استهدافات جديدة لحراك العراق... واتهامات للصدريين

استهدافات جديدة لحراك العراق... واتهامات للصدريين

خطف شاعر مناهض لإيران ونجاة 3 ناشطين من الاغتيال
الثلاثاء - 27 جمادى الآخرة 1442 هـ - 09 فبراير 2021 مـ رقم العدد [ 15414]
صورة ترجع لشهر يناير الماضي لعناصر أمنية في إحدى نقاط التفتيش وسط بغداد (أ.ف.ب)

تعرض ناشطون في الحراك العراقي في عدة مدن جنوب البلاد، أمس وأول من أمس، إلى اعتداءات ومحاولات اغتيال.

واتهم الناشط أحمد الحلو، «سرايا السلام»، الجناح العسكري للتيار الصدري، بضربه والاعتداء عليه، مساء أمس، في النجف، وأظهر شريط فيديو الحلو وهو يتحدث بألم عن اعتداء تعرض له من عناصر السرايا.

وفي النجف أيضاً، قامت عناصر مسلحة باختطاف الشاعر والناشط يوسف جبران، المعروف بمواقفه وقصائده الحادة التي تهاجم إيران وميليشياتها.

كما هاجمت والدة الناشط مهند القيسي، الذي قتل في أحداث النجف العام الماضي، مقتدى الصدر، بشدة، أمس، وحملته في كلمة مسجلة تداولها ناشطون على نطاق واسع، المسؤولية الكاملة عن عمليات القتل والخطف التي طالت وتطال ناشطين.

وتحدث الناشط والمدون علي السنبلي من النجف أيضاً، عن استهداف ناشطين لنشاطهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي مدينة الناصرية، نجا ثلاثة ناشطين من محاولة اغتيال من قبل مجهولين يستقلون دراجة نارية. وأصيب أحد الناشطين بأربع رصاصات أسقطته على الفور، فيما أصيب الثاني برصاصة في ساقه اليسرى والثالث ببعض الكدمات والخدوش.
...المزيد


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

فيديو