خادم الحرمين: لم ندخر جهدًا في مكافحة الإرهاب

خادم الحرمين: لم ندخر جهدًا في مكافحة الإرهاب

أشاد في كلمة ألقاها نيابة عنه أمير مكة بدور المؤسسات الإعلامية في {تعرية} التطرف
الاثنين - 5 جمادى الأولى 1436 هـ - 23 فبراير 2015 مـ
الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة والشيخ عبد العزيز آل الشيخ مفتي عام السعودية والشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر والدكتور عبد الله التركي أمين عام رابطة العالم الإسلامي (تصوير: أحمد حشاد)

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز تصدي السعودية «بكل حزم» وعلى كل الأصعدة للإرهاب، أمنيا وفكريا وإعلاميا، ومن خلال الحوار.

وقال الملك سلمان، في كلمة ألقاها نيابة عنه الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، أمس، في حفل افتتاح المؤتمر العالمي «الإسلام ومحاربة الإرهاب» الذي تنظمه رابطة العالم الإسلامي في مقرها بمكة المكرمة، إن الأجهزة الأمنية السعودية «تصدت للإرهابيين بلا هوادة، ولم يتوانَ رجالها البواسل عن ملاحقتهم وتفكيك شبكاتهم وخلاياهم في مهدها، وبذلوا أرواحهم في سبيل ذلك، وكذا تشارك قواتنا الجوية في التحالف الدولي لمواجهة الإرهاب».

وشدد خادم الحرمين الشريفين على أن تغوّل الإرهاب المتأسلم «بالقتل والغصب والنهب وألوان شتى من العدوان الآثم، أمر جلل يهدد أمتنا الإسلامية والعالم أجمع بعظيم الخطر»، مبينا أن جرائمه «جاوزت حدود عالمنا الإسلامي، متمترسا براية الإسلام زورا وبهتانا وهو منه براء».

وأشاد خادم الحرمين الشريفين بإسهامات الباحثين في الجامعات بتقديم بحوث ودراسات رصينة عن ظاهرة الإرهاب وتحليل أهدافها. كما أثنى على دور «مؤسساتنا الإعلامية المتنوعة بتعرية الإرهاب وتسليط الضوء على جرائمه وتنظيماته وشخصياته، وكشفت للناس عن سلوكهم وأهدافهم وأساليبهم في إغواء الأغرار واستقطابهم».
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة