محمد بن سلمان: نستهدف أن تكون الرياض من أكبر 10 اقتصاديات مدن العالم

محمد بن سلمان: نستهدف أن تكون الرياض من أكبر 10 اقتصاديات مدن العالم

كشف عن خطط لتطويرها عبر استراتيجية «طموحة ومفاجئة»
الخميس - 15 جمادى الآخرة 1442 هـ - 28 يناير 2021 مـ
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خلال مشاركته في الدورة الرابعة لمبادرة مستقبل الاستثمار (الشرق الأوسط)

كشف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، اليوم (الخميس)، عن سعي بلاده لأن تكون العاصمة السعودية من أكبر 10 اقتصاديات مدن العالم، من خلال استراتيجية «طموحة ومفاجئة بشكل إيجابي للسعوديين والعالم» لتطوير مدينة الرياض كجزء من خطط تنويع مصادر الدخل ونمو الاقتصاد.

وقال الأمير محمد بن سلمان خلال مشاركته في الدورة الرابعة لمبادرة مستقبل الاستثمار: «كل الخصائص التي تمتلكها الرياض تعطي ممكنات لخلق وظائف وخلق نمو في الاقتصاد وخلق استثمارات وخلق العديد من الفرص، لذلك ننظر للرياض بعين الاعتبار».

وأضاف: «لذلك نستهدف أن تكون الرياض من أكبر عشر مدن اقتصادية في العالم، اليوم هي رقم أربعين، من أكبر أربعين اقتصاداً في العالم كمدينة، نستهدف في الرياض أن نصل من 7.5 ملايين نسمة إلى ما بين 15 و20 مليون نسمة في 2030»، كاشفاً عن أنه «سيتم الإعلان عن أكبر مدينة صناعية في العالم بالرياض».

وأشار ولي العهد إلى أن «الاقتصاديات العالمية ليست قائمة على الدول بل هي قائمة على المدن» باعتبارها «تشكل 85 في المائة من اقتصاد العالم، وفي خلال السنوات القادمة سوف يكون 95 في المائة من اقتصاديات العالم يأتي منها، فلذلك التنمية الحقيقية تبدأ من المدن سواء في الصناعة أو الابتكار أو في التعليم أو في الخدمات أو في السياحة وغيرها من القطاعات».

وأوضح أن «مدينة الرياض تعد فرصة كبيرة جدا لخلق نمو اقتصادي وصناعي وسياحي»، وهي «اليوم تشكل ما يقارب 50 في المائة من الاقتصاد غير النفطي في السعودية، تكلفة خلق الوظيفة فيها أقل 30 في المائة من بقية مدن المملكة، وتكلفة تطوير البنى التحتية والتطوير العقاري فيها أقل بـ29 في المائة من بقية المدن»، منوهاً بأن «البنية التحتية في الرياض رائعة جداً بسبب ما قام به الملك سلمان فيما يزيد عن 55 سنة بإدارة مدينة الرياض والتخطيط لها».

وتابع الأمير محمد بن سلمان بالقول: «نحن نركز على النمو السكاني في المملكة على مدينتين رئيسيتين. الرياض ونيوم وبقية المناطق نركز فيها على رفع الخدمات وتحسين جودة الحياة واستغلال الفرص السياحية والثروات الطبيعية وغيرها من الفرص». 

ولفت إلى خطط المملكة لإقامة برنامج الرياض الخضراء لتشجير ملايين الأشجار في مدينة الرياض «مما سوف يقلل من درجة الحرارة وكذلك مستوى الغبار»، وهناك خطط أيضاً لإنشاء محميات ضخمة حوالي مدينة الرياض «لتحسين الوضع البيئي» لها، بالإضافة إلى مشاريع بيئية في السعودية سيتم الإعلان عنها لاحقاً.

وبشأن شركة أرامكو، أفاد ولي العهد بأن «هناك طروحات لأسهم أرامكو قد تحدث في السنوات القادمة، كجزء من خطتها لتحويل الأموال لصندوق الاستثمارات العامة، ليعاد ضخه داخل وخارج المملكة لمصلحة المواطنين السعوديين».


السعودية السعودية محمد بن سلمان ولي العهد السعودي

اختيارات المحرر

فيديو