دراسة: كبار السن أكثر عرضة للإصابة مجدداً بفيروس كورونا

دراسة: كبار السن أكثر عرضة للإصابة مجدداً بفيروس كورونا

الخميس - 4 شعبان 1442 هـ - 18 مارس 2021 مـ
ممرض يقوم بتلقيح امرأة مسنة بلقاح فيروس كورونا بمركز للرعاية الصحية الأولية في حيدر آباد (أ.ف.ب)

رجحت دراسة دنماركية نُشرت، أمس الأربعاء، في مجلة لانسيت الطبية أن الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا تتشكل لديهم حماية من الإصابة مجدداً بالفيروس، إلا أنها أشارت إلى أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً أكثر عرضة للإصابة مرة أخرى.

وأوضحت الدراسة أن تلك الفئة العمرية تتمتع بنسبة حماية من تكرار الإصابة تصل إلى 47 في المائة، مقارنة بنسبة 80 في المائة لدى الشباب.

واستندت الدراسة إلى نتائج الاختبارات التي أجريت لأشخاص خضعوا للفحص خلال الموجتين الأولى والثانية من العدوى في الدنمارك في عام 2020. وارتكزت على السلالة الأصلية للفيروس.

وقال المعد المشارك للدراسة، ستين إثيلبيرج مع معهد سيروم الدنماركي: «تؤكد دراستنا ما يرجحه عدد من الأشخاص وهو أن عودة الإصابة بـ(كوفيد - 19). أمر نادر الحدوث لدى الأشخاص الأصغر سناً والأصحاء، لكن كبار السن أكثر عرضة للإصابة به مرة أخرى».

وتم تصنيف البحث على أنه أول دراسة واسعة النطاق من نوعها.

وقام الباحثون بتحليل البيانات التي تم جمعها كجزء من الاستراتيجية الوطنية لفحص «كوفيد - 19» في الدنمارك، حيث تم فحص أكثر من ثلثي السكان البالغ عددهم 8.‏5 مليون شخص في عام 2020.


دانمارك فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة