الأسواق تختم الأسبوع على هدوء مؤقت

الأسواق تختم الأسبوع على هدوء مؤقت

السبت - 19 شهر رمضان 1442 هـ - 01 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15495]

فتحت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت على تراجع الجمعة، إذ هدأ المستثمرون في تعاملاتهم مؤقتا بعد وابل من نتائج الأعمال القوية والبيانات الاقتصادية المتفائلة خلال الأسبوع، مما دفع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي إلى مستويات غير مسبوقة في الجلسة السابقة.

وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 71.6 نقطة بما يعادل 0.21 في المائة إلى 33988.75 نقطة، وفتح المؤشر ستاندرد آند بورز 500 على انخفاض 13.4 نقطة أو 0.32 في المائة إلى 4198.1 نقطة، ونزل المؤشر ناسداك المجمع 111.8 نقطة أو 0.79 في المائة إلى 13970.729 نقطة.

وفي أوروبا، ارتفعت الأسهم مع زيادة معنويات المستثمرين. وارتفع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2 في المائة بحلول الساعة 07:20 بتوقيت غرينتش. وحوم المؤشر القياسي دون أعلى مستوى له على الإطلاق وفي طريقه لإنهاء أبريل (نيسان) على زيادة 2.3 في المائة.

وزاد سهم شركة صناعة الأدوية البريطانية أسترازينيكا 2.7 في المائة بعد الإعلان عن نتائج أفضل من المتوقع وتوقع نمو المبيعات. وارتفع سهم سويديش ماتش 1.9 في المائة بعد أن أعلنت مجموعة التبغ عن أرباح تشغيل في الربع الأول فاقت التوقعات بكثير.

لكن سهم باركليز هبط 6.2 في المائة رغم الإعلان عن زيادة في الأرباح الفصلية لأكثر من مثليها، فيما تراجع سهم بي. إن. بي باريبا الفرنسي واحدا في المائة بعد الإعلان عن أرباح أفضل من المتوقع.

وفي آسيا، أغلقت الأسهم اليابانية على انخفاض متأثرة بتوقعات مخيبة للآمال لشركات التكنولوجيا، في حين أثر الارتفاع في وتيرة الإصابات بكوفيد - 19 في البلاد على معنويات المستثمرين. وتراجع المؤشر نيكي 0.83 في المائة ليغلق عند 28812.63 نقطة، في حين هبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.57 في المائة إلى 1898.24 نقطة.

وقادت أسهم التكنولوجيا اليابانية الخسائر، إذ اتجهت أنظار المستثمرين إلى أحدث تقارير نتائج الأعمال وباعوا أسهم الشركات التي أخفقت في تحقيق توقعاتهم المرتفعة لانتعاش قوي هذا العام، وذلك حسبما قال محللون.

وقال المحللون إن مخاوف المستثمرين تزداد أيضا بشأن كوفيد - 19 مع ارتفاع الإصابات الجديدة في طوكيو وأوساكا حتى بعد إعلان حالة الطوارئ بالمدينتين بداية هذا الأسبوع. وكانت طوكيو سجلت 1027 إصابة يومية الخميس، وهو أعلى مستوى منذ 18 يناير (كانون الثاني).


العالم الإقتصاد العالمي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة