بطولة إيطاليا: إنتر يتطلع للاقتراب أكثر من اللقب... وميلان مهدد بالابتعاد عن المربع الذهبي

بطولة إيطاليا: إنتر يتطلع للاقتراب أكثر من اللقب... وميلان مهدد بالابتعاد عن المربع الذهبي

الأحد - 13 شهر رمضان 1442 هـ - 25 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15489]
الكرواتي بيريشيتش يدرك التعادل لإنتر أمام سبيتسيا في المرحلة الماضية (أ.ب)

يأمل إنتر ميلان المتصدر أن يعود إلى سكة الانتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل في المرحلتين السابقتين، وذلك عندما يستضيف فيرونا اليوم من أجل أن يخطو خطوة إضافية نحو الفوز بلقبه الأوّل منذ عام 2010، ضمن منافسات المرحلة 33 من الدوري الإيطالي.
وأهدر إنتر أربع نقاط من أصل 6 ممكنة أمام نابولي وسبيتسيا بتعادله بالنتيجة ذاتها 1 - 1 في المرحلتين 31 و32، بعد سلسلة من 11 فوزاً على التوالي بدأها في المرحلة 20 أمام بينيفينتو برباعية نظيفة وختمها أمام كالياري 1 - صفر في المرحلة 30. سمحت هذه الانتصارات لإنتر بالتثبت بصدارة الـ«سيري أ» مع 76 نقطة من 32 مباراة، متقدماً بفارق 10 نقاط عن «جاره» ميلان في سعيه لإحراز اللقب للمرة 19 في تاريخه.
ولم يُعر إنتر أهمية كبيرة لتعادليه الأخيرين حيث قال مدربه أنطونيو كونتي بعد التعادل أمام نابولي الذي أنهى سلسلة انتصارات فريقه: «هذا الفريق يعرف ماذا يريد ولا يتوه أبداً... لقد نضج اللاعبون». حينها تخلف إنتر بالنتيجة للمرة الأولى في إحدى مباريات الدوري منذ 1239 دقيقة، وتحديداً منذ 10 يناير (كانون الثاني) في لقاء التعادل على أرض روما 2 - 2 في المرحلة 17، حين كان رجال المدرب كونتي يتأخرون بفارق 3 نقاط عن ميلان المتصدر.
وسقط إنتر في فخ التعادل على أرض سبيتسيا بسبب خطأ من حارس مرماه السلوفيني سمير هندانوفيتش بعد 12 دقيقة على صافرة البداية من التسديدة اليتيمة لأصحاب الأرض طوال 90 دقيقة، قبل أن ينجح الكرواتي إيفان بيريشيتش في إدراك التعادل لإنتر. كما ساهمت قلة نجاعة مهاجمي إنتر في الخروج بنقطة، حيث أهدروا ما لا يقل عن أربع فرص محققة في الشوط الثاني، فيما ألغى الحكم هدفين بداعي التسلل في الدقائق الخمس الأخيرة.
وبخلاف حالة اليقين التي يعيشها إنتر، يساور الخوف القطب الثاني لمدينة ميلانو، حيث كرر ميلان السقطات على أرضه في هذا الموسم، إذ لم يتمكن من حصد سوى 11 نقطة من أصل 30 ممكنة في مبارياته العشر الأخيرة. لقد شاهد ميلان حصاده من النقاط التي جمعها في مرحلة الذهاب شبه المثالية «يذوب»، وبات مهدداً بالخروج من المراكز الأربعة الأوائل وبالتالي عدم التأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.
ويخوض ميلان رحلة محفوفة بالمخاطر إلى الملعب «الأولمبي» في العاصمة روما لمواجهة لاتسيو السادس (58 نقطة) في ختام منافسات المرحلة غداً، على وقع غياب مهاجمه المخضرم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بسبب الإصابة، بعد ثلاثة أيام من إعلان الأخير تجديد عقده مع فريقه الحالي حتى عام 2022. وغاب «إبرا» (39 عاماً) عن اللقاء الذي خسره ميلان أمام ساسوولو 1 - 2 الأربعاء.
ويستضيف يوفنتوس الثالث فيورنتينا الذي يصارع للبقاء في الدرجة الأولى اليوم، في مباراة ثأرية لفريق «السيدة العجوز» الذي كان سقط على أرضه في تورينو بثلاثية نظيفة أمام نادي «لا فيولا» في المرحلة 14. واستفاد يوفنتوس من فوزه على بارما 3 - 1 وتعثّر ميلان أمام ساسوولو في المرحلة السابقة، لتقليص الفارق بينهما إلى نقطة يتيمة وتشديد الخناق عليه في سعيه لحجز مقعده إلى دوري الأبطال في الموسم المقبل.
وتستعر المعركة في القاع، بعدما أنعش كالياري الثامن عشر والمهدد بالهبوط إلى الثانية آماله بالبقاء في النخبة بعد فوزه على أودينيزي 1 - صفر الأربعاء، ولم يعد يتأخر سوى بفارق ثلاث نقاط عن بينيفينتو (17) الذي يستضيف أودينيزي اليوم، وتورينو (16) الذي يستقبل في ختام المرحلة غداً نابولي الخامس والذي دخل على خط المنافسة على مقعد في دوري الأبطال بحسمه موقعته المثيرة أمام ضيفه لاتسيو 5 - 2 الخميس. ويلتقي اليوم أيضاً كالياري مع روما، ويستضيف أتالانتا الرابع (65) منافسه بولونيا.


إيطاليا Italy Football

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة