ميليشيات طرابلس تقتحم مقراً لـ«الرئاسي»

ميليشيات طرابلس تقتحم مقراً لـ«الرئاسي»

تصاعد الضغوط لإقالة المنقوش بسبب معارضتها لتركيا
الأحد - 27 شهر رمضان 1442 هـ - 09 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15503]
وزيرة الخارجية بحكومة «الوحدة الوطنية» نجلاء المنقوش في مؤتمر صحافي مع نظيرها التركي (أ.ف.ب)

اقتحمت عناصر من الميليشيات المسلحة فندقاً بالعاصمة الليبية طرابلس، يتخذه المجلس الرئاسي، مقراً له، وذلك في تصعيد كان متوقعاً على خلفية تذمر الميليشيات من مواقف علنية مناوئة لتركيا، صدرت عن نجلاء المنقوش، وزيرة الخارجية في حكومة «الوحدة الوطنية»، التي يرأسها عبد الحميد الدبيبة.

وشوهد عشرات المسلحين وهم يقتحمون فندق «كورنثيا» بالعاصمة، ليلة أول من أمس، في أول اختبار حقيقي لمدى هيمنة السلطة الجديدة على الميليشيات المسلحة بالمدينة. وبينما لم يعلن رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي أي موقف رسمي حيال هذه التطورات، فإن نجوى وهيبة، الناطقة باسم المجلس الرئاسي، اعترفت بأن جماعات مسلحة في طرابلس اقتحمت الفندق الذي يجتمع فيه المجلس الجديد، وقالت إنه لم يتعرض أحد لأذى».

في غضون ذلك تتصاعد الانتقادات الموجهة للمجلس الرئاسي وحكومة «الوحدة»، والتحديات لسلطتهما، بسبب ضغوط الميليشيات لإقالة المنقوش، وقالت غرفة عمليات للجماعات المسلحة في طرابلس إنها اجتمعت لمناقشة ما وصفته بالتصريحات «غير المسؤولة» لوزيرة الخارجية ضد تركيا.
... المزيد


ليبيا أخبار ليبيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة