«درع العمل التنموي العربي» 2021 للأمير محمد بن سلمان

«درع العمل التنموي العربي» 2021 للأمير محمد بن سلمان

الخميس - 20 رجب 1442 هـ - 04 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15437]
الأمير فيصل بن فرحان تسلم شهادة التكريم نيابة عن ولي العهد السعودي من أحمد أبو الغيط في القاهرة أمس (واس)

منحت جامعة الدول العربية «درع العمل التنموي العربي» لعام 2021، للأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي.
ونيابةً عن الأمير محمد بن سلمان، تسلّم الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله، وزير الخارجية السعودي، أمس (الأربعاء)، «درع العمل التنموي العربي» لعام 2021، خلال استقبال أمين جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط للأمير فيصل بن فرحان على هامش زيارته للقاهرة للمشاركة في أعمال اجتماع الدورة العادية الـ155 لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية.
ووصف الدكتور أحمد أبو الغيط، ولي العهد السعودي بـ«الرجل الحكيم الذي يعمل من أجل أمته»، وقال أبو الغيط في بيان «يسعدني ويشرفني أن أقدم اليوم شهادة تقدير (درع العمل التنموي العربي)، من اللجنة العليا للتنسيق بالجامعة العربية كشهادة تقدير للأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع؛ تقديراً لجهوده وأدائه وما يفعله لخدمة المملكة العربية السعودية».
وجاء في البيان، أن اختيار الأمير محمد، يأتي تقديراً لدوره في تعزيز النهج التنموي الشامل في السعودية والوطن العربي، ولجهوده في دعم وتعزيز العمل العربي المشترك في المجالات كافة؛ خدمة لأمن واستقرار ونماء وازدهار المنطقة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس).
ويعد «درع العمل التنموي العربي» جائزة سنوية تمنحها الجامعة العربية لشخصيات قيادية وريادية عربية لديها إسهامات معروفة وملموسة ومؤثرة في مجال التنمية بمعناها الشامل، وبما يُفسح المجال أمام تعميم التجارب والاستفادة من الخبرات على أوسع مدى ممكن.
ويتم الإعلان عن الفائز بجائزة «درع العمل التنموي العربي» في كل عام، حيث يقوم الأمين العام لجامعة الدول العربية بتسليم الجائزة للشخصيات الحائزة على التكريم.
وتهدف الجامعة من الجائزة إلى تسليط الضوء على النماذج الناجحة والمُلهمة في مجال التنمية على الصعيد العربي لينتبه إليها المهتمون والعاملون في هذه المجالات، ويتطلعون إلى الاستفادة منها واستلهامها.


مصر السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة