«فيسبوك» يحذف تسجيلاً مصوراً لمقابلة لترمب مع زوجة ابنه

«فيسبوك» يحذف تسجيلاً مصوراً لمقابلة لترمب مع زوجة ابنه

الأربعاء - 17 شعبان 1442 هـ - 31 مارس 2021 مـ
دونالد ترمب وخلفه ابنه إريك وزوجته لارا (إنستغرام)

قالت متحدثة باسم شركة «فيسبوك»، اليوم (الأربعاء)، إن موقع التواصل الاجتماعي أزال تسجيلاً مصوراً لمقابلة مع الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، الذي لا يزال محظوراً من «فيسبوك»، من على صفحة لارا زوجة ابنه.
وانضمت لارا ترمب، المتزوجة من إريك ترمب، مؤخراً إلى شبكة «فوكس نيوز»، وروّجت لمقابلة مع ترمب من أجل برنامجها عبر الإنترنت «ذا رايت فيو» في منشورات عبر «إنستغرام»، أمس (الثلاثاء).
ونشرت بعد ذلك صورة لبريد إلكتروني من «فيسبوك» يقول، إن الفيديو الذي نشرته ويتحدث فيه ترمب أُزيل بسبب الحظر المفروض على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، حسب ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.
كانت حسابات ترمب على «فيسبوك» و«إنستغرام» قد عُلّقت لأجل غير مسمى بسبب التحريض على العنف إثر أعمال شغب قام بها أنصاره في السادس من يناير (كانون الثاني) في مبنى الكونغرس الأميركي.
وأرسل «فيسبوك» ملف تعليق حساب ترمب إلى مجلسه المستقل للرقابة.
وجاء في البريد الإلكتروني «بناءً على الحظر الذي فرضناه على حسابات دونالد ترمب على (فيسبوك) و(إنستغرام)، فإن أي محتوى إضافي بصوت دونالد ترمب سيُزال وينتج منه مزيد من القيود على الحسابات».
ولم يرد جيسون ميلر، المتحدث باسم ترمب، بعد على طلب للتعليق على الإجراء.


أميركا ترمب فيسبوك أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة