باللون الأرجواني... جيل بايدن تظهر بإطلالة مشابهة لأسلوب جاكي كينيدي

باللون الأرجواني... جيل بايدن تظهر بإطلالة مشابهة لأسلوب جاكي كينيدي

الخميس - 8 جمادى الآخرة 1442 هـ - 21 يناير 2021 مـ
السيدتان الأوليان جيل بايدن (يمين) وجاكي كينيدي في معطفين متشابهين باللون الأرجواني (ديلي ميل)

اعتمدت العديد من السيدات البارزات اللواتي حضرن احتفال تنصيب الرئيس الأميركي الجديد جو بادين، اللون الأرجواني في إطلالاتهن، فارتدته السيدتان الأوليان السابقتان ميشيل أوباما وهيلاري كلينتون ونائبة الرئيس الجديدة كامالا هاريس. وقيل إن هذا اللون يمثل الشراكة بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري في البلاد، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل».
ولم تكن السيدة الأولى الجديدة الدكتورة جيل بايدن استثناءً، فقد ارتدت معطفاً أرجوانياً من تصميم جوناثان كوهين، أثناء وصولها من ديلاوير إلى واشنطن العاصمة.
ولم يعكس هذا الاختيار ألوان حركة حق المرأة في التصويت فحسب، بل قارنه كثيرون بإطلالة إحدى أشهر أسلافها جاكي كينيدي، التي ارتدت معطفاً بنفسجياً مشابهاً جداً في 8 نوفمبر (تشرين الثاني) عام 1960 في الليلة التي تم فيها انتخاب زوجها جون كينيدي رئيساً.
وارتدت جيل معطفا بنفسجيا وفستانا متناسقا معه في أول إطلالة لها بعد الانتقال إلى العاصمة واشنطن، وأثناء حضور احتفال في نصب لنكولن التذكاري لتكريم ضحايا جائحة «كوفيد - 19»، قبل تنصيب زوجها رئيساً.
وينتمي المعطف والفستان إلى مجموعة مصمم الأزياء جوناثان كوهين لخريف 2021 في نيويورك، والمتاحة حالياً للطلب المسبق.
وعلى عكس ميلانيا ترمب، التي غالباً ما كانت ترتدي علامات تجارية أوروبية باهظة الثمن عندما كانت السيدة الأولى، فمن المتوقع أن تحذو الأستاذة الجامعية حذو ميشيل أوباما في إبراز العلامات الأميركية الأقل شهرة والمستقلة.
بالإضافة إلى الإشادة بالسيدة الأولى لارتدائها تصميماً محلياً، سارع الكثيرون إلى الإشارة إلى الشبه بين ملابسها وملابس جاكي كينيدي، التي اشتهرت بارتداء معطف أرجواني أثناء حملها في الشهر الثامن، حيث كانت تقف بجوار جون كينيدي عندما ألقى خطاب النصر في عام 1960.
وقالت مصممة الأزياء الشهيرة روشيل وايت لـ«فيميل»: «بدت جيل بايدن أنيقة في فستانها الأرجواني الملكي ومعطفها أيضاً الذي كان من مجموعة كوهين لخريف - شتاء 2021». وتابعت: «اللون الأرجواني لون قوي ويظهر الدعم في حركة الاقتراع، ويمكن أيضاً أن يكون مزيجاً من الأحمر الجمهوري والأزرق الديمقراطي، والذي يمكن اعتباره أرضية وسطية». وأضافت: «أعتقد أنها استمدت الإلهام من جاكي كينيدي وكذلك زوجات الرؤساء الأخريات مثل ميشيل أوباما وهيلاري كلينتون. الأرجواني يجلب مزيجاً من الأسلوب الجميل والشامل ولكنه كلاسيكي وأنيق».
من جهته، قال المصمم ومدون الموضة سيمون غلازين: «اللون الأرجواني يمكن أن يعني بعض الأشياء، بما في ذلك القوة والطموح. لا أعتقد أن جيل أو جاكي كينيدي شخصيتان متعطشتان للسلطة، لكنهما مثال للطموح». وتابع: «يجب أن تكون للسيدة الأولى مسؤولية كبيرة ليس تجاه العائلة فقط ولكن تجاه الأمة. تريد أن تجذب الأنظار أيضاً، وهذا على الأرجح سبب اختيار جيل لهذه الإطلالة».
وأضاف غلازين: «جيل أنيقة، ولا تحاول أن تكون أيقونة في الموضة، ولن نراها ترتدي أحدث الاتجاهات والتصاميم، لكن هذا اللون الأرجواني يدل على أنها ستكون السيدة الأولى التي يجب تذكرها... تماماً مثل جاكي كينيدي».


أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا موضة سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة