جدولة سعودية لتلقي الجرعات مع توقع اعتماد لقاحات جديدة

جدولة سعودية لتلقي الجرعات مع توقع اعتماد لقاحات جديدة

الإمارات تسجل لقاح {سبوتنيك} الروسي للاستخدام الطارئ
الجمعة - 9 جمادى الآخرة 1442 هـ - 22 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15396]
صورة من داخل مركز اللقاحات في الرياض (تصوير: بشير صالح)

أكدت وزارة الصحة السعودية استمرارية أخذ الجرعة الثانية من لقاح فيروس «كورنا المستجد» لأفراد المجتمع الذين تلقوا الجرعة الأولى، معلنة أنها أعادت جدولة إعطاء الجرعات لأفراد المجتمع الذين لم يتلقوا بعد اللقاح.
وأرجعت «الصحة» إعادة الجدولة إلى «تأخر الشركة الصانعة في التوريد إلى المملكة وجميع دول العالم التي تصدر لها اللقاح، بسبب إيقاف مصنعها للتوسع في خطوط الإنتاج».
وتسارع الجهات المعنية في السعودية للعمل على البدائل المتوفرة لديها من اللقاحات الأخرى بديلا للقاح «فايزر» الذي تقدمه الآن. مع توقعات أن تكون لقاحات «أسترازينيكا» و«موديرنا» ضمن اللقاحات المعتمدة، وتواصل المراكز الطبية في السعودية مراقبتها لتجارب اللقاحات الروسية والصينية ومعرفة مدى مأمونيتها لتوزيعها في البلاد.
وكان الدكتور محمد العبد العالي، متحدث وزارة الصحة السعودية، قد أعلن أمس عن تأجيل مواعيد الجرعة الأولى من لقاح كورونا لمن لديه موعد مسبق، مبينا أنه «يمكن معرفة الموعد الجديد من خلال الرسالة النصية المرسلة أو عبر تطبيق صحتي».
وأشار العبد العالي إلى استمرارية إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح للفئات التي تلقت الجرعة الأولى، قائلاً «إذا لم تصل رسالة نصية للمستفيدين بتغيير الموعد فإن عليهم الحضور في الموعد المحدد لهم نفسه لتلقي الجرعة الثانية من اللقاح». وكشفت وزارة الصحة أمس (الخميس) عن ارتفاع حالات التعافي في البلاد إلى 357 ألفا و337 حالة تعاف بعد تسجيل 160 حالة. كما رُصدت 212 حالة إصابة وتسجيل أربع حالات وفاة.
من جهة أخرى، أعلنت الإمارات عن تسجيل لقاح سبوتنيك الروسي للاستخدام الطارئ، لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد - 19)، كجزء من جهود دولة الإمارات الشاملة والمتكاملة لضمان زيادة مستويات الوقاية من الوباء وتوفير جميع الأدوات اللازمة لضمان صحة المواطنين والمقيمين في الإمارات وهو ثالث لقاح يتم تسجيله واعتماده في الإمارات.
وبينت وزارة الصحة الإماراتية أن «القرار يأتي بعد ما أظهرت نتائج الدراسات أن اللقاح فعال ونتج عنه استجابة قوية، وتوليد أجسام مضادة للفيروس وآمن للاستخدام ويتوافق بشكل تام وكامل مع اللوائح والقوانين».
وكانت الإمارات استضافت المرحلة الثالثة من التجارب السريرية للقاح الذي تم تطويره، بحسب وكالة الإنباء الإماراتية، من قبل معهد «غاماليا» الفيدرالي لأبحاث الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة ووزارة الصحة في جمهورية روسيا الاتحادية.
وأعلنت دبي أمس تعليق إصدار التصاريح الترفيهية مؤقتا في مواجهة ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الإمارات، حيث قال المكتب الإعلامي لحكومة دبي في تغريدة على «تويتر» «لضمان الصحة العامة والسلامة، سيتم تعليق جميع التصاريح الترفيهية». وأكد المكتب أنه «خلال الأسابيع الثلاثة الماضية أصدرت دبي للسياحة أكثر من مائتي مخالفة لعدم الامتثال للإجراءات الاحترازية، وقامت بإغلاق حوالى عشرين منشأة».
وأعلنت هيئة الصحة في دبي أيضا الخميس أنه تم توجيه جميع المستشفيات «بتعليق جميع العمليات الجراحية الاختيارية (غير الضرورية طبياً) حتى 19 من فبراير (شباط) المقبل».
ووصل عدد الإصابات في البلاد إلى 267.258 ألف حالة بحسب ما أعلن أمس، حيث كشفت الإمارات عن 3529 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وأعلنت وزارة الصحة عن وفاة 4 حالات مصابة وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في البلاد 766 حالة.
‌‎كما أعلنت الوزارة عن شفاء 3901 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 239.322 ألف حالة.


السعودية فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة