ترمب يبحث عن بدائل لـ«بنس» للترشح لانتخابات 2024

ترمب يبحث عن بدائل لـ«بنس» للترشح لانتخابات 2024

الخميس - 20 رجب 1442 هـ - 04 مارس 2021 مـ
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب مع مايك بنس (رويترز)

أخبر الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب حلفاءه ومستشاريه أنه يفكر بشدة في خوض السباق الرئاسي لعام 2024، لكن من دون نائبه السابق مايك بنس، وفقاً لأشخاص مطلعين على المناقشات.
وبحسب وكالة «بلومبرغ» للأنباء، فقد قالت المصادر، التي طالبت عدم الكشف عن هويتها، إن الرئيس السابق ناقش مع حلفائه البحث عن بدائل لبنس بينما كان يقيّم فريقه الرئاسي والأشخاص الذين وقفوا معه في نهاية فترة ولايته وأولئك الذين لم يفعلوا.
وأكدت المصادر أن مستشاري ترمب ناقشوا معه تعيين شخص من أصحاب البشرة السوداء أو امرأة بدلا من بنس عند ترشحه في المرة المقبلة.
واقترح مستشاران على ترمب أن يفكر في حاكمة ولاية ساوث داكوتا كريستي نويم، بحسب المصادر.
ويوم الاثنين الماضي، لمّح ترمب أمام «مؤتمر العمل السياسي المحافظ»، في أوّل خطاب له منذ خسارته الانتخابات، إلى إمكانية ترشحه مرة أخرى في الانتخابات الرئاسية لعام 2024 وإعادة شعار أميركا أولا.
وأضاف ترمب مجدداً اتهامه للديمقراطيين بتزوير نتائج الانتخابات الرئاسية: «في الواقع، أنتم تعلمون أنّهم خسروا الانتخابات، لكن من يدري، من يدري؟ ربما أقرّر أن أهزمهم للمرّة الثالثة».
وقال ترمب عن حركته الشعبويّة: «الرحلة المذهلة التي بدأناها معاً... لم تنته بعد. وفي النهاية سنفوز».
يذكر أن العلاقة بين ترمب وبنس تدهورت بشدة في نهاية فترة ولاية الرئيس السابق، بعد أن طلب الأخير من نائبه رفض نتائج الانتخابات وإبطالها في جلسة للكونغرس، لكن الثاني رفض التدخل، وأكد أن مثل هذا التدخل لن يكون دستورياً.
وعند اقتحام أنصار ترمب لمبنى الكابيتول في 6 يناير (كانون الثاني) أثناء جلسة مشتركة للكونغرس بغرفتيه للمصادقة على فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالرئاسة، نُقل بنس من مجلس الشيوخ إلى موقع آمن على وجه السرعة، حيث جرى الحفاظ عليه آمناً لعدة ساعات رفقة موظفيه، بالإضافة إلى زوجته وابنته اللتين كانتا موجودتين معه لتأييده ودعمه.
ولم يتصل الرئيس ترمب للتحقق من سلامة نائبه أثناء تلك الأوقات العصيبة، وبدلاً من ذلك أظهر غضبه الشديد من تصرفات بنس. وغرد قائلاً: «فقد مايك بنس الشجاعة لفعل ما كان يتوجب عليه القيام به لحماية بلادنا ودستورنا».


أميركا ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة