موسكو تطرد 20 دبلوماسياً تشيكياً

موسكو تطرد 20 دبلوماسياً تشيكياً

الأحد - 6 شهر رمضان 1442 هـ - 18 أبريل 2021 مـ
صورة تُظهر دبلوماسيين روسيين من الذين اتهمتهم التشيك بالتجسّس (أ.ب)

أعلنت روسيا، اليوم (الأحد)، أن 20 موظفاً في السفارة التشيكية في موسكو باتوا يُعتبرون أشخاصاً «غير مرغوب فيهم» ويجب عليهم مغادرة البلاد، مع نهاية يوم (الاثنين)، الموافق 19 أبريل (نيسان).
وجاء الإعلان من وزارة الشؤون الخارجية إثر استدعاء السفير التشيكي في موسكو، فيتيسلاف بيفونكا، حسب ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.
وتوعدت روسيا في وقت سابق، اليوم (الأحد)، باتخاذ تدابير مضادة بعد طرد تشيكيا 18 دبلوماسياً روسياً اتهمتهم بالتجسّس في قضية تتعلق بانفجار مستودع ضخم للذخيرة في بلدة فربتيس في عام 2014.
وقالت الخارجية الروسية، في بيان أصدرته تعليقاً على هذه التطورات، إن «السلطات التشيكية اتخذت قراراً غير مسبوق... تحت ذرائع مصطنعة لا أساس لها».
وأضافت الوزارة: «هذه الخطوة العدائية تمثل استمراراً لسلسلة إجراءات معادية لروسيا اتخذتها التشيك خلال السنوات الأخيرة... كما لا يمكن ملاحظة الأثر الأميركي في هذه الأحداث... وفي سعيها إلى إرضاء الولايات المتحدة على خلفية فرضها مؤخراً عقوبات جديدة على روسيا، تخطت السلطات التشيكية حتى أصحابها في الطرف الآخر للمحيط».


روسيا التشيك أخبار روسيا أخبار التشيك

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة