واشنطن «قلقة للغاية» إزاء العنف في إثيوبيا

واشنطن «قلقة للغاية» إزاء العنف في إثيوبيا

الاثنين - 23 شعبان 1442 هـ - 05 أبريل 2021 مـ
عربة محترقة قرب بلدة أدوا في إقليم تيغراي بإثيوبيا (رويترز)

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، اليوم (الاثنين)، إن الولايات المتحدة «قلقة للغاية» إزاء العنف في منطقة تيغراي في إثيوبيا، وتدرس تقارير عن مذابح هناك، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.
ورحب برايس بالبيانات التي تفيد بأن القوات الإريترية ستنسحب من تيغراي، معتبراً أن الانسحاب سيكون خطوة مهمة نحو خفض العنف في المنطقة.
وتُتهم القوات الإريترية بارتكاب فظاعات في تيغراي، من مجازر وعمليات اغتصاب ونهب وغيرها. وتؤكد منظمتا «العفو الدولية» و«هيومن رايتس ووتش» أنها قتلت مئات المدنيين في مدينة أكسوم. كما وثقت وكالة الصحافة الفرنسية مجزرة يزعم أن قوات إريترية ارتكبتها في مدينة دنغولات في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.


أميركا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو