افتتاح معبد «إيزيس» في جنوب مصر عقب ترميمه

افتتاح معبد «إيزيس» في جنوب مصر عقب ترميمه

التطوير شمل الأرضيات والأعمدة والجدران
الجمعة - 2 جمادى الآخرة 1442 هـ - 15 يناير 2021 مـ

افتتح الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار المصري، واللواء أشرف عطية محافظ أسوان بجنوب مصر، بحضور الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والدكتور أيمن عشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية بالمجلس الأعلى للآثار، والسيد عبد المنعم سعيد مدير عام آثار أسوان، وممثلي غرفة المنشآت الفندقية، معبد «إيزيس» في أسوان، بعد الانتهاء من مشروع ترميمه وتطوير ورفع كفاءة الخدمات السياحية به، لتحسين تجربة الزيارة والخدمات المقدمة. واستمعا الوزير والمحافظ، اليوم (الجمعة)، إلى شرح مفصل من إيمان زيدان مساعد الوزير لتطوير المتاحف والمواقع الأثرية، عمّا تم من أعمال لتطوير الخدمات السياحة بالمعبد، حيث تم وضع لوحات تفسيرية وإرشادية وخريطة بالمقاصد السياحية بالمحافظة، ولوحات بالإجراءات الاحترازية، للوقاية من فيروس «كورونا»، وتوفير مطوية عن المعبد باللغتين العربية والإنجليزية، كما تم عمل QR code لتحويل الزائر على صفحة معبد إيزيس على الموقع الإلكتروني للوزارة، لمزيد من المعلومات والصور عنه.
من جهته، أوضح وزيري أن «أعمال ترميم المعبد شملت ترميم الأرضيات والأعمدة، وتنظيف الجدران من مخلفات الطيور، ووضع نوافذ سلك لعدم دخول الطيور، مرة أخرى، هذا بالإضافة إلى ترميم وتنظيف النقوش الموجودة على مدخل قدس الأقداس، وإزالة السناج الموجودة بسقفها، كما تم تنظيف الرسوم والألوان الموجودة على مدخل المعبد والباب الجانبي، وصيانة موائد القرابين الموجودة بصالة الأعمدة».
ووفق بيان لوزارة السياحة والآثار، اليوم، فإن «العناني توجه بالشكر للأثريين والمرممين، على ما بذلوه من جهد كبير في ترميم معبد (إيزيس) وتطوير الخدمات السياحية فيه».
ويُشار إلى أنه «تم اكتشاف المعبد عام 1871 ويبلغ طوله نحو 19م، وشيده الملك بطليموس الثالث لعبادة إلهه إيزيس وثالوث أسوان، ولم يكتمل بناؤه، وبُني من الحجر الرملي، وله بابان؛ الباب الرئيسي متوج بحلية يعلوها قرص الشمس المجنّح ندخل منه إلى صالة يفتح عليها ثلاث حجرات، وفي الجدار الشرقي من الحجرة الوسطى (قدس الأقداس) نقشت بعض المناظر الخاصة بتقديم القرابين».


مصر آثار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة