إقامة تمثال لغاندي خارج مقر البرلمان البريطاني

إقامة تمثال لغاندي خارج مقر البرلمان البريطاني

في احتفالات الذكرى المئوية بعودته للهند
الثلاثاء - 6 جمادى الأولى 1436 هـ - 24 فبراير 2015 مـ
إقامة تمثال لغاندي

كشف رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون النقاب عن إقامة تمثال برونزي لزعيم الاستقلال والمحامي الحقوقي الهندي المهاتما غاندي خارج البرلمان البريطاني في لندن الشهر المقبل.
وستتم إزاحة الستار عن التمثال في ساحة البرلمان يوم 14 مارس (آذار) وسيكون نقطة محورية في احتفالات الذكرى المئوية بعودة غاندي إلى الهند من جنوب أفريقيا.
وقال كاميرون: «المهاتما غاندي مصدر إلهام. نهج اللاعنف الذي تبناه سوف يتردد صداه للأبد كإرث إيجابي ليس فقط بالنسبة للملكة المتحدة والهند، ولكن للعالم ككل». وأضاف: «لقد كان رجلا له بصيرة عميقة وما زالت الكثير من ملاحظاته باقية ومواكبة لأيامنا هذه».
وتابع كاميرون أن التمثال الذي تم تمويل عملية صنعه بتبرعات بلغت قيمتها أكثر من مليون جنيه إسترليني (54.‏1 مليون دولار)، يعكس «أهمية (غاندي) الكبيرة في تاريخ بلدينا».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة