فينغر: نظام إلكتروني لكشف التسلل قبل مونديال 2022

فينغر: نظام إلكتروني لكشف التسلل قبل مونديال 2022

الجمعة - 26 شعبان 1442 هـ - 09 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15473]
ارسين فينغر (رويترز)

يتوقع الفرنسي ارسين فينغر، مسؤول تطوير كرة القدم بالاتحاد الدولي (فيفا)، إمكانية تطبيق نظام إلكتروني واقعي لكشف حالات التسلل خلال المباريات بحلول مونديال 2022.
وقال فينغر، 71 عاما، المدرب السابق لأرسنال الإنجليزي، لبرنامج «ليفينج فوتبول»: «أعتقد أن النظام الآلي للتسلل سيكون جاهزا لمونديال 2022». وأضاف: «يعني النظام الآلي أن الإشارة ستذهب مباشرة إلى حكم الراية الذي سيكون لديه ضوء أحمر في ساعة يده يحدد له ما إذا كانت الواقعة تسللا أم لا».
وتتم مراجعة الأهداف التي يتم تسجيلها حاليا من خلال تقنية فيديو مع وجود خطوط معيارية تبين ما إذا كان اللاعب في وضع مخالف لحظة تسجيل الهدف. وأوضح فينغر: «لدينا حاليا أوضاع يقف فيها اللاعبون على خطوط لتحديد ما إذا كانوا في وضع تسلل أم لا. في المتوسط، الوقت الذي يجب انتظاره حوالي 70 ثانية وأحيانا 80 ثانية، وأحيانا تستغرق وقتا أطول عندما يكون الوضع من الصعب للغاية الفصل فيه».
وختم بالقول: «الأمر مهم للغاية، لأننا نرى الكثير من الأهداف التي يتم إلغاؤها بعد ذلك لمواقف هامشية، لذا، أرى أنها خطوة مهمة للغاية».
وكان مجلس الاتحاد الدولي (ايفاب)، المسؤول عن سن قوانين اللعبة الشعبية، قد أشار الأسبوع الماضي إلى أن حالات لمسة اليد غير المتعمدة التي تؤدي إلى هدف أو حصول فريق ما على فرصة سانحة للتسجيل، لن تعتبر مخالفة اعتباراً من يوليو (تموز) المقبل. وأصدر «ايفاب» بيانًا أوضح فيه أيضاً قواعد جديدة وتعديلات على حالات لمس الكرة باليد.
وفي الشهر الماضي دعا نجم منتخب هولندا المعتزل ماركو فان باستن إلى إلغاء التسلل، قائلا إن اللعبة ستكون أفضل بدون هذه القاعدة.


العالم فيفا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة