الولايات المتحدة تدشن مشروعا لإنتاج الغاز الطبيعي بأكتوبر

الولايات المتحدة تدشن مشروعا لإنتاج الغاز الطبيعي بأكتوبر

الخميس - 13 رجب 1442 هـ - 25 فبراير 2021 مـ

تشير تقديرات إلى أن مشروع شركة "فينشر غلوبال إل.إن.جي" لتصدير الغاز الطبيعي المسال في الولايات المتحدة سيبدأ الإنتاج في أكتوبر (تشرين الأول) المقبل؛ وهو ما يشير إلى أن المشروع يمضي وفقا للجدول الزمني المقرر له.

وعرضت الشركة مالكة المشروع 12 شحنة غاز طبيعي مسال للتصدير خلال الفترة من أكتوبر 2021 حتى ديسمبر (كانون الأول) 2022 من مصنعها الجديد في كالكاسيو باس بولاية لوزيانا الأميركية، بحسب ما نقلت وكالة "بلومبرغ" للأنباء عن متعاملين في سوق الغاز الطبيعي المسال.

وأشارت "بلومبرغ" إلى أنه إذا تم توقيع وتنفيذ هذه العقود فستكون أول شحنات فورية تباع من إنتاج محطة كالكاسيو لإسالة الغاز الطبيعي والمقرر دخولها مرحلة الإنتاج التجاري في عام 2022.

ويأتي دخول إنتاج شركة "فينشر غلوبال" الجديد السوق في الوقت الذي يكافح فيه منتجو الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة لتوقيع عقود بيع طويلة الأجل في ظل تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وذكرت الوكالة أن منتجي الغاز الطبيعي المسال في الولايات المتحدة يواجهون حاليا منافسة قوية من جانب قطر التي تقدم مزايا سعرية جذابة في إطار سعيها إلى زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي بنسبة 50% خلال عشر سنوات.


أميركا نفط

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة