الإنتر يتخطى كالياري ويقترب خطوة جديدة من اللقب الإيطالي

الإنتر يتخطى كالياري ويقترب خطوة جديدة من اللقب الإيطالي

الاثنين - 29 شعبان 1442 هـ - 12 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15476]

عزز إنترميلان من فرصه في حصد لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم لأول مرة منذ عام 2010، بفوزه الحادي عشر توالياً، على حساب ضيفه كالياري 1 - صفر بصعوبة، أمس، ضمن المرحلة الثلاثين.
وبتمرير حاسمة من البديل المغربي أشرف حكيمي لمسجّل الهدف الوحيد ماتيو دارميان في الدقيقة 77. رفع إنتر رصيده إلى 74 نقطة، مقابل 63 لميلان جاره وأقرب مطارديه، الفائز أول من أمس على مضيفه بارما 3 - 1. ليقترب من إنهاء احتكار يوفنتوس للقب في المواسم التسعة الماضية، قبل ثماني مباريات من ختام الموسم الحالي.
وأصبح إنتر أول فريق يفوز في أول 11 مباراة من دور الإياب، متخطياً رقم ميلان في موسم 1989 - 1990. واستهل كالياري المباراة باحثاً عن نقطة على الأقل، في ظل تخبطه في أسفل الترتيب ومحاولته الهروب من منطقة الهبوط، لكن بخسارته الرابعة توالياً، تجمد رصيده عند 22 نقطة، بفارق نقطتين عن بارما وصيف القاع، وعلى بُعد خمس نقاط من تورينو السابع عشر.
وكان ميلان ضمن الخروج من المرحلة الثلاثين، وهو في الوصافة، بعد فوزه على مضيفه بارما 3 - 1 في مباراة شهدت طرد مهاجمه السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش في الشوط الثاني بسبب الاعتراض على الحكم. وهي المرة الثامنة التي يتعرض فيها المهاجم السويدي (39 عاماً) للطرد خلال مسيرته بمسابقات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا وللمرة الأولى في الدوري الإيطالي منذ فبراير (شباط) 2012، لكنه كان طرداً غريباً ،لأن اللاعب لم يكن قريباً من الحكم.
وقال ستيفانو بيولي مدرب ميلان: «تحدثت مع زلاتان، وأخبرني بأنه تجادل مع الحكم، لكنه أكد أنه لم يقلل من احترامه ولم يوجه أي إهانة إليه، وكل ما قاله للحكم هو: لماذا لا تهتم حقاً بما أقوله لك؟!».


إيطاليا Italy Football

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة