تزايُد خطر الانتحار بسبب «كورونا»

وقْع العزلة على المراهق والطفل أشد وطأة منه على البالغين

تزايُد خطر الانتحار بسبب «كورونا»
TT

تزايُد خطر الانتحار بسبب «كورونا»

تزايُد خطر الانتحار بسبب «كورونا»

على الرغم من أن التباعد الاجتماعي يعد من أهم وسائل الوقاية من جائحة «كوفيد - 19»، فإن الآثار النفسية شديدة السلبية له إضافةً إلى استمرار الإجراءات الوقائية التي وصلت إلى الحظر الكامل لجميع أنشطة الحياة في كثير من الدول، أدت إلى زيادة المخاوف من ارتفاع نسب الإقدام على محاولات الانتحار بين المراهقين. وبعد مرور عام كامل على بداية الجائحة التي غيّرت شكل الحياة الاجتماعية بالكامل، أخذ الأطباء والاختصاصيون النفسيين يحذّرون من عواقب تمديد إغلاق المدارس والنوادي وأماكن التجمعات وأشاروا إلى احتمالية أن تكون خسائر الصحة النفسية أشد وطأة.

- مخاطر نفسية
حدد الخبراء علامات معينة كمؤشر خطورة يجب على الآباء أن يكونوا على دراية بها وعرض الحالة على الطبيب النفسي بشكل فوري. ويعد التفكير في الانتحار والإقدام عليه حالة طوارئ psychiatric emergency، حيث يمثل خطراً حقيقياً يهدد صحة الشباب في الدول المتقدمة وليس نادر الحدوث كما يتوقع البعض. لذلك فإن الحديث عنه وأسباب حدوثه يجب أن يتم التعامل معه بمنتهى الجدية خصوصاً وسط المراهقين الذكور (لأن نسبة الذكور ضِعف الإناث)، أو الذين يواجهون مشكلات نفسية معروفة سلفاً خصوصاً الذين يعانون من اضطراب في الهوية الجنسية.
وحذر العلماء من ارتباط الوجود في المنزل لفترات طويلة بظهور علامات الخطورة للتفكير في الانتحار ومنها:
- القلق والتوتر الدائم أو الشعور بالحزن نتيجة الأخبار المتتالية عن الإصابات والوفيات والأعراض الجانبية للقاحات المختلفة.
- تغيُّر عادات الأكل والنوم سواء بالزيادة أو النقصان نظراً إلى الوجود في مكان واحد فقط وعدم وجود تسلية باستثناء المشاهدة السلبية.
- انسحاب المراهق من الوجود الاجتماعي داخل محيط الأسرة وعدم تناول الطعام معهم أو الاشتراك في المحادثات نتيجة للشعور بالملل.
- عدم ممارسة الأنشطة التي كانت تستهوي المراهق مثل القراءة وسماع الموسيقى.
- يجب على الآباء في حالة ملاحظة أي جروح خارجية على جسم المراهق سؤاله عن كيفية حدوثها ومتى حدثت لأن تعمُّد إيذاء النفس يعد علامة شديدة الخطورة تسبق الإقدام على المحاولة الفعلية.
- الفترات الطويلة من دون نشاط بدني أو ذهني (نتيجة لتعطل المدارس) في الأغلب تدفع المراهقين إلى الإقدام على تجربة التدخين والأدوية المخدرة.
- تواتر أخبار الوفيات باستمرار يُشعر المراهق بعدم جدوى الحياة وعبثيتها.

- صعوبات العزلة
نصح الباحثون الآباء بعدم تجاهل العلامات التي تطرأ على أطفالهم وسؤالهم بشكل مباشر عن احتمالية أن تكون فكرة التخلص من الحياة قد راودتهم وتبعاً لإجابة السؤال يجب أن يتم طلب المشورة الطبية، حيث تشير الإحصائيات إلى أن نحو 50% من الآباء لم يكونوا على علم بتفكير أولادهم في الانتحار خصوصاً الأطفال في الفئة العمرية التي تسبق فترة المراهقة، ظناً منهم أن الأطفال لا يُقدمون على تلك المحاولات وتجاهلوا العلامات الدالة على الانهيار النفسي وقللوا من قيمتها.
وحسب المنظمة الأميركية لمنع الانتحار (American Foundation for Suicide Prevention) فإن سؤال الآباء يُشعر المراهق بأنهم يهتمون لأموره ويقدّرون ألمه النفسي.
وأوضح الخبراء أن وقع العزلة على المراهق والطفل أشد وطأة من البالغ نظراً لأن المراهق يكون في بداية النمو العاطفي والوجداني وتكوين صداقات وعلاقات اجتماعية حقيقية وهناك أشياء ربما تبدو صغيرة للبالغين لها دور مهم في تعميق التواصل الإنساني عند الأطفال. وعلى سبيل المثال فإن غياب ملامح الوجوه مع ارتداء الكمامات طوال الوقت وعدم السلام بالأيدي بشكل مباشر يزيد من شعور المراهق بالعزلة ويضاعف الضغوط النفسية عليه.
وأسهمت العزلة في المنازل في زيادة «وقت الشاشة» بشكل مبالغ فيه مما يؤدي إلى التعرض لأخطار الوجود عبر الإنترنت، مثل التنمر، ومتابعة المواد الإباحية، والأدوية المخدرة، فضلاً عن التعرض لأفكار الاكتئاب السلبية من خلال مواقع معينة تعرض الانتحار كنوع من التخلص من الألم النفسي وتشرح طرقاً لتنفيذه. وتشير الإحصائيات إلى أن كل حادثة انتحار تشجّع مراهقين آخرين على الإقدام على المحاولة، وقبل عمر الحادي والعشرين هناك 22% من المراهقين فكروا فعلياً في المحاولة.
وأشار الخبراء إلى أهمية أن يبدي الآباء التفهم (وليس قبول الفكرة)، والتفهم معناه عدم الاستخفاف بالحالة النفسية وعدم توبيخه للتفكير في هذه الأمور، لأنه يشعر بالذنب بالفعل ويدخل في دائرة مفرغة من الإحساس بالاكتئاب الذي يؤدي إلى تفكيره في التخلص من الحياة، وهكذا. وكذلك تقديم الدعم الأسري وتأكيد أن أي مشكلة مهما كان حجمها هي النهاية مؤقتة وفترة الحظر استثنائية وعلى الرغم من أن شكل الحياة تغير بالطبع بسبب الجائحة لكنها لن تنتهي، و«كورونا» مجرد مرض أقل خطورة من كثير من الأمراض.
وتجب على الآباء ملاحظة علامات الاكتئاب ومراقبة الأدوات الموجودة في المنزل التي يمكن أن تُستخدم في أذى النفس، مثل السكاكين، وكذلك حفظ الأدوية في درج خاص وعدم ترك المراهق بمفرده في الغرفة لفترات طويلة (بشكل غير مباشر) والتحكم في وقت شاشة الأجهزة الإلكترونية، وتمكن مشاهدة جماعية للتلفاز لبرنامج مفضل لدى الطفل مع تجنب نشرات الأخبار كلما أمكن، وإشاعة جو من المرح في المنزل والتركيز على الدور المهم الذي تلعبه اللقاحات في الوقاية من المرض وقرب القضاء عليه. كما يمكن سؤال المراهق عن الأحاديث التي تتردد بينه وبين أصدقائه حول الجائحة وتفنيد الأخبار السلبية.
* استشاري طب الأطفال


مقالات ذات صلة

ليس هلوسة ولا عنفاً... 5 خرافات عن الفصام

صحتك يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم (مجلة ديسكوفر)

ليس هلوسة ولا عنفاً... 5 خرافات عن الفصام

يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم، بحسب منظمة الصحة العالمية، ومع ذلك فإن الاضطراب العقلي هذا يظل موصوماً إلى حد كبير ويساء فهمه.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
صحتك علبة من عقار «أوزمبيك» في بريطانيا (رويترز)

فائدة جديدة لـ«أوزمبيك»... دواء إنقاص الوزن الشهير قد يحميك من أمراض الكلى

توصلت دراسة جديدة إلى أن دواء «إنقاص الوزن» الشهير «أوزمبيك» يمكن أن يحمي من أمراض الكلى.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق الحمل البشري يتطلب ما يقرب من 50 ألف سعرة حرارية غذائية إضافية على الاستهلاك الطبيعي (رويترز)

دراسة جديدة تكشف حجم الطاقة التي تستهلكها المرأة في الحمل: ثمن باهظ

يتطلب نمو الأجنة في الرحم الكثير من الطاقة، لكن العلماء اكتشفوا الآن أن مقدار هذه الطاقة هائل جدا وأعلى بكثير مما توقعه الباحثون سابقا.

«الشرق الأوسط» (سيدني)
آسيا إصابات بالدماغ والجمجمة والعمود الفقري لركاب الطائرة السنغافورية بسبب المطبات الهوائية

إصابات بالدماغ والجمجمة والعمود الفقري لركاب الطائرة السنغافورية بسبب المطبات الهوائية

ويعالج مستشفى ساميتيفيج سريناكارين حالياً 6 أشخاص يعانون إصابات في الجمجمة والدماغ و22 يعانون إصابات بالعمود الفقري و13 يعانون إصابات بالعظم والعضل.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !

آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !

يعتبر الشاي بالحليب عنصرًا أساسيًا في الهند، وهم يقولون إن طعمه يكون أفضل عندما يتم غلي أوراق الشاي بشكل صحيح.

«الشرق الأوسط» (لندن)

ليس هلوسة ولا عنفاً... 5 خرافات عن الفصام

يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم (مجلة ديسكوفر)
يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم (مجلة ديسكوفر)
TT

ليس هلوسة ولا عنفاً... 5 خرافات عن الفصام

يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم (مجلة ديسكوفر)
يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم (مجلة ديسكوفر)

يصاب واحد من كل 300 شخص بالفصام في جميع أنحاء العالم، بحسب منظمة الصحة العالمية، ومع ذلك فإن الاضطراب العقلي هذا يظل موصوماً إلى حد كبير ويساء فهمه.

وفي تقرير لشبكة «فوكس نيوز»، تقول بروك كيمبف، وهي ممرضة للصحة العقلية والنفسية في ولاية إنديانا الأميركية، إن هناك نقصاً عاماً في المعرفة حول مرض انفصام الشخصية أو الفصام.

وأوضحت أنه «قد يرى الناس شخصاً ما يهلوس ويظنون أن هذا هو الفصام، في حين أن المرض أكثر من ذلك بكثير»، مشيرة إلى أنه «من المهم أن يدرك الناس أن الفصام هو حالة طبية يمكن تشخيصها وعلاجها».

وبمناسبة اليوم العالمي للفصام الذي يصادف اليوم الجمعة، شاركت كيمبف بعضاً من الخرافات والمفاهيم الخاطئة الأكثر شيوعاً المحيطة بهذا الاضطراب.

الخرافة الأولى: الأشخاص المصابون بالفصام عنيفون

بحسب كيمبف، فإن إحدى أعظم الخرافات وأكثرها ضرراً هي فكرة أن الأشخاص الذين يعانون انفصام الشخصية مخيفون أو عنيفون.

وقالت: «هناك تاريخ طويل من الخلط بين شخصيات التلفزيون أو السينما الذين يتصرفون بطرق غريبة أو مربكة أو مخيفة مع تشخيص مرض الفصام، ومع ذلك، علينا أن نتذكر أن هذه المواقف مختلقة. وتشخيص الفصام ليس له أي علاقة بما نراه على الشاشة».

عندما يعاني مرضى الفصام من نوبة حادة، ربما يعانون من أوهام أو سماع أصوات، وقد يتصرفون بشكل مختلف عما يفعلون عادة، فيبدون في بعض الأحيان غاضبين أو عنيفين.

ووفق كيمبف، من المحتمل أن يعاني الشخص من شيء ما داخل نفسه قد يتجادل حوله أو يستجيب له، لكنه لا يستهدف أي شخص آخر». وأضافت: «من المرجح أن يكونوا ضحية لجريمة عنيفة أكثر من مرتكبها».

الخرافة الثانية: المصابون بالفصام لديهم شخصيات متعددة

وأشارت كيمبف إلى أن هناك اعتقاداً خاطئاً بأن الأشخاص المصابين بالفصام لديهم شخصيات متعددة، وقد يكون ذلك بسبب أن الكلمة اليونانية «انفصام الشخصية» تعني «العقل المنقسم»، إلا أن المصابين بالفصام ليس لديهم شخصيات منقسمة.

وأوضحت أنه «قد يكون لديهم خصائص سلوكية مختلفة عندما يكونون مرضى، ويعانون من نوبة، ولكن ليس بسبب أن لديهم شخصية منقسمة».

الخرافة الثالثة: الأشخاص المصابون بالفصام ليسوا أذكياء

هذا الافتراض خاطئ تماماً، وفقاً لكيمبف. وقالت: «إذا لم تتم إدارة المرض بشكل جيد واستمر في التقدم، أو إذا تعرضوا لانتكاسات متكررة، فسوف يفقد المرضى المادة الرمادية في أدمغتهم، وقد تتراجع وظائفهم الإدراكية. لكن هذا لا يعني أنهم ليسوا أذكياء».

الخرافة الرابعة: أعراض الفصام تشمل الهلوسة والأوهام فقط

ولفتت كيمبف إلى أن الفصام يتكون مما يسمى سريرياً بالأعراض الإيجابية والسلبية.

وشرحت أن الأوهام والهلوسة، وكذلك التغيرات في السلوك والأفكار، تعدّ من الأعراض الإيجابية، موضحة أن المرضى الذين يعانون من هذه الأعراض قد يسمعون أصواتاً أو تكون لديهم أفكار إضافية أو أوهام أو معتقدات خاطئة ثابتة.

وأضافت: «الهلوسة لا تقتصر على سماع الأصوات فقط، يمكن أن تحدث بطرق متعددة بناءً على حواسنا الرؤية أو السمع أو الشم أو الشعور بالأشياء».

الأعراض السلبية هي عندما يفقد الناس الاهتمام بالعالم من حولهم، أو ينسحبون أو لا يهتمون بالتفاعلات الاجتماعية اليومية، وفقاً لكيمبف.

وقالت: «قد يتم تصنيف المرضى المصابين بالفصام على أنهم كسالى، أو لا يبدو أنهم متماسكون. لكن الأمر لا يتعلق بالكسل. فعقل الشخص لا يربط بين هذه الأشياء بوصفها مهمة».

الخرافة الخامسة: يحتاجون إلى دخول المستشفى مدى الحياة

عادة ما تكون مدة الإقامة في المستشفى للشخص الذي يعاني من أعراض الفصام الحادة قصيرة جداً، وفقاً لكيمبف.

وقالت: «في حالة المرضى الداخليين، بالنسبة لشخص يعاني من نوبة انفصام في الشخصية، قد يكون متوسط مدة الإقامة نحو خمسة أيام. وإذا لم يستجب المريض للأدوية، ولا يستطيع العمل بأمان بمفرده، فقد يضطر إلى الذهاب إلى بيئة أعلى مستوى على المدى الطويل».

وقالت كيمبف: «يستمر بعض المرضى في العيش مع أفراد أسرهم، وقد يعيش البعض الآخر في منزل جماعي».


فائدة جديدة لـ«أوزمبيك»... دواء إنقاص الوزن الشهير قد يحميك من أمراض الكلى

علبة من عقار «أوزمبيك» في بريطانيا (رويترز)
علبة من عقار «أوزمبيك» في بريطانيا (رويترز)
TT

فائدة جديدة لـ«أوزمبيك»... دواء إنقاص الوزن الشهير قد يحميك من أمراض الكلى

علبة من عقار «أوزمبيك» في بريطانيا (رويترز)
علبة من عقار «أوزمبيك» في بريطانيا (رويترز)

توصلت دراسة جديدة إلى أن دواء «إنقاص الوزن» الشهير «أوزمبيك» يمكن أن يحمي من أمراض الكلى، وذلك بعد أن أكدت عدة دراسات سابقة فائدته الكبيرة في الوقاية من أمراض القلب والسكري.

وبحسب صحيفة «التلغراف» البريطانية، فقد وجدت الدراسة التي أُجريت على أكثر من 3500 شخص، بمتوسط عمر 66 عاماً، تمت متابعتهم لأكثر من ثلاث سنوات، أن الدواء يبدو أن له «تأثيراً سريرياً عميقاً» على مجموعة من الأمراض الشائعة.

فقد خفض الدواء خطر الإصابة بأمراض الكلى والوفاة بسببها بنسبة 24 في المائة.

وفي الوقت نفسه، انخفض خطر الإصابة بأمراض القلب، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية، بنسبة 18 في المائة.

وقلل الدواء أيضاً الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب بنسبة 20 في المائة.

وهذه النتائج الخاصة بأمراض القلب ليست جديدة؛ إذ سبق أن ذكرت عدة دراسات الأمر ذاته، آخرها دراسة نُشرت الأسبوع الماضي ووجدت أن المشاركين الذين تناولوا الدواء كان لديهم خطر أقل بنسبة 20 في المائة للإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية أو الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية.

أما فيما يخص أمراض الكلى، فقد قال الباحثون إن هناك روابط واضحة بينها وبين السمنة؛ إذ إن الوزن الزائد يضاعف فرصة الإصابة بحصوات الكلى ويزيد من خطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.

وقال البروفيسور فلادو بيركوفيتش، المؤلف الرئيسي للدراسة من جامعة نيو ساوث ويلز، إن هذه النتائج «واعدة» وقد تساهم بشكل كبير في تطوير استراتيجيات علاج أمراض الكلى.

وبالإضافة لأمراض القلب والكلى، أثبتت الدراسات العلمية أيضاً فاعلية «أوزمبيك» في تنظيم نسبة السكر في الدم.

وحالياً، يستكشف عديد من العلماء ما إذا كان من الممكن أن يكون لها القدر نفسه من «التغيير» في علاج مجموعة واسعة من الحالات الأخرى، من الإدمان وأمراض الكبد، إلى العقم.


آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !

آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !
TT

آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !

آثار صحية جانبية لتناول الشاي مع الحليب المغلي !

يعتبر الشاي بالحليب عنصرًا أساسيًا في الهند، وهم يقولون إن طعمه يكون أفضل عندما يتم غلي أوراق الشاي بشكل صحيح. ومع ذلك، هل تعتقد أن هذا الشاي بالحليب المغلي مفيد لصحتك؟

في الآونة الأخيرة، توصل المجلس الهندي للأبحاث الطبية (ICMR) إلى إرشادات جديدة تحذر من أن الاستهلاك المفرط لشاي الحليب يمكن أن يعيق امتصاص الحديد في أجسامنا؛ وهذا يدل على أن الشاي بالحليب ليس مفيدًا جدًا للصحة على أي حال، ولكن ما الخطر الذي يسببه الإفراط في غليان الشاي على صحتنا؟

هذا ما يشرحه بوجا شاه بهافي استشاري التغذية معلم مرض السكري بمومباي، من خلال تقرير نشره موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص.

فوائد الشاي

ووفقا لدراسة، يحتوي الشاي الأسود على مركبات البوليفينول مثل العفص، ومضادات الاكسدة، والثيافلافين والفلافونويد وهي مضادات أكسدة طبيعية. حيث تساعد مضادات الأكسدة في مكافحة الجذور الحرة الضارة في الجسم والوقاية من الأمراض مثل السرطان والسكري وأمراض القلب.

وفي شرحه لفوائد العفص، يقول بهافي «ان العفص يعزز إطلاق أكسيد النيتريك وهو موسع طبيعي للأوعية الدموية، أي أنه يساعد على توسيع الأوعية الدموية وبالتالي زيادة الدورة الدموية في الجسم. وهذا يساعد في السيطرة على ضغط الدم إذا تم تناول الشاي باعتدال».

الآثار الجانبية لتناول الشاي المغلي

على الرغم من أن العفص له العديد من المزايا، إلا أن العفص الزائد وفقًا لبهافي يمكن أن تكون له آثار جانبية؛ فعندما نفرط في غلي الشاي الأسود أو الشاي بالحليب، فإنه يطلق العفص الزائد. فهو يخفض الحديد والكالسيوم «فيضر بامتصاص العناصر الغذائية وخاصة الحديد والكالسيوم. لذا يفضل عدم تناول الشاي مع الوجبات أو المكملات الغذائية لأنها تعيق امتصاص العناصر الغذائية».

وأوضح بهافي «غالبًا ما يُلاحظ أن الأشخاص الذين يتناولون كميات زائدة من العفص من عدة أكواب من الشاي القوي يصابون بفقر الدم، وهو انخفاض تركيز الهيموغلوبين في الدم بسبب فقر الدم الناجم عن نقص الحديد».

العفص يزيد ضغط الدم

العفص الزائد من تناول عدة أكواب أي 7-8 أكواب من الشاي يمكن أن يزيد من ضغط الدم.

ووفقًا لبهافي، يمكن رؤية نفس التأثير في 4 أكواب فقط من الشاي إذا تم غلي الشاي أكثر من اللازم في كل مرة أو إعادة تسخينه عدة مرات ليصبح مغليًا بشكل زائد، ما يجعله قويًا جدًا ومكثفًا في محتوى العفص.

يؤثر على المعدة

العفص الزائدة يزيد من الحموضة ويمكن أن يسبب آلامًا في المعدة. كما أنه يمكن أن يؤدي أيضًا إلى الإمساك.

جرعة زائدة من الكافيين

يحتوي الشاي أيضًا على الكافيين بكميات صغيرة. ويؤكد بهافي «عندما يتم غلي الشاي أكثر من اللازم وتناول عدة أكواب من الشاي في اليوم قد يسبب جرعة زائدة من الكافيين ما يسبب الصداع والأرق وقد يعيق امتصاص الحديد؛ وهذا يمكن أن يسبب أيضًا الغثيان والحموضة التي تسبب حرقة المعدة والانتفاخ وقد يؤدي أيضًا إلى الإدمان؛ وقد يؤدي حتى إلى الجفاف والدوخة ويمكن أيضا أن ينتج مواد مسرطنة.

كيفية غلي الشاي وعدد المرات؟

ذلك يعتمد على الكمية؛ عندما يبدأ الماء الذي يحتوي على الشاي والزنجبيل والسكر والأعشاب الأخرى في الغليان. فقط قم بتقليل النار واترك الشاي ينضج لمدة 2-5 دقائق. ولا ينبغي أن يكون أكثر من هذا. ثم بمجرد إضافة الحليب، لا ينبغي غليه لأكثر من دقيقة. ولا يُنصح بإعادة تسخين الشاي البارد مرارًا وتكرارًا. ضع هذه الآثار الجانبية في الاعتبار وفكر مرتين قبل الإفراط في تناول الشاي المخلوط مع الحليب المغلي.


داء الوحيدات المعدي.. «مرض التقبيل»

داء الوحيدات المعدي.. «مرض التقبيل»
TT

داء الوحيدات المعدي.. «مرض التقبيل»

داء الوحيدات المعدي.. «مرض التقبيل»

مرض «التقبيل» هو الاسم الشائع لداء كثرة الوحيدات المعدي (Infectious Mononucleosis)، ويسبب هذا المرض فيروس «إبشتاين - بار» (Epstein – Barr virus - EBV ) الذي ينتقل عبر اللعاب، وقد تحدث الإصابة به من خلال التقبيل، لكن من الممكن أيضاً التعرض له من خلال مشاركة الأكواب أو أواني الطعام مع شخص مصاب بالوحيدات.

وتزداد احتمالية الإصابة بداء كثرة الوحيدات عند الشباب والمراهقين حيث تظهر كل المؤشرات والأعراض. أما الأطفال الصغار فعادة ما يصابون بأعراض خفيفة، وتزول العدوى غالباً دون تشخيص. ومن أساليب التعافي المهمة من هذا المرض الراحة والحصول على ما يكفي من السوائل، ومن المهم الحذر من بعض مضاعفات هذا المرض مثل تضخم الطحال.

فيروس «إبشتاين - بار»

فيروس «الهربس البشري 4» (Human Herpesvirus 4) هو الاسم العلمي لفيروس «إبشتاين - بار»

(Epstein – Barr Virus - EBV) الذي يُعرف رسمياً باسم فيروس «هربس غاما البشري 4»، وهو أحد أنواع فيروسات الهربس البشرية التسعة المعروفة في عائلة الهربس، وهو أحد أكثر الفيروسات شيوعاً بين البشر، ويوصف بأنه الفيروس مزدوج الحمض النووي.

ووفقاً لمراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن فيروس «إبشتاين - بار» (EBV) يُعد أحد أكثر الفيروسات البشرية شيوعاً في العالم وينتشر عن طريق سوائل الجسم، وخاصة اللعاب. ولا يوجد لقاح للحماية من عدوى هذا الفيروس (EBV).

ما هي العلاقة بين داء كثرة الوحيدات المعدي وفيروس «إبشتاين بار»؟

يقول الدكتور بريتيش ك. توش (Pritish K. Tosh, M.D) المتخصص في الأمراض المعدية في مدينة روتشستر بولاية مينيسوتا، المدير الطبي لإدارة المخاطر في مؤسسة «مايو كلينيك»، إن فيروس «إبشتاين - بار» يُعد أحد أكثر الفيروسات شيوعاً التي يصاب بها الناس. يمكن أن يسبب مرضاً في كريات الدم البيضاء، ويُعرف باسم داء كثرة الوحيدات المعدي (Infectious Mononucleosis) ولكن عندما يصاب معظم الأشخاص بهذا الفيروس لا تظهر عليهم أي أعراض.

إن السبب الأكثر شيوعاً للإصابة بداء كثرة الوحيدات هو فيروس «إبشتاين - بار»، لكن هناك فيروسات أخرى قد تسبب أعراضاً مشابهة. وينتقل هذا الفيروس عبر اللعاب، وغالباً، أثناء التقبيل أو عند مشاركة الأطعمة أو المشروبات.

وعلى الرغم من أن أعراض داء كثرة الوحيدات مزعجة، فإن العدوى تختفي من تلقاء نفسها من دون ترك آثار طويلة المدى. جدير بالذكر أن أغلب البالغين قد تعرضوا لفيروس «إبشتاين - بار» وكوّنوا أجساماً مناعية مضادة. لذلك صارت لديهم مناعة تجاهه، ولن يُصابوا به ثانيةً.

المعرضون للإصابة

من هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة؟ وكيف ينتشر؟ بعد إصابة شخص بعدوى فيروس «إبشتاين بار»، يصبح الفيروس كامناً (غير نشط) في جسم ذلك الشخص. وفي بعض الحالات، قد ينشط الفيروس مرة أخرى. لا يسبب هذا دائماً أعراضاً، ولكن الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة هم أكثر عرضة للإصابة بالأعراض إذا تم إعادة تنشيط الفيروس.

ولنشر فيروس «إبشتاين - بار» يتطلب الأمر أكثر من مجرد السعال أو العطس. وبشكل رئيسي، ينتشر الفيروس من شخص لآخر عن طريق اللعاب. يمكن الإصابة به من شخص مصاب عن طريق القيام بإحدى العادات التالية:

التقبيل.

تقاسم الطعام والمشروبات.

مشاركة الأكواب والأواني أو فرش الأسنان.

الاتصال بالألعاب التي يسيل لعاب الأطفال عليها.

يمكن أن ينتشر الفيروس أيضاً عن طريق الدم والسائل المنوي أثناء الاتصال الجنسي، وعمليات نقل الدم، وزرع الأعضاء.

في الولايات المتحدة، يصاب واحد على الأقل من كل 4 مراهقين وشباب مصابين بفيروس ما بداء كثرة الوحيدات المعدي.

الأعراض

• التعب الشديد والإرهاق – حُمّى - التهاب الحلق (ربما يُشخَّص خطأً على أنه التهاب الحلق العقدي الذي لا يتحسَّن بعد العلاج بالمضادات الحيوية) - الصداع وآلام الجسم - تضخُّم العُقَد الليمفاوية في الرقبة والإبطين - تورُّم اللوزتين - تورم في الكبد أو الطحال أو كليهما - الطفح الجلدي.

تبلغ فترة حضانة الفيروس من 4 إلى 6 أسابيع تقريباً، رغم أن هذه الفترة قد تكون أقصر عند الأطفال الصغار. ويُقصد بفترة الحضانة المدة التي تسبق ظهور الأعراض بعد التعرض للفيروس. تخف المؤشرات والأعراض مثل الحمَّى والتهاب الحلق عادةً في غضون أسبوعين. لكن أعراض التعب والعُقَد الليمفاوية المتضخمة والطحال المتورم قد تستمر بضعة أسابيع.

هل يمكن أن تتكرر الإصابة بداء الوحيدات المعدي؟ يجيب الدكتور بريتيش توش بأن معظم الأشخاص الذين يعانون من داء كثرة الوحيدات المعدي سيصابون به مرة واحدة فقط. غالباً ما يختفي المرض خلال 2 إلى 4 أسابيع بعد ظهور أعراض مثل الحمى والتعب.

يحدث هذا المرض بسبب عدوى فيروسية. وبمجرد الإصابة بالفيروس، فإن الشخص المصاب سيحمله معه لبقية حياته، ومن غير المرجح أن تتكرر الإصابة مرة ثانية.

إن داء كثرة الوحيدات المعدي الناجم عن الفيروس لا يعود، وإن عاد بعد التعافي فسيكون عدوى جديدة من مصدر آخر مختلف، مثل:

فيروس مضخم الخلايا (Cytomegalovirus).

داء المقوسات (Toxoplasmosis).

فيروس العوز المناعي البشري (HIV).

الحصبة الألمانية (Rubella).

التهاب الكبد «أ» أو «ب» أو «سي» (Hepatitis A, B or C).

الفيروس الغدي (Adenovirus).

المضاعفات

قد تكون مضاعفات داء كثرة الوحيدات المعدي خطيرة جداً في بعض الأحيان. ومن أهم المضاعفات:

• مشكلات الطحال، تضخم الطحال من أكثر المضاعفات خطورة. وفي أشد الحالات خطورة، قد يتمزق الطحال مسبباً ألماً حاداً مفاجئاً في الجانب الأيسر من الجزء العلوي للبطن، ما يستوجب الحصول على الرعاية الطبية الفورية، فقد تحتاج الحالة للتدخل الجراحي.

• مشكلات الكبد، قد يتأثر الكبد أيضاً جراء الإصابة بداء كثرة الوحيدات المعدي، فيصاب بالالتهاب الكبدي، قد يكون بسيطاً في أغلب الحالات. وقد يَحدُث اليرقان، في بعض الأحيان، وهو اصفرار في الجلد وكرة العين البيضاء.

• مشكلات لدى ضعاف المناعة، قد يسبب فيروس «إبشتاين - بار» مرضاً أخطر بدرجة كبيرة لدى الأشخاص الذين لديهم قصور في الجهاز المناعي. ويتضمن الأشخاص المصابون بضعف الجهاز المناعي أولئك المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (مرض الإيدز)، أو الأشخاص الذين يتناولون أدوية مثبطة للمناعة بعد جراحة زراعة الأعضاء.

• مشكلات أقل شيوعاً، قد تنجم أيضاً عن داء كثرة الوحيدات مضاعفات أقل شيوعاً، بما في ذلك:

فقر الدم - وهو انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء والهيموغلوبين، وهو بروتين غني بالحديد في خلايا الدم الحمراء.

قلة الصفيحات - وهو انخفاض الصفائح الدموية، وهي خلايا دم تدخل في تكوين الجلطات.

مشاكل القلب - وهي التهاب عضلة القلب.

مضاعفات تشمل الجهاز العصبي - التهاب السحايا والتهاب الدماغ ومتلازمة «غيلان - باريه»

تورم اللوزتين - وهو ما قد يعوق التنفس.

التشخيص

• الفحص الإكلينيكي، بعد الفحص البدني، يتم الاشتباه في الإصابة بداء كثرة الوحيدات المعدي بناءً على المؤشرات والأعراض، وعلى مدة استمرارها. من أهم المؤشرات التي يتم البحث عنها تورُّم العُقَد اللمفاوية، تورم اللوزتين، تورم الكبد أو الطحال، الربط بين هذه المؤشرات والأعراض التي يشعر بها المريض.

• فحوص الدم، من أهمها:

اختبارات الأجسام المضادة. يتم إجراؤها للتأكيد الإضافي للتشخيص، ومنها إجراء اختبار أحادي البقعة (monospot test) لفحص الدم بحثاً عن أجسام مضادة لفيروس «إبشتاين - بار» (Epstein - Barr)، لكن هذا الاختبار قد لا يكتشف العدوى في الأسبوع الأول من المرض. هناك اختبار آخر مختلف، أيضاً للأجسام المضادة يستغرق وقتاً أطول لظهور النتائج، لكنه يستطيع أن يكتشف المرض في الأسبوع الأول من الأعراض.

عدد خلايا الدم البيضاء. يتم إجراء فحص الدم للتأكد من وجود عدد مرتفع من خلايا الدم البيضاء (الليمفاويات) التي تبدو غير طبيعية. اختبارات الدم هذه لن تؤكد عدد كريات الدم البيضاء، لكنها قد تشير إليها كاحتمالية.

العلاج

لا يُوجَد علاج مُحدَّد مُتاح لداء كثرة الوحيدات المعدي (Infectious Mononucleosis).

لا يُوجد لقاح للوقاية من داء كثرة الوحيدات المعدي.

لا تعمل المضادَّات الحيوية بنجاح ضِدَّ العدوى الفيروسية، مثل الإصابة بارتفاع عدَد ِكرات الدم البيضاء.

يتضمَّن العلاج بصفةٍ أساسية: الاعتناء بالنفس، قسطاً كافياً من الراحة، تناول نظامٍ غذائي صحِّي وشُرب كثير من السوائل.

يمكن تناوُل مُسكِّنات الألم من دون وصفة طبية لعلاج الحُمَّى أو التهاب الحلْق.

علاج حالات العدوى الثانوية بالمضادات الحيوية، مثل: التهاب الحلق، التهاب الجيوب الأنفية، التهاب اللوزتين.

يمكن علاج تضيق مجرى الهواء الحاد بالكورتيكوستيرويدات.

احتمالية حدوث الطفح مع بعض الأدوية.

لا يوصى باستخدام أموكسيسيلين، بما فيها مشتقات البنسلين، للأشخاص المصابين بداء كثرة الوحيدات. في الواقع، قد يصيب الطفح الجلدي بعض الأشخاص المصابين بداء كثرة الوحيدات الذين يتناولون أحد هذه الأدوية. ومع ذلك، ليس بالضرورة أن يكون ظهور طفح جلدي معناه أن لديهم حساسية تجاه هذا المضاد الحيوي.

بالنسبة للأطفال، قد يستغرق تعافيهم من داء كثرة الوحيدات أسابيع. كن صبوراً.

بالنسبة للشباب، عليهم تجنب بعض الأنشطة.

لا حاجة للحجر الصحي.

يُعدّ معظم الأشخاص محصنين من الإصابة بفيروس «إبشتاين - بار» بسبب تعرضهم له في طفولتهم.

قد يبقى فيروس «إبشتاين - بار» في لعاب المصاب به لعدة أشهر بعد الإصابة. وفيروس «إبشتاين - بار» يمكن أن ينتشر لمدة أسابيع، عندما يصاب به الشخص لأول مرة، حتى قبل ظهور الأعراض. بمجرد دخول الفيروس إلى الجسم، فإنه يظل غير نشط. إذا أعيد تنشيطه، فمن المحتمل أن يصيب الآخرين بغضّ النظر عن مقدار الوقت الذي مرّ منذ الإصابة الأولى.

وحيث إن داء كثرة الوحيدات المعدي ينتقل عن طريق اللعاب، فيمكن منع انتقال الفيروس من الشخص المصاب إلى الآخرين عن طريق عدم تقبيلهم وعدم مشاركة الطعام والأطباق والزجاجات والأواني. ويجب أن نتذكر غسل اليدين بانتظام لمنع انتقال الفيروس.

* استشاري طب المجتمع.


الالتهابات الفطرية للجلد لدى الأطفال

الالتهابات الفطرية للجلد لدى الأطفال
TT

الالتهابات الفطرية للجلد لدى الأطفال

الالتهابات الفطرية للجلد لدى الأطفال

مع اقتراب فصل الصيف تكثر الالتهابات الفطرية fungal infections التي تُعد من الأنواع الشائعة للعدوى.

وعلى الرغم من أنها يمكن أن تصيب جميع أجزاء الجسم، فإن العدوى الفطرية ارتبطت في الأذهان في الأغلب بإصابة الجلد، لأن الفطريات تعيش في الطبقات العليا من خلايا الجلد وتنشط في وجود المناطق التي توجد بها رطوبة، مثل ما بين أصابع القدم أو في منطقة الفخذ والحفاضات في بعض الأحيان، مسببة حكة وتهيجاً والتهاباً في الجلد للرضع napkin dermatitis، ما يتسبب في بكاء الرضيع باستمرار. ولذلك فإن التغيير المستمر للحفاظة يكون بمثابة وقاية من الفطريات لأنه يجعل جلد الطفل جافاً.

فطريات ضارة

الفطريات كائنات صغيرة موجودة في كل مكان في الهواء والماء وعلى جسم الإنسان. وعلى وجه التقريب يعد نصف هذه الكائنات من الأنواع الضارة. ويختلف شكل العدوي باختلاف الإصابة وهناك بعض الإصابات تسبب تغيراً في لون الجلد سواء إلى اللون الغامق أو اللون الفاتح، مثل تلك المسؤولة عن تينيا الجسم (النخالة المبرقشة tinea versicolor). وهناك أنواع تسبب طفحاً جلدياً، وهناك أنواع تسبب احمراراً وحكة، مثل تينيا الفخذين.

هناك عوامل مساعدة تزيد من خطر التعرض للفطريات وأهمها ضعف المناعة، مثل الأطفال الذين يعانون من الأورام المختلفة أو مرض السكري من النوع الأول، وكذلك الأطفال الذين يتناولون جرعات متكررة وكبيرة من المضادات الحيوية التي تؤثر بالسلب على مناعتهم، والأطفال الذين يعانون من البدانة المفرطة التي يمكن أن تتسبب في وجود طيات جلدية skin folds كما تسبب زيادة العرق عند أبسط مجهود، ما يجعل سطح الجسم رطباً وأكثر قابلية للإصابة.

يمكن أن تحدث الإصابات الفطرية في الأظافر وتُعد مشكلة شائعة خاصة في أظافر القدم وتصبح الأظافر بعد الإصابة صفراء وسميكة وقبيحة المنظر وتتكسر بسهولة. ويمكن أن تحدث الإصابة كذلك في فروة الرأس (سعفة الرأس tinea capitis) وهي أكثر شيوعاً في الأطفال من البالغين، وتسبب ما يشبه قرحة في الشعر وعدم نموه وتساقطه ويمكن حدوث التهاب بكتيري أيضاً، ولكن هذه الأعراض مؤقتة وتزول مع العلاج وعادة ما ينمو الشعر مرة أخرى.

في الأغلب تنتقل العدوى من طفل إلى آخر بالاحتكاك المباشر بين الطفل المصاب والسليم، أو استخدام أدوات خاصة بالمريض مثل الفوط في حمامات السباحة مع وجود الماء على سطح الجلد، ما يجعل فرص الإصابة كبيرة، أو عند استعارة حذاء من طفل مصاب بتينيا القدمين. ومن الأمور المهمة كذلك استعمال المشط الخاص بطفل مصاب، ويجب أن تقوم الأم بتحذير الطفل من استعمال أي أدوات شخصية من طفل آخر حتى لو كان سليماً ظاهرياً.

التشخيص والعلاج

في الأغلب يكون تشخيص الإصابات الفطرية بمجرد النظر والسؤال عن الأعراض والتاريخ المرضي للإصابة. ولكن في بعض الأحيان النادرة يمكن تأكيد التشخيص عن طريق فحص بقايا القشور تحت المجهر. وفي حالة عدم الشفاء أو الاشتباه في إصابات أكثر خطورة يمكن أخذ عينة صغيرة من الجلد وفحصها ويمكن أيضاً عمل اختبارات عن طريق أخذ عينة دم لمعرفة ما إذا كانت الإصابة الجلدية جزءاً من مرض عضوي آخر من عدمه، مثل التهاب الكبد.

تميل العدوى الفطرية إلى التكرار (حتى بعد انتهاء العلاج) ويمكن أن تكون العدوى المتكررة بسبب جيني، حيث يكون بعض الأطفال مهيئين أكثر من غيرهم للإصابة. ويمكن للأم والأطفال الأكبر عمراً اتباع بعض الخطوات الوقائية لتقليل احتمالية التكرار، وأهمها المداومة على استكمال المدة المحددة للعلاج حتى مع انتهاء الأعراض. ومن الأخطاء الشائعة جداً التوقف عن استعمال الكريمات والمراهم بعد اختفاء اللون المميز للإصابة أو توقف الشعور بالحكة، لأن الفطر يكون لا يزال موجوداً ولكن حدة الأعراض قد انتهت.

يجب على الأمهات أن تنصح الطفل بتجفيف المناطق الرطبة جيداً باستمرار سواء بعد غسل اليدين أو القدمين وكذلك تجفيف المناطق بين أصابع القدم وعدم التجول عاري القدمين في حمامات السباحة أو حتى في المنزل. ويجب غسل الجوارب بشكل دوري وتجنب الأحذية المصنوعة من البلاستيك لأنها تجعل القدم تتعرق بغزارة. وعند قص أظافر القدم إذا كان هناك ظفر مصاب بعدوى فطرية فيجب عدم استخدام المقص نفسه على الأظافر السليمة والأظافر المصابة معاً، حتى لا يتم نقل العدوى لبقية الأصابع، والأمر نفسه ينطبق على المنشفة.

في معظم الأحيان في الأطفال يكون العلاج موضعياً عن طريق استخدام الكريمات المضادة للفطريات Antifungal creams. ولحسن الحظ، فإن العديد منها متاح من دون وصفة طبية. وفي حالات إصابة فروة الرأس يكون العلاج على هيئة شامبو ا1 يتم تدليك فروة الرأس به بشكل جيد وإذا حدثت خدوش أو إصابات بكتيرية يمكن وضع كريم يحتوي على مضاد حيوي أيضاً.

في بعض الأحيان وفي حالات الإصابة الشديدة وفي نهاية مرحلة الطفولة وبداية المراهقة يمكن استخدام أقراص مضادة للفطريات، وهي أدوية قوية المفعول وبعضها له تأثير ضار على الكبد؛ لذلك يجب تناولها بحرص تبعاً لتعليمات الطبيب. والجرعة المحددة على وجه التحديد في الأغلب تكون عبارة عن قرص واحد يتم تناوله كل أسبوع ويمكن تكراره بعد استشارة الطبيب. ويمكن أن يلجأ الطبيب إلى العلاج الجماعي للأسرة حتى يمكن تلافي عودة العدوى بعد شفائها من خلال فرد آخر من أفراد الأسرة؛ ولذلك يمكن للوالدين والأخوات تناول العلاج حتى لو لم تكن هناك أي أعراض ظاهرية.

* استشاري طب الأطفال


6 حقائق طبية عن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات

6 حقائق طبية عن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات
TT

6 حقائق طبية عن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات

6 حقائق طبية عن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات

عندما بدأت «منظمة الصحة العالمية» حديثها عن «مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات»، ذكرت أنها «حالة هرمونية شائعة تصيب النساء في سن الإنجاب. وعادةً ما تبدأ الحالة في الظهور خلال فترة المراهقة، بيد أن أعراضها تختلف مع مرور الوقت. وتعد مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات السبب الأكثر شيوعاً لغياب الإِباضة، والسبب الرئيسي للعقم».

وترتبط مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات بطائفة متنوعة من المشاكل الصحية طويلة المدى التي تؤثر على الرفاه الجسدي والعاطفي.

حالة نسائية شائعة

ونظراً لشيوع هذه الحالة بين النساء، وتدني معدلات تشخيص الإصابات بها، وصعوبات معالجتها، وعمق تداعياتها ومضاعفاتها، إليك الحقائق الستّ التالية:

1. بين عموم نساء العالم، تعتبر مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات Polycystic Ovary Syndrome (PCOS) مشكلة صحية واسعة الانتشار. وتوضح «منظمة الصحة العالمية» ذلك بقولها: «تشير التقديرات إلى أن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات تصيب نحو 8 إلى 13 في المائة من النساء في سن الإنجاب».

وهذا يعني أنها من بين أعلى 5 مشكلات الصحية انتشاراً بين المراهقات والشابات. ولكن الأهم من هذا هو ما أردفت قوله بأنه «ما زال نحو 70 في المائة من النساء المصابات بهذا المرض في العالم لم تُشخَّص بعد حالاتهن»، ولا يعرفن أن سبب اضطرابات الدورة الشهرية لديهن، أو العقم، أو نمو شعر الوجه وشعر مناطق أخرى بالجسم Hirsutism، أو حتى الإصابة بمرض السكري بسبب هذه المشكلة الصحية.

وتقول «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)» إن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات تؤثر على ما يصل إلى 5 ملايين من النساء الأميركيات في سن الإنجاب. لكن الأمر أكثر من ذلك بكثير؛ إذ تستمر لديهن هذه الحالة الصحية مدى الحياة إلى ما بعد سنوات الإنجاب». ويوضح أطباء «مايو كلينك»: «مع متلازمة تكيس المبايض، تتطور العديد من الأكياس الصغيرة المملوءة بالسوائل، على طول السطح الخارجي للمبيض. وتحتوي هذه الأكياس الصغيرة على بويضات غير ناضجة، وتفشل في إطلاق البويضات شهرياً بانتظام».

نموذج طبي للمبيض المعرض لمُتَلاَزِمَةُ المَبيضِ المُتَعَدِّدِ الكيسات والسرطان

2. الآثار النفسية والبدنية لهذه الحالة الشائعة، التي لا يتم في الغالب تشخيص وجودها، ذات تأثيرات صحية عميقة على خصوبة المرأة وعلى مظهرها الجمالي. وتضيف «منظمة الصحة العالمية» قائلة: «ويمكن أن تتسبب الآثار البيولوجية والنفسية لمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات، ولا سيما تلك المتصلة بالسمنة وصورة الجسم والعقم، في مشاكل مرتبطة بالصحة النفسية والوصم الاجتماعي».

وتوضح «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية» أنه «غالباً ما تكون النساء المصابات بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات، مُقاومات لمفعول هرمون الإنسولين في أجسامهن Insulin Resistance. حيث يمكن لأجسامهن إنتاج الإنسولين، ولكن لا يمكنهن استخدامه بشكل فعال، ما يزيد من احتمال الإصابة بمرض السكري من النوع 2 (وكذلك حالة ما قبل السكري Prediabetes)».

ويوضح أطباء «مايو كلينك»: «وإحدى علامات مقاومة الإنسولين وجود بقع داكنة مخملية على جلد الجزء السفلي من الرقبة أو الإبطين أو الفخذ أو تحت الثديين».

وتضيف «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية» قائلة: «ولديهن أيضاً مستويات أعلى من الأندروجينات Androgens (الهرمونات الذكورية الموجودة لدى الإناث بمستويات منخفضة جداً عادة)، التي عند ارتفاعها يمكن أن تمنع إطلاق البويضات (الإباضة)، وتتسبب في عدم انتظام الدورة الشهرية، وزيادة ظهور حب الشباب Acne، وترقق وتساقط شعر فروة الرأس (بنمط الصلع الذكوري Male - Pattern Baldness)، وزيادة نمو الشعر على الوجه والجسم».

العقم والأمراض المزمنة

3. تؤكد المصادر الطبية أن مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات أحد الأسباب الأكثر شيوعاً للعقم Infertility عند النساء على مستوى العالم. ولكن أيضاً، كما توضح «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية» أنه «يمكن أن تصاب النساء المصابات بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات بمشاكل صحية أخرى مهمة، خاصة إذا كن يعانين من زيادة الوزن»، ومنها:

- مرض السكري؛ إذ يصاب أكثر من نصف النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض بمرض السكري من النوع 2 عند سن الأربعين.

- سكري الحمل Gestational Diabetes الذي يعرِّض الحمل والطفل للخطر. ويمكن أن يؤدي إلى مرض السكري من النوع 2 في وقت لاحق من الحياة لكل من الأم والطفل.

- أمراض القلب، فالنساء المصابات بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض شرايين القلب، وتزداد احتمالات هذه الخطورة مع تقدم العمر.

- ارتفاع ضغط الدم الذي يمكن أن يلحق الضرر بالقلب، وشرايين القلب والدماغ، والكليتين.

- ارتفاع نسبة الكولسترول الخفيف (LDL) الضار، وانخفاض نسبة الكولسترول الثقيل (HDL) الجيد؛ ما يزيد من خطر الإصابة بأمراض شرايين القلب.

- انقطاع التنفس أثناء النوم Sleep Apnea. وهو اضطراب يتسبب في توقف التنفس أثناء النوم، ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري من النوع 2.

- السكتة الدماغية Stroke. نمو اللويحات (تراكم الكوليسترول وخلايا الدم البيضاء) في جدران الشرايين، يتسبب بسدد الأوعية الدموية، ويمكن أن يؤدي إلى جلطات دموية، وبدورها يمكن أن تسبب سكتة دماغية.

- التهاب الكبد الدهني غير الكحولي Nonalcoholic Steatohepatitis، التهاب الكبد الحاد الناجم عن تراكم الدهون في الكبد

- ترتبط مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات أيضاً بالاكتئاب والقلق، رغم أن الارتباط غير مفهوم تماماً.

الأسباب

4. لا يُعرف السبب الدقيق للإصابة بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات. وتقول «منظمة الصحة العالمية»: «لا يُعرف حتى الآن سبب مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات، بيد أن النساء اللواتي لديهن تاريخ عائلي أو المصابات بداء السكري من النوع 2 هن أكثر عرضة من غيرهن للإصابة به».

وتضيف «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية» بقولها: «الأسباب الدقيقة غير معروفة في الوقت الحالي، لكن مستويات الأندروجين الأعلى من الطبيعي تلعب دوراً مهماً. الوزن الزائد والتاريخ العائلي - الذي يرتبط بدوره بمقاومة الإنسولين - يمكن أن يساهما أيضاً».

ويوضح أطباء «مايو كلينك» قائلين: «تشير الدراسات إلى احتمال ارتباط جينات معينة بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات. وقد يؤدي وجود تاريخ عائلي للإصابة بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات دوراً في الإصابة بها. ولكن ارتفاع مقاوَمة الخلايا لمفعول الإنسولين تدفع الجسمَ إلى إنتاج مزيد من الإنسولين، في محاولة لخفض مستوى السكر في الدم. ومع زيادة إفراز الإنسولين تحصل زيادة في إفراز الجسم لكمية أكبر من اللازم من هرمون الأندروجين الذكوري. وتؤثر زيادة كمية الأندروجينات على الإباضة. ويعني هذا عدم نمو البويضات بانتظام وعدم خروجها من الجُريبات التي تنمو فيها. ويمكن أن يؤدي فرط الأندروجين أيضاً إلى الإصابة بالشعرانية وحب الشباب».

الأعراض والتشخيص

5. حول صعوبات التشخيص، توضح «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية» أن «من الشائع أن تكتشف النساء أنهن مصابات بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات عندما يواجهن صعوبة في الحمل. ولكن غالباً ما تبدأ هذه الحالة بعد فترة وجيزة من الدورة الشهرية الأولى، في عمر 11 أو 12 عاماً. ويمكن أن تتطور أيضاً في العشرينات أو الثلاثينات. وفي بعض الأحيان تكون الأعراض واضحة، وأحياناً تكون أقل وضوحاً. وبعض النساء سيكون لديهن عَرَض واحد فقط، وأخريات سوف يكون لديهن الأعراض جميعاً». وتذكر «منظمة الصحة العالمية» قائلة: «يمكن أن تختلف أعراض مُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات من شخص إلى آخر. وقد تتغير الأعراض مع مرور الوقت، وغالباً ما تحدث دون عامل مسبب واضح». وتضيف قائلة: «وتشمل الأعراض المحتملة ما يلي:

- دورات شهرية غزيرة أو طويلة الأمد أو متقطعة أو لا يمكن التنبؤ بها أو غياب الدورات الشهرية تماماً

- العُقم

- حب الشباب أو البشرة الدهنية

- الشعر الزائد على الوجه أو الجسم

- الصلع الذكوري أو ترقُّق الشعر

- زيادة الوزن، خصوصاً حول البطن

6. تلخص «منظمة الصحة العالمية» تشخيص الإصابة بمُتَلازِمة المبيض المتعدِّد الكيسات بتوفر ما لا يقل عن عنصرين من بين الثلاثة عناصر التالية:

- علامات أو أعراض ارتفاع مستويات الأندروجين (ظهور غير مرغوب فيه للشعر على الوجه أو الجسم، وفقدان شعر الرأس، وحب الشباب أو ارتفاع مستوى هرمون التستوستيرون في الدم)، بعد استبعاد الأسباب الأخرى.

- عدم انتظام الدورات الحيضية أو غيابها، بعد استبعاد الأسباب الأخرى.

- اكتشاف وجود تكيُّس المبايض عن طريق إجراء التصوير بالموجات فوق الصوتية للمبايض.

ولكن، كما تقول «المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية»: «مجرد وجود كيسات المبيض لا يكفي للتشخيص. كثير من النساء اللواتي لا يعانين من مُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات لديهن كيسات على المبيض. وكثير من النساء المصابات بمُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات ليس لديهن كيسات».

ولتأكيد صواب التشخيص، يمكن الاستعانة باختبارات الدم لتحديد التغيرات المميزة في ارتفاع مستويات الهرمونات التالية:

- التستوستيرون (هرمون أندروجين المبيض الذي يؤثر على نمو الشعر)

- الإستروجين (هرمون المبيض الذي يحفز نمو بطانة الرحم)

- هرمون الُلوتِن LH هرمون الغدة النخامية الذي يؤثر على إنتاج المبايض للهرمونات، ويُعدّ مهماً للإباضة الطبيعية.

- الإنسولين

- الهرمون المضاد لمولر (يقيس مستوى خصوبة المبايض)

تسبب العقم وهي حالة من بين أعلى 5 مشكلات صحية انتشاراً بين المراهقات والشابات

خطوط عامة لمعالجات تستهدف تخفيف الأعراض والتداعيات

تعترف جميع المصادر الطبية العالمية بأنه لا يوجد حتى اليوم وسيلة علاجية تزيل حالة الإصابة بمُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات. ولكنها في الوقت ذاته لا تقف مكتوفة الأيدي، بل كما تقول «منظمة الصحة العالمية»: «متلازمة المبيض حالة مزمنة ولا يمكن علاجها. ومع ذلك، يمكن التخفيف من بعض أعراضها عن طريق تغيير نمط الحياة وباستخدام الأدوية وعلاجات الخصوبة».

ويضيف أطباء «مايو كلينك»: «يركز علاج مُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات على علاج الأعراض التي تقلقك. ويمكن أن تتضمن العقم أو كثرة الشعر أو البثور أو السُمنة. وقد يتضمن العلاج الموصوف لكِ إحداث تغييرات في نمط الحياة أو تناول الأدوية».

والأساس بالعموم هو التوصية الطبية بضرورة فقدان الوزن. وكما يقول أطباء «مايو كلينك»: «حتى لو نجحتِ في إنقاص القليل من وزنكِ، كفقدان 5 في المائة من وزن جسمكِ على سبيل المثال، فقد يحسن ذلك من حالتكِ. كما يمكن أن يؤدي فقدان الوزن إلى زيادة فعالية الأدوية التي يوصي بها الطبيب لعلاج مُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات، بالإضافة إلى أنه يمكن أن يساعد في علاج العقم. سيتعاون معك الطبيب واختصاصي النظم الغذائية لتحديد أفضل الخطط لفقدان الوزن».

وللتعامل مع اضطرابات الدورة الشهرية، ثمة عدة وسائل دوائية. ومن أهمها حبوب منع الحمل المحتوية على كل من هرمون الإستروجين والبروجستين، حيث تقلل هذه النوعية المركبة من حبوب منع الحمل، من إنتاج الأندروجين (هرمون الذكورة) وتنظم مستوى الإستروجين. كما يساعد تنظيم الهرمونات على تقليل مخاطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم، ويعالج النزف غير المنتظم، ويقلل نمو الشعر الزائد وحب الشباب.

ولمساعدة على حصول خروج البويضة (الإباضة) لتلقيحها من أجل حدوث الحمل، قد يوصي الطبيب بدواء الكلوميفين Clomiphene. وهو يُؤخذ عبر الفم كمضاد للإستروجين، خلال المرحلة الأولى من الدورة الشهرية.

وكذلك يمكن تناول دواء ميتفورمين Metformin، الذي هو بالأصل دواء لعلاج مرض السكري. وفي حالات مُتَلازِمة المِبيض المتعدِّد الكيسات يعمل على تخفيف مقاومة الإنسولين وخفض مستويات الإنسولين وإبطاء تطور مرض السكري من النوع 2 وإنقاص الوزن، وأيضاً في تحفيز عملية الإباضة. وقد يلجأ الطبيب إلى الأدوية الهرمونية التي يتم تلقيها عن طريق الحقن، لتنشيط الإباضة ورفع احتمالات حصول الحمل.

ولتقليل فرط نمو الشعر أو تخفيف حب الشباب، قد يوصي الطبيب بحبوب منع الحمل، لخفض إنتاج الأندروجين الذي قد يسبب فرط نمو الشعر وحب الشباب. وأيضاً ثمة دواء سبيرولاكتون Spironolactone، الذي هو بالأصل من أدوية زيادة إدرار البول. وهو وإن كان بإمكانه منع ظهور آثار الأندروجين على الجلد، كفرط نمو الشعر وحب الشباب، إلا أنه لا يُوصى بتناول هذا الدواء إذا كانت المرأة حاملاً أو تنوي الحمل. وإزالة الشعر بالليزر من الخيارات الشائعة. ويظل المهم المتابعة مع الطبيب.

• استشارية في الباطنية


3 استراتيجيات تحسّن النتائج الطبية لمرضى السرطان !؟

3 استراتيجيات تحسّن النتائج الطبية لمرضى السرطان !؟
TT

3 استراتيجيات تحسّن النتائج الطبية لمرضى السرطان !؟

3 استراتيجيات تحسّن النتائج الطبية لمرضى السرطان !؟

مع وجود العديد من الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بالسرطان، فإننا نواجه الحقيقة الصارخة المتمثلة في أن المرض يمكن أن يصيب أي واحد منا في أي وقت.

وهناك أيضًا تقارير تفيد بأن بعض أنواع السرطان تتزايد بين الشباب في الثلاثينيات والأربعينيات من العمر.

ومن الناحية الإيجابية، فإن العلاجات الطبية للسرطان تتقدم بسرعة كبيرة؛ فتتحسن معدلات البقاء على قيد الحياة بشكل كبير، ويتم الآن إدارة بعض أنواع السرطان باعتبارها أمراضًا مزمنة طويلة الأمد بدلاً من الأمراض التي تودي بحياة المرضى بسرعة. لكن تظل الدعائم الأساسية لعلاج السرطان هي الجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والعلاج المناعي والعلاج الموجه والعلاج الهرموني. كما ان هناك علاجات واستراتيجيات أخرى مساعدة أو داعمة يمكن أن يكون لها تأثير قوي على نوعية حياة المرضى وبقائهم.

من أجل ذلك يؤشر الخبراء ثلاث استراتيجيات تساعد في تحسين النتائج الطبية لمرضى السرطان. وذلك وفق ما نقل موقع «ساينس إليرت» عن «The Conversation» العلمي المرموق.

الحركة المستمرة

يجري حاليا اعتماد التمارين البدنية كدواء. ويمكن تصميم التمرين خصيصًا للمريض ومشاكله الصحية لتحفيز الجسم وبناء بيئة داخلية تقل فيها احتمالية ازدهار السرطان.

ويُفعل ذلك بعدة طرق. إذ توفر التمارين الرياضية حافزًا قويًا لجهاز المناعة، الذي يقوم بزيادة عدد الخلايا المناعية المقاومة للسرطان في الدورة الدموية فيرسلها بأنسجة الورم لتحديد الخلايا السرطانية وقتلها.

وتطلق العضلات الهيكلية (تلك المرتبطة بالعظام للحركة) جزيئات إشارة تسمى الميوكينات؛ فكلما زادت كتلة العضلات تم إطلاق المزيد من الميوكينات؛ حتى عندما يكون الشخص في حالة راحة.

ومع ذلك، أثناء وبعد نوبات التمرين مباشرة، يتم إفراز المزيد من الميوكينات بمجرى الدم.

جدير بالذكر، ترتبط الميوكينات بالخلايا المناعية، ما يحفزها لتكون «قاتلة للسرطان» بشكل أفضل. وتشير الميوكينات أيضًا مباشرة إلى الخلايا السرطانية ما يؤدي إلى إبطاء نموها والتسبب بموت الخلايا. كما يمكن أن تقلل التمارين الرياضية أيضًا بشكل كبير من الآثار الجانبية لعلاج السرطان مثل التعب وفقدان العضلات والعظام وزيادة الدهون. كما وتقلل من خطر الإصابة بأمراض مزمنة أخرى مثل أمراض القلب والسكري من النوع الثاني.

ويمكن أن تحافظ التمارين الرياضية على نوعية الحياة والصحة العقلية لمرضى السرطان أو تحسنهما. وتشير الأدلة البحثية الناشئة إلى أن التمارين الرياضية قد تزيد من فعالية العلاجات السائدة مثل العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. كما انه من المؤكد أن ممارسة التمارين الرياضية ضرورية لإعداد المريض لأي عملية جراحية لزيادة اللياقة القلبية التنفسية، وتقليل الالتهابات الجهازية، وزيادة كتلة العضلات وقوتها ووظيفتها البدنية، ومن ثم إعادة تأهيلها بعد الجراحة.

هذه الآليات تشرح سبب حصول مرضى السرطان الذين يمارسون النشاط البدني على نتائج أفضل بكثير على البقاء على قيد الحياة مع انخفاض الخطر النسبي للوفاة بسبب السرطان بنسبة تصل إلى 40-50 %.

الصحة العقلية

الصحة العقلية «الأداة الثانية» التي لها دور رئيسي في إدارة السرطان وعلاج الأورام. وتشمل الجوانب النفسية والاجتماعية والسلوكية والعاطفية للسرطان ليس فقط للمريض ولكن أيضًا لمقدمي الرعاية له وعائلته.

والهدف من الصحة العقلية هو الحفاظ على أو تحسين نوعية الحياة وجوانب الصحة العقلية مثل الاضطراب العاطفي والقلق والاكتئاب والصحة الجنسية واستراتيجيات المواجهة والهوية الشخصية والعلاقات.

يعد دعم جودة الحياة والسعادة أمرًا مهمًا في حد ذاته، ولكن يمكن لهذه المقاييس أيضًا أن تؤثر على الصحة البدنية للمريض واستجابته للتمارين الرياضية والقدرة على التكيف مع الأمراض والعلاجات. وإذا كان المريض يشعر بالضيق الشديد أو القلق، فيمكن لجسمه أن يدخل في رحلة أو يقاوم الاستجابة؛ وهذا يخلق بيئة داخلية تدعم في الواقع تطور السرطان من خلال الآليات الهرمونية والالتهابية. لذلك من الضروري دعم صحته العقلية.

النظام الغذائي

العلاج الثالث في مجموعة الأدوات الداعمة لرعاية مرضى السرطان هو النظام الغذائي. حيث يمكن لنظام غذائي صحي أن يدعم الجسم لمحاربة السرطان ومساعدته على تحمل العلاجات الطبية أو الجراحية والتعافي منها.

ويوفر الالتهاب بيئة أكثر خصوبة للخلايا السرطانية؛ فإذا كان المريض يعاني من زيادة الوزن مع وجود أنسجة دهنية زائدة، فإن اتباع نظام غذائي لتقليل الدهون وهو أيضًا مضاد للالتهابات يمكن أن يكون مفيدًا للغاية. ويعني هذا عمومًا تجنب الأطعمة المصنعة وتناول الأطعمة الطازجة في الغالب، من مصادر محلية ومعظمها نباتي. علما ان فقدان العضلات هو أحد الآثار الجانبية لجميع علاجات السرطان. وفي هذا يمكن أن تساعد تمارين المقاومة ولكن قد يحتاج الأشخاص إلى مكملات البروتين أو تغييرات في النظام الغذائي للتأكد من حصولهم على ما يكفي من البروتين لبناء العضلات.

وقد تقلل علاجات الشيخوخة والسرطان من تناول البروتين وتؤثر على الامتصاص؛ لذلك يمكن الإشارة إلى المكملات.

واعتمادًا على نوع السرطان والعلاج، قد يحتاج بعض المرضى إلى علاج غذائي متخصص للغاية؛ فبعض أنواع السرطان مثل سرطان البنكرياس والمعدة والمريء والرئة يمكن أن تسبب انخفاضًا سريعًا وغير منضبط.

العمل كفريق

هذه الاستراتيجيات الثلاث من أقوى الأدوات المتوفرة بمجموعة أدوات الرعاية الداعمة للأشخاص المصابين بالسرطان. ولا يعتبر أي منها بمثابة «علاج» للسرطان، بمفرده أو معًا. لكن يمكنها العمل جنبًا إلى جنب مع العلاجات الطبية لتحسين نتائج المرضى بشكل كبير. فإذا كنت أنت أو أي شخص تهتم به مصابًا بالسرطان، فيمكن لمجالس السرطان الوطنية والمنظمات الخاصة بالسرطان تقديم الدعم.

وللحصول على دعم الطب الرياضي، من الأفضل استشارة أخصائي فيسيولوجي معتمد للتمارين الرياضية. اما بالنسبة للعلاج الغذائي فيجب استشارة اختصاصي تغذية ممارس معتمد. اضافة لدعم الصحة العقلية مع طبيب نفسي مسجل.


استشارات: عودة جرثومة المعدة - كيس في الكلية

استشارات: عودة جرثومة المعدة - كيس في الكلية
TT

استشارات: عودة جرثومة المعدة - كيس في الكلية

استشارات: عودة جرثومة المعدة - كيس في الكلية

عودة جرثومة المعدة

• تعالجت من جرثومة المعدة سابقاً؛ لكنها عادت إليَّ مرة أخرى، فبم تنصح؟

- هذا ملخص أسئلتك عن تشخيص إصابتك بوجود جرثومة المعدة، رغم أنه سبق تلقيك لمعالجتها. ولاحظ معي أن بكتيريا المعدة الحلزونية أو جرثومة المعدة -وفق ما تشير إليه المصادر الطبية العالمية- هي الميكروب الأعلى إصابة بين سكان العالم.

وتعتبر هذه الجرثومة واحدة من أكثر أنواع العدوى البكتيرية «المزمنة» شيوعاً في جميع أنحاء العالم. وتحديداً، فإن الإحصائيات الطبية الحديثة تؤكد على أن نحو 70 في المائة من سكان العالم لديهم هذه البكتيريا بشكل مزمن في جهازهم الهضمي العلوي. ولكن لا تظهر على معظم الأشخاص المصابين بها أي مؤشرات أو أعراض؛ بل على نسبة منهم.

وعادةً ما تنتقل هذه البكتيريا من شخص لآخر، من خلال الاتصال المباشر باللعاب أو القيء أو البراز لشخص مُصاب بهذه الجرثومة. وعلى سبيل المثال، قد تنتشر بكتيريا المعدة الحلزونية من خلال تناول الطعام أو الماء الملوث بهذه البكتيريا. والإصابة بهذه البكتيريا عامل يرفع من مخاطر الإصابة بالقرحة أو الالتهابات في الجهاز الهضمي العلوي (المعدة والاثنا عشر).

ويتسبب وجودها للبعض في عدد من الأعراض، مثل ألم حارق في أعلى البطن، وألم في المعدة قد يتفاقم عندما تكون المعدة فارغة، والغثيان، وفقدان الشهية، والتجشؤ المتكرر، والانتفاخ، وفقدان الوزن غير المقصود. وتوصي جميع الهيئات الطبية العالمية، المعنية بأمراض الجهاز الهضمي، بمعالجة جرثومة المعدة لدى الأفراد الذين ثبتت إصابتهم بها وتتسبب لهم في أعراض.

ويتضمن برنامج المعالجة تلقِّي المُصاب نوعين مختلفين من المضادات الحيوية، إضافة إلى تلقِّي أدوية تخفِّض إنتاج المعدة للأحماض، لإعطاء فرصة لالتئام القروح أو الالتهابات في بطانة الجهاز الهضمي العلوي، وأيضاً تحفيز عمل المضادات الحيوية للقضاء على هذه البكتيريا الشرسة. ويتم تناولها جميعاً معها، على مدى 14 يوماً، خلال برنامج المعالجة.

ولكن، كما تذكر المصادر الطبية: «من الضروري أن يُدرك المريض أهمية معرفة مكونات البرنامج العلاجي الذي يقترحه ويصفه الطبيب له، كي تُضمن عملية الامتثال في تناول الأدوية بالكمية وعدد الجرعات والفترة المطلوبة؛ لأن هذا الامتثال هو الأساس في نجاح المعالجة لتحقيق إزالة تامة للبكتيريا هذه من الجهاز الهضمي العلوي. وعدم الامتثال هو السبب الرئيسي في ارتفاع معدلات حالات فشل القضاء على هذه البكتيريا، ونشوء حالات مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية. وهي حالات آخذة في الارتفاع عالمياً».

وبعد ذلك، يُوصَى بتكرار فحص بكتيريا المعدة الحلزونية، أي بعد مرور 4 أسابيع على الأقل. وفي حال أظهرت الفحوص عدم نجاعة العلاج في القضاء على العدوى، فقد يحتاج الشخص إلى علاج آخر باستخدام مجموعة مختلفة من المضادات الحيوية، مع التشديد على اتباع نصائح الطبيب في تناول تلك المجموعة من الأدوية.

كيس في الكلية

• هل يحتاج الكيس الصغير في الكلية إلى إجراءات إزالة؟

- هذا ملخص أسئلتك عن تشخيص الطبيب وجود تكيُّسات في الكلية لديك. ولاحظ أن التكيُّسات عبارة عن جيوب دائرية، تنشأ على سطح الكلية أو داخلها، وعادةً تكون مملوءة بسائل.

وفي غالب الحالات تكون من النوعية البسيطة، وتسمي «التكيسات البسيطة»، أي أنها ليست سرطاناً، ولا تسبب مشكلات أو أي اضطرابات قد تضعف وظائف الكلى. وعادة ما ينمو تكيّس واحد على سطح الكلية. ولكن يمكن أن يظهر أكثر من تكيّس على كلية واحدة أو على الكليتين.

ورغم محاولات الأطباء معرفة السبب أو ماهية المميزات التي تجعل الشخص أكثر عُرضة للإصابة بـ«التكيسات البسيطة»، فإن المصادر الطبية تفيد بأنه ليس هناك سبب واضح للإصابة بها. كما تلاحظ الإحصائيات أن الرجال أكثر عُرضة للإصابة بها مقارنة بالنساء، وهو ما لا يُعرف أي تفسير له حتى اليوم.

ولكن في حالات نادرة قد تتسبب هذه الـ«التكيسات البسيطة» في اضطرابات تؤذي الكلية، أو أن تكون التكيسات بالأصل ليست «بسيطة»؛ بل «معقدة»، أو أن تكون ضمن حالة مرضية نادرة تُسمى «مرض الكلى متعدد التكيسات».

وبالأساس، فإن التكيسات «البسيطة» لا تسبب عادة ظهور أي أعراض. وعادة ما تُكتشف هذه النوعية «البسيطة» من التكيسات الكلوية بالصدفة، خلال إجراء أحد فحوصات الأشعة التصويرية في البطن بسبب حالة مَرضية أخرى. ولكن إذا زاد حجمها، فقد يشكو الشخص من ألم خفيف في الظهر أو الجانب أو أعلى البطن. وإذا حصل فيها التهاب ميكروبي فقد تتسبب في حمّى وارتفاع حرارة الجسم وألم في الظهر أو الجانب. وإذا تمزق الكيس لأي سبب كان، فقد يتسبب ذلك في آلام شديدة بالظهر أو جانب الجسم، مع وجود دم في البول.

ولذا، إذا لم يتسبب هذا التكيس «البسيط» في أي أعراض، وكانت نتائج تحليل الدم لوظائف الكلى طبيعية، فإن الطبيب ينصح عادة -فقط- بتكرار إجراء التصوير بالموجات فوق الصوتية بشكل دوري، لمتابعة مدى حصول أو عدم حصول تغير في حجم التكيس الكلوي. وفي بعض الحالات، ربما يختفي ذلك التكيّس من دون أي علاج. ولكن إذا لاحظ الطبيب بالمتابعة حصول تغير في حجم التكيس الكلوي، أو اشتبه في طبيعته وتكوينه، أو تسبب في أعراض مزعجة، أو أدى إلى اضطرابات في نتائج تحاليل وظائف الكلى، فقد يلجأ الطبيب إلى معالجة هذا التكيس الكلوي.

والأساس أن التكيسات البسيطة نادراً ما تحتاج إلى تدخل أو جراحة، ولكن لدى الطبيب عدة خيارات في هذا الشأن إذا لزم الأمر؛ حيث يمكن أن يُفرغ الطبيب هذا الكيس من السائل الذي فيه، بالإبرة عبر الجلد، وحقن سائل آخر يعمل على انكماش هذا الكيس وعدم عودة امتلائه بالسوائل. أو أن يلجأ الطبيب في ظروف محددة إلى النصيحة بالاستئصال الجراحي.

ويعتمد تقدير ما هو الأفضل على عدة عوامل تتعلق بحالة الشخص الصحية، ومواصفات هذا الكيس في نتائج التصوير بالأشعة (الموقع، والحجم، وغيرهما)، ومدى تسببه في أي أعراض أو مضاعفات. ولذا فإن الطبيب المتخصص والمتابع لحالة الشخص، هو أقدر على وضع خطة المعالجة الملائمة للشخص، وإبداء النصح للمريض بما هو أفضل له.


لقاح لحماية المصابين بالسكري من الأمراض المعدية

لقاحات «كوفيد - 19» الحالية ليست فعالة جداً لدى مرضى السكري من النوع الأول (رويترز)
لقاحات «كوفيد - 19» الحالية ليست فعالة جداً لدى مرضى السكري من النوع الأول (رويترز)
TT

لقاح لحماية المصابين بالسكري من الأمراض المعدية

لقاحات «كوفيد - 19» الحالية ليست فعالة جداً لدى مرضى السكري من النوع الأول (رويترز)
لقاحات «كوفيد - 19» الحالية ليست فعالة جداً لدى مرضى السكري من النوع الأول (رويترز)

أظهرت دراسة أميركية أن لقاحاً يبلغ عمره 100 عام، يحمي المصابين بداء السكري من النوع الأول من «كوفيد - 19» وغيره من الأمراض المعدية.

وأوضح الباحثون، خلال النتائج التي نُشرت، (الأربعاء)، في دورية «سيل ريبورتس ميديسن» أن لقاح «BCG» تم تطويره في الأصل للوقاية من مرض السل.

ويتكون لقاح السل، الذي تم تطويره في عام 1921، من سلالة ضعيفة من بكتيريا السل البقري، التي لا تسبب المرض للإنسان، ولكنها تساعد جهاز المناعة على تطوير مقاومة ضد البكتيريا المسببة لمرض السل.

ووفق الفريق، فإن المصابين بداء السكري من النوع الأول معرضون بشدة للإصابة بالأمراض المعدية أكثر من غيرهم، وكانت حالتهم الصحية أسوأ عندما أُصيبوا بفيروس «SARS-CoV-2» المسبب لمرض «كوفيد - 19».

وخلال التجارب التي أُجريت على 141 مصاباً بداء السكري من النوع الأول، تلقى 93 شخصاً 5 أو 6 جرعات من لقاح «BCG»، في حين تلقى 48 شخصاً، لقاحاً وهمياً لا يحتوي على مادة فعالة.

وتمت متابعة المشاركين لمدة 36 شهراً لالتقاط المتغيرات الجينية المتنوعة لـ«كوفيد - 19» وعديد من حالات التعرض للأمراض المعدية.

وأظهرت التجارب أن لقاح «BCG» المكون من 5 أو 6 جرعات كان فعالاً في حماية المشاركين من الإصابة بـ«كوفيد - 19» وأمراض معدية أخرى، وكانت الحماية فعالة ضد أنواع عدة من الفيروسات والبكتيريا والفطريات، مقارنة بالمجموعة التي تلقت الدواء الوهمي.

وأشار الباحثون إلى أن لقاح «BCG» يمكن أن يمنح الحماية مدى الحياة تقريباً ضد أنواع فيروسات «كورونا»، والإنفلونزا كلها، والفيروس المخلوي التنفسي، والأمراض المعدية الأخرى.

وأضافوا أن هذا اللقاح يمكن أن يوفر حماية طويلة الأمد، ربما لعقود، وهي ميزة واضحة مقارنةً بلقاحات «كوفيد - 19» ولقاحات الأمراض المعدية الأخرى مثل الإنفلونزا، التي تستمر فاعليتها لبضعة أشهر فقط.

وتابعوا أن لقاحات «كوفيد - 19» المتاحة حالياً لم تحمِ الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الأول من «كوفيد - 19»، ولكن لم يكن هناك أي ضرر من أخذ لقاح «BCG» مع لقاحات «كوفيد - 19» المتاحة.

وقال الباحث الرئيسي للدراسة في كلية الطب بجامعة هارفارد الأميركية، الدكتور دينيس فاوستمان: «أظهرت دراسات سابقة أن لقاحات (كوفيد - 19) الحالية مثل (فايزر)، و(موديرنا)، و(جونسون آند جونسون) ليست فعالة جداً في حماية مرضى السكري من النوع الأول، لكن دراستنا أظهرت أن لقاح (BCG) يمكن أن يحمي هؤلاء المرضى من (كوفيد - 19) وأمراض معدية أخرى».

وأضاف عبر موقع الجامعة أن «الدراسة أظهرت أيضاً أن لقاح (BCG) لم يكن ضاراً لأولئك الذين تلقوا لقاحات (كوفيد - 19) الأخرى، ومع استمرار تطور الوباء، ستكون من المثيرة للاهتمام معرفة ما إذا كان بإمكاننا العمل مع إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) للسماح بحصول مرضى السكري من النوع الأول على لقاح السل».


ما الرابط بين الالتهاب والكوليسترول؟

كلاهما يؤدي إلى الآخر
كلاهما يؤدي إلى الآخر
TT

ما الرابط بين الالتهاب والكوليسترول؟

كلاهما يؤدي إلى الآخر
كلاهما يؤدي إلى الآخر

يعد ارتفاع نسبة الكوليسترول من الأمراض الشائعة، وهو عادة ينتج عن اتباع عادات الأكل غير الصحية إضافة إلى العامل الوراثي.

وربط تقرير لموقع «هيلث لاين»، بين ارتفاع نسبة الكوليسترول والالتهاب، موضحا أن تراكم الكوليسترول في الشرايين قد يؤدي إلى الالتهاب، كما أن الأخير يمكن أن يؤثر على كيفية تحطيم الدهون مثل الكوليسترول.

ووفقا للتقرير، يمكن أن يؤدي هذان العاملان إلى ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب.

بداية، الكوليسترول هو مادة شمعية توجد في الدم، ويحتاجها الجسم لبناء الخلايا الصحية، وإنتاج الهرمونات، وتكوين الفيتامين «د»، إلا أن ارتفاعها الشديد يمكن أن يتسبَّب في زيادة خطر الإصابة بالنوبة القلبية، والالتهابات، بحسب «التقرير».

وشرح التقرير أن الكوليسترول المرتفع يمكن أن يسبب مشكلات، تبدأ بالتراكم على شكل لويحات على جدران الشرايين، ما يؤدي إلى تضييقها ويجعل من الصعب تدفق الدم عبرها. وهذا يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

وأوضح أن الالتهاب هو استجابة جسمك لما يعده ضاراً. يمكن أن يؤدي الالتهاب أيضاً إلى تغيير صحة الشرايين ويجعل الكوليسترول أكثر عرضة للتسبب في مشكلات.

وكشفت بعض الأبحاث أن الالتهاب يساهم في الإصابة بأمراض القلب أكثر من الكوليسترول.

هل يؤثر الكوليسترول على الالتهاب؟

ويؤثر الكوليسترول على الالتهاب بعدة طرق، وفق التقرير، فهو موجود في جميع خلايا الجسم. وعندما تكون مستويات الكوليسترول مرتفعة، يدخل المزيد منه إلى الخلايا.

ربطت الأبحاث التي أجريت عام 2015 بين تدفق الكوليسترول وزيادة البروتينات الالتهابية التي يطلقها جهاز المناعة لديك.

ويمكن أن يؤدي تراكم الترسبات في الشرايين أيضاً إلى حدوث استجابة التهابية في الجسم، وتسبب هذه الاستجابة المزيد من الضرر وتساهم في الإصابة بأمراض القلب.

هل يؤثر الالتهاب على مستويات الكوليسترول أيضا؟

بحسب التقرير، يمكن أن يسبب الالتهاب في الجسم عدة تغييرات في مستويات الكوليسترول.

وربطت الأبحاث بين الالتهاب وانخفاض مستويات الكوليسترول الجيد (HDL). يساعد الكوليسترول الجيد على حماية القلب عن طريق تقليل تراكم الكوليسترول في الدم.

كما يعد انخفاض مستوى «HDL» عامل خطر للإصابة بأمراض القلب، حيث من المرجح أن يسبب الكوليسترول ترسبات البلاك.

ويؤدي الالتهاب أيضاً إلى إنشاء جزيئات الكوليسترول الضار( LDL ) الأكثر كثافة، والتي تتحول إلى رواسب لويحية بسهولة أكبر.

ويؤدي الالتهاب إلى زيادة نوع آخر من الدهون الموجودة في الدم يسمى الدهون الثلاثية، التي يعد ارتفاع مستوياتها عامل خطر آخر لأمراض القلب.

وفي هذا المجال لفت التقرير إلى أنه جرت العادة على التركيز على خفض نسبة الكوليسترول كوسيلة أساسية للحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، إلا أنه قد يكون العثور على طرق لتقليل الالتهاب أكثر أهمية.

كيف يمكن خفض نسبة الكوليسترول والالتهابات؟

في هذا المجال، يوصي الخبراء في أغلب الأحيان بنظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي للأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو المعرضين لخطر الإصابة بها.

ويتضمن هذا النظام الغذائي مجموعة متنوعة من المصادر الغذائية لمضادات الأكسدة والدهون الصحية والألياف، والتي قد تساعد في تقليل الالتهابات في الجسم. وقد يساعد أيضاً على خفض مستويات «LDL».