واشنطن تتوقع محادثات «صعبة» مع إيران

واشنطن تتوقع محادثات «صعبة» مع إيران

الاثنين - 22 شعبان 1442 هـ - 05 أبريل 2021 مـ
نيد برايس المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية (أ.ف.ب)

هوّنت وزارة الخارجية الأميركية من شأن التوقعات بخصوص المحادثات غير المباشرة التي ستبدأ غدا (الثلاثاء)، في فيينا بشأن عودة واشنطن وطهران إلى الامتثال للاتفاق النووي المبرم عام 2015، وقالت إنها تتوقع أن تكون «المحادثات صعبة».
وقال المتحدث باسم الوزارة نيد برايس للصحافيين اليوم (الاثنين): «لا نقلل من حجم التحديات التي تنتظرنا. هذه هي الأيام الأولى. نحن لا نتوقع انفراجة مبكرة أو فورية، حيث نتوقع تماما أن تكون هذه المناقشات صعبة»، وفقا لوكالة «رويترز» للأنباء.
وأتاح الاتفاق المبرم بين إيران وكل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وروسيا والصين في فيينا عام 2015، رفع العديد من العقوبات التي كانت مفروضة على طهران، مقابل الحد من أنشطتها النووية وضمان سلميتها. لكن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق في عهد رئيسها السابق دونالد ترمب، وأعادت فرض عقوبات اقتصادية على طهران.
وأبدى الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن عزمه على إعادة بلاده الى الاتفاق، لكنه اشترط أولا عودة طهران الى تطبيق كل التزاماتها بموجبه، والتي كانت تراجعت عن العديد منها بعد الانسحاب.


أميركا عقوبات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة