فاطمة البنوي: الانفتاح أخرج الفن السعودي إلى العالم

فاطمة البنوي: الانفتاح أخرج الفن السعودي إلى العالم

تحدثت إلى «الشرق الأوسط» عن فيلمها الجديد «بسمة»
الاثنين - 22 شعبان 1442 هـ - 05 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15469]

فاطمة البنوي ممثلة ومخرجة وكاتبة سعودية، حاولت نقل المجتمع السعودي من خلال قصصه المختلفة إلى العالم، وشاركت في تأسيس مسرح في جدة وعرضت من خلاله بعض المسرحيات عام 2010. كما أنها بطلة ثاني عمل سينمائي في تاريخ السعودية؛ فيلم «بركة يقابل بركة» الذي عرض عام 2016، واختيرت عام 2018 من قبل مجلة «تايم» الأميركية ضمن قائمة «القادة الشباب» الذين يسعون لتغيير العالم.

وتواصل فاطمة البنوي، كتابة وتصوير فيلمها الجديد، الذي يناقش قصة جديدة متعلقة بالمجتمع السعودي كحال أعمالها الدرامية السابقة، وكشفت فاطمة في حوار مع «الشرق الأوسط»، تفاصيل أعمالها الجديدة التي من بينها العمل السعودي المقتبس من الفيلم الإسباني «أبطال»، ورؤيتها للانفتاح الذي تشهده المملكة العربية السعودية خلال السنوات الماضية.

وقالت فاطمة إن فيلمها الجديد الذي وضعت له عنواناً مبدئياً باسم «بسمة»، يلقي بظلاله على علاقات الأسرة السعودية، «حيث تدور فكرته عن علاقة الابنة بوالدها في المجتمع السعودي، ويكتشف كل منهما الآخر، وهو ثاني أعمالي عن الأسرة السعودية، إذ إن فيلمي الأول كان قصيراً بعنوان (حتى نرى النور)»، مضيفة «أنا أسعى دائماً لتكريس المحلية في أعمالي لكونها السبب الرئيسي في الوصول للعالمية».

وعن الانتعاشة التي يشهدها الفن السعودي حالياً، تقول: «الانفتاح كان له دور كبير في تقدم صناعة الفن السعودي، وكان له تأثير كبير على الأسرة السعودية، وأصبح الجميع لديه رغبة لتقديم كل ما لديه من إبداع وابتكار لعلو شأن الفن السعودي»، مشيرة إلى أن الانفتاح «أدى إلى خروج الفن السعودي إلى جميع أرجاء العالم».
... المزيد


السعودية سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة