبريل الماضي بعد ارتفاعها بنسبة 1.7% خلال مارس الماضي.

في الأثناء، أظهر مسح أمس، تحسن ثقة المستثمرين الألمان في مايو (أيار) بفضل انحسار موجة ثالثة من جائحة «كوفيد - 19» مما ينبئ بتحسن كبير بأكبر اقتصاد في أوروبا خلال الأشهر الستة المقبلة.

وقال معهد الأبحاث الاقتصادية «زد إيه دبليو» إن مسحه للمعنويات الاقتصادية للمستثمرين ارتفع إلى 84.4 نقطة من 70.7 في الشهر السابق. وتوقع استطلاع أجرته «رويترز» أن يرتفع إلى 72.0 نقطة.

وقال أكيم فامباخ، رئيس المعهد، في بيان: «تباطؤ الموجة الثالثة من (كوفيد – 19) زاد من تفاؤل خبراء السوق المالية». وأضاف: «يتوقع الخبراء تحسناً اقتصادياً كبيراً في الأشهر الستة المقبلة».

وزاد مقياس منفصل للأوضاع الحالية إلى سالب 40.1 نقطة من سالب 48.8 في الشهر السابق ومقارنةً بتوقعات عند سالب 41.3 نقطة.


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة