تعرَّف على أعراض «كورونا» التي يجب التنبه لها عند الأطفال

تعرَّف على أعراض «كورونا» التي يجب التنبه لها عند الأطفال

الجمعة - 9 جمادى الآخرة 1442 هـ - 22 يناير 2021 مـ
طفل يخضع لاختبار الكشف عن فيروس «كورونا» (أ.ب)

أصبحت الأقنعة الواقية والتباعد الاجتماعي وغسل اليدين جزءاً من الحياة اليومية الآن، ولم يعد معظمنا بحاجة للتفكير مرتين قبل اتباع ممارسات الحماية من فيروس «كورونا». ولكن، بالنسبة للأطفال، فإن إبقاءهم على بعد مترين بعضهم عن بعض قد يكون شبه مستحيل. ولا يُطلب من الأطفال دون سن الخامسة في اسكوتلندا، وتحت سن 11 عاماً في إنجلترا وويلز، و13 عاماً في آيرلندا الشمالية ارتداء قناع بموجب القانون، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».
لحسن الحظ، تشير الأبحاث إلى أن الأطفال أقل عرضة للإصابة بـ«كورونا» من البالغين، وقد لا يشعرون بأعراض خطيرة إذا أصيبوا به. ووفقاً لكلية الطب بجامعة «هارفارد»، لا يعاني عديد من الأطفال من أي أعراض إذا أصيبوا بالفيروس.
مع ذلك، فإن الفيروس لا يخلو من المخاطر على الأطفال. في العام الماضي، توفي ستة أطفال من دون معاناتهم من ظروف صحية سيئة بسبب فيروس «كورونا»، وفقاً لبيانات هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا.
كما أن الأطفال معرضون أيضاً لخطر الإصابة بمرض نادر، ولكنه يحتمل أن يكون خطيراً، ويسمى متلازمة التهاب الأجهزة المتعددة لدى الأطفال، بعد الإصابة بـفيروس «كورونا».
تماماً كما هو الحال عند البالغين، يمكن للأطفال تجربة الأعراض الثلاثة الأكثر شيوعاً لفيروس «كورونا»: ارتفاع درجة الحرارة، والسعال المستمر، وفقدان أو تغير حاسة الشم أو التذوق.
وتنصح هيئة الخدمات الصحية الوطنية بأنه إذا كان لدى أطفالك أي من هذه الأعراض، فيجب عليك إخضاعهم للاختبار، وعزل العائلة حتى صدور النتيجة.
ووجدت الأبحاث من تطبيق «كوفيد سيمبتوم ستادي» أن السعال وفقدان حاستي التذوق والشم أقل شيوعاً عند الأطفال مقارنة بالبالغين. وكانت الحمى هي أحد الأعراض الكلاسيكية التي شوهدت غالباً عند الأطفال.
وهذه هي أعراض الفيروس التي يجب التنبه لها عند الأطفال:


* التعب


وفقاً لبيانات من تطبيق «كوفيد سيمبتوم ستادي»، فإن التعب هو أكثر الأعراض شيوعاً التي يعاني منها الأطفال بسبب الفيروس. من بين 198 طفلاً من أصل 16 ألف شخص تم جمع البيانات عن أعراضهم، عانى 55 في المائة من التعب بسبب «كورونا».
وقال البروفسور تيم سبيكتور، من «كينغز كوليدج لندن» الذي قاد البحث، لصحيفة «الغارديان»: «نحن بحاجة إلى إخبار الناس عن الأعراض الرئيسية في مختلف الأعمار، بدلاً من هذا الهوس الشامل بالحمى والسعال وفقدان حاسة الشم».


* الصداع


اعتبر الصداع ثاني أكثر الأعراض شيوعاً عند الأطفال. ومن بين 198 حالة مسجلة، تضمنت 54 في المائة حالات صداع.
وأكدت دراسة أجريت على ما يقرب من ألف طفل من أبناء العاملين في مجال الرعاية الصحية، ونُشرت في المجلة الطبية البريطانية، حقيقة أن الصداع شائع لدى الأطفال المصابين بـ«كوفيد- 19». من بين 68 طفلاً من المجموعة الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس، أبلغ 12 (18 في المائة) عن صداع.


* اضطرابات المعدة


وجدت الدراسة نفسها في المجلة الطبية البريطانية أن أعراض الجهاز الهضمي مثل الإسهال والقيء وتشنجات البطن كانت شائعة بين الأطفال الذين ثبتت إصابتهم بفيروس «كورونا». من بين 68 طفلاً من الدراسة الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس، عانى 21 (31 في المائة) من اضطراب في المعدة.
وربط تطبيق دراسة أعراض «كوفيد- 19» أيضاً الإسهال بالفيروس لدى الأطفال؛ حيث أبلغ 13 في المائة من 198 طفلاً عن ذلك.


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة أخبار بريطانيا فيروس كورونا الجديد الأطفال الطب البشري

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة