تراجع الإصابات في لبنان

تراجع الإصابات في لبنان

تحذير من ازدياد الاختلاط في الشهر الفضيل
الثلاثاء - 1 شهر رمضان 1442 هـ - 13 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15477]

سجّل لبنان خلال الأيام الماضية تراجعا في عدد إصابات كورونا، وذلك تزامنا مع استمرار حملة التلقيح ضد الفيروس، التي وصف وزير الصحّة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن نتائجها بالجيّدة. وقال حسن إنّ هناك معطيات ومؤشرات إيجابية ناتجة عن حملة التلقيح وإنّ نسبة الفحوص الإيجابية انخفضت من 21 في المائة إلى 15 في المائة، معتبرا أنّ هذا رقم جيد ومؤشر يمكن البناء عليه للتشجيع على التسجيل للتلقيح لأن تحقيقه تزامن مع إطلاق حملة التلقيح.

وشدّد حسن على ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية لتحقيق انخفاض أكبر بعدد الإصابات، لافتا إلى أنّ لبنان يعيش حاليا تحديا مماثلا لذلك الذي عاشه في شهر يوليو (تموز) من العام الماضي حين كان لا بد من فتح البلد والمطار فوفدت حالات إيجابية شكلت عاملا من عوامل انتشار الفيروس، مضيفا أنّ لبنان اليوم يعيش التحدي نفسه، إذ سيأتي في الصيف المغتربون، لذلك يجب تشجيع الناس للتسجيل لتلقي اللقاح، ولا سيما أن المسجلين حاليا يبلغ عددهم مليونا ومائة ألف، ومن هنا ولغاية نهاية يونيو (حزيران) سيكون لدى لبنان مليون وثلاثمائة ألف جرعة فايزر ومليون وثلاثمائة ألف أسترازينيكا، وكل المسجلين على المنصة ستتم تغطيتهم إضافة إلى من ستشملهم الهبة الصينية من لقاحات «سينوفارم».

من جهة أخرى، حذّر مدير «مستشفى رفيق الحريري الجامعي» فراس أبيض من انتشار فيروس كورونا بشكل أوسع خلال الشهر الفضيل، وذلك بسبب ازدياد الاختلاط خلال هذا الشهر، سواء في المنازل أو المطاعم أو أماكن العبادة. وقال أبيض في تغريدة له على «تويتر» إنّ «البعض سيحترم إجراءات التباعد، رغم أننا نعلم الآن أن كورونا ولا سيّما المتحورات الجديدة، تنتشر أيضا عبر الهواء، ما يقلل من فعالية العديد من الإجراءات، ومع الإبلاغ عن أكثر من ألفي حالة جديدة يوميًا بالإضافة الى الحالات الوافدة، سيساعد كل هذا على انتشار الفيروس بشكل أوسع».

وكان لبنان اتخذ إجراءات استثنائية مؤخرا، إذ حظر التجول بين الساعة التاسعة مساءً والخامسة صباحاً طوال أيام شهر رمضان كما منع إقامة الولائم والخيم الرمضانية والإفطارات مع السماح للجمعيات والهيئات الخيرية بتوزيع الطعام على البيوت لكن بعد الحصول إذن تنقل من المنصة المخصصة لذلك. وطلبت لجنة كورونا من المرجعيات الدينية التحذير من مغبة عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية خلال هذا الشهر، واتخاذ الإجراءات المشددة في دور العبادة، لناحية إقامة الصلاة في المساجد والالتزام بنسبة 30 في المائة من القدرة الاستيعابية.


لبنان فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة