تقرير: إيران تشكل فصيلاً عسكرياً جديداً وتنقل عناصره إلى حلب

تقرير: إيران تشكل فصيلاً عسكرياً جديداً وتنقل عناصره إلى حلب

الاثنين - 9 شعبان 1442 هـ - 22 مارس 2021 مـ
مبان مهدمة في حلب نتيجة الحرب السورية (أ.ب)

أفاد تقرير بأن ميليشيا يدعمها «الحرس الثوري» الإيراني قامت مؤخراً بإجراء دورة عسكرية في منطقة السيدة زينب بالعاصمة السورية دمشق، وخرّجت الدفعة الأولى من عناصر فصيل جديد يتبع لها، يسمى «فصيل الفوعة».

وقال مصدر لشبكة «عين الفرات» الإخبارية السورية إن غالبية عناصر الفصيل هم من شيعة بلدة الفوعة، ويحظى بدعم عسكري ومالي من قبل إيران.

وأوضح المصدر أن عدد عناصر الفصيل الذي شكلته ميليشيا «أبو الفضل العباس» يبلغ قرابة 340 عنصراً، وتم نقلهم إلى بلدة سفيرة جنوب شرقي حلب، لتنصيب مقر له بجانب معمل الدفاع التابع لنظام بشار الأسد.

وضم الرتل الذي وصل إلى البلدة، أكثر من 44 سيارة من نوع «تويوتا» عليها أسلحة رشاش، و20 سيارة من نوع «هوندا إنتر» محملة بمعدات لوجيستية وذخيرة، و3 بولمانات محملة بالعناصر، حسب المصدر.

وتدعم إيران نظام الأسد بوجه المعارضة منذ بداية الصراع السوري قبل نحو 10 سنوات.


ايران سوريا أخبار إيران أخبار سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

فيديو