بيل غيتس: حل أزمة «كورونا» سهل للغاية مقارنة بمشكلة المناخ

بيل غيتس: حل أزمة «كورونا» سهل للغاية مقارنة بمشكلة المناخ

الاثنين - 3 رجب 1442 هـ - 15 فبراير 2021 مـ
الملياردير الأميركي بيل غيتس مؤسس شركة «مايكروسوفت» (أ.ب)

قال الملياردير الأميركي بيل غيتس، مؤسس شركة «مايكروسوفت» إن حل أزمة فيروس كورونا المستجد أسهل بكثير من حل مشكلة المناخ التي يعاني منها العالم.

وبحسب شبكة «بي بي سي» البريطانية، فقد أكد غيتس أن حل مشكلة تغير المناخ سيكون «أكثر الأشياء المدهشة التي ستفعلها البشرية على الإطلاق»، مشيراً إلى أن «إنهاء الوباء أمر (سهل للغاية)، مقارنة بإنهاء أزمة المناخ».

وقدم الملياردير الأميركي في كتابه الجديد بعنوان «كيف نتجنب كارثة مناخية»، ما قال إنها «إرشادات لكيفية معالجة ظاهرة الاحتباس الحراري».

وأكد غيتس على أهمية «عدم التقليل من حجم التحدي»، مضيفاً: «لم نواجه أبداً تغييراً بهذا الحجم من قبل». كما لفت إلى أن العالم يطلق سنوياً إلى الغلاف الجوي واحد وخمسين مليار طن من الغازات الدفيئة، مؤكداً على ضرورة تحويل هذا الرقم إلى «صفر».

وأشار غيتس أن هذا يمكن أن يتحقق بالاستعانة بالتكنولوجيا وبمساعدة الحكومات. وتابع: «يمكن أن يساعدنا الاعتماد على المصادر المتجددة مثل طاقة الرياح والطاقة الشمسية في التقليل من انبعاثات الكربون من الكهرباء، ولكن هذا يمثل أقل من 30 في المائة من إجمالي الانبعاثات». وأكمل: «70 في المائة من انبعاثات الكربون تنتج عن صناعة الصلب والإسمنت وأنظمة النقل وإنتاج الأسمدة وغيرها من المجالات التي يعتمد عليها الاقتصاد العالمي بشكل كبير».

وأوضح غيتس أننا لا نملك طرقاً في الوقت الحالي للقضاء على انبعاثات الكربون تماماً، الأمر الذي يجعل حل أزمة المناخ صعباً للغاية. كما أشار إلى أنه سيكون من المستحيل تجنب وقوع كارثة، خاصة بالنسبة لأولئك الذين يعيشون بالقرب من خط الاستواء، دون أن تقف الحكومات في جميع أنحاء العالم وراء هذا الجهد.

وطالب غيتس بزيادة بواقع خمسة أضعاف في الاستثمارات في أبحاث الطاقة النظيفة، والابتكارات الأخرى الخاصة بالمناخ حول العالم خلال العقد المقبل، مشيراً إلى أنه سوف تكون هناك حاجة لأبحاث، بتكلفة لا تقل عن 110 مليارات دولار، سنوياً.


أميركا تغير المناخ

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة