عقوبات أميركية على قياديَين حوثيين تدربا في إيران

عقوبات أميركية على قياديَين حوثيين تدربا في إيران

بلينكن يشدد على مساءلة الميليشيات على «مهاجمة شركاء الولايات المتحدة في المنطقة»
الأربعاء - 19 رجب 1442 هـ - 03 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15436]

اتخذت الولايات المتحدة أمس إجراءات عقابية ضد الجماعة الحوثية الموالية لإيران، استهدفت اثنين من قيادييها بسبب مسؤوليتهما عن تدبير هجمات ضد المدنيين، واستهداف السفن التجارية، ودفع أجندة إيران المزعزعة للاستقرار في اليمن وإطالة أمد الحرب.

وأوضحت وزارة الخزانة الأميركية في بيان، أن «مكتب مراقبة الأصول الأجنبية فرض عقوبات على منصور السعدي، وأحمد علي الحمزي، القياديين في جماعة الحوثي المدعومة من إيران»، متهمة السعدي والحمزي بـ«تدبير هجمات لقوات الحوثي استهدفت المدنيين اليمنيين، والدول المجاورة»، في إشارة إلى السعودية. وأشار البيان إلى أن السعدي والحمزي تلقيا تدريبات في إيران.

في غضون ذلك، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن أمس، عن اعتراض وتدمير طائرة مسيرة مفخخة، أطلقتها الميليشيات الحوثية لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية في المنطقة الجنوبية للسعودية.

وتوالت أمس بيانات التنديد الدولي بالصواريخ التي تطلقها الجماعة الحوثية على السعودية، إذ أعرب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن عن إدانته بشدة لإطلاق ميليشيات الحوثي صاروخاً باليستياً على مدينة الرياض، والهجوم بمقذوف على منطقة جازان أسفر عن إصابة خمسة مدنيين.

وجدد بلينكن في بيان التزام بلاده تعزيز المساءلة عن أفعال ميليشيات الحوثي «الخبيثة والعدوانية» التي تشمل تفاقم الصراع في اليمن، ومهاجمة شركاء الولايات المتحدة بالمنطقة، وخطف المدنيين وتعذيبهم، ومنع وصول المساعدات الإنسانية.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة