الشباب يعود للوصافة... والاتحاد يهزم ضمك بشق الأنفس

الشباب يعود للوصافة... والاتحاد يهزم ضمك بشق الأنفس

التعاون والرائد يتعادلان في ختام الجولة 12 من دوري المحترفين
الأحد - 27 جمادى الأولى 1442 هـ - 10 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15384]
فرحة اتحادية بعد هدف الفوز في مرمى ضمك (تصوير: محمد المانع)

نجح فريق الشباب في العودة مجدداً لوصافة ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مع نهاية منافسات الأسبوع الثاني عشر، بعد فوزه على نظيره فريق الاتفاق بهدف دون رد، مقابل تعثر فريق الأهلي في هذه الجولة أمام نظيره القادسية، بثلاثة أهداف لهدف.
ورفع الشباب رصيده إلى النقطة 22، متساوياً مع فريق الأهلي الذي يملك الرصيد النقطي ذاته، بعد توقف سلسلة انتصاراته لجولتين على التوالي، متراجعاً نحو المركز الثالث بفارق الأهداف عن الشباب.
وبات الشباب على بُعد ثلاث نقاط عن المتصدر، فريق الهلال، معيداً بذلك آماله في المنافسة مجدداً على لقب دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، خاصة أن الجولة المقبلة ستجمع الهلال مع نظيره الأهلي في مواجهة سيحقق منها الشباب الفائدة بتعثر الهلال أو الأهلي، وإحكام قبضته على وصافة الدوري.
وحمل هدف المباراة توقيع الأرجنتيني جوانكا، الذي عاد لزيارة شباك فريقه السابق (الاتفاق)، مع الدقيقة 22 من عمر المباراة التي أُقيمت على ملعب الأمير خالد بن سلطان بمقر النادي.
وتجمد رصيد فريق الاتفاق بعد هذه الخسارة عند النقطة السابعة عشرة في المركز التاسع، في لائحة الترتيب، بعدما خسر مباراتين على التوالي، أسهمتا في تراجع الفريق بالترتيب بعدما قفز نحو المقدمة الفترة الماضية بسبب نتائجه الإيجابية.
وفي مكة المكرمة، واصل فريق الاتحاد سلسلة نتائجه الإيجابية، وحقق انتصاراً ثميناً من أمام ضيفه فريق ضمك، بهدف دون رد، في المواجهة التي كادت تتأجل بسبب هطول الأمطار على ملعب الملك عبد العزيز بالشرائع، وزيادة منسوب المياه على أرضية الملعب ليقرر الحكم حينها تأجيل المباراة لمدة 30 دقيقة لمعالجة أرضية الملعب وإقامة المباراة.
وافتتح الاتحاد التسجيل عن طريق لاعبه عبد الرحمن العبود في الدقيقة 36 من شوط المباراة الأول بتسديدة ساقطة ومتقنة بعدما استقبل تمريرة الهدف من البرازيلي هنريكي الذي عاد للمشاركة مع فريقه الاتحاد بعد غيابه الفترة الماضية بسبب الإجازة الخاصة.
وقبل نهاية المباراة بدقائق قليلة قرر حكم المباراة إلغاء هدف ثانٍ سجله فهد المولد للاتحاد بداعي التسلل، بعد عودته لتقنية الفيديو المساعد، وكان المولد استقبل تمريرة خلف دفاعات فريق ضمك وانفرد فيها لمواجهة خالد شراحيلي حارس مرمى فريق ضمك، ونجح في ركنها داخل الشباك كهدف ثانٍ لفريقه، قبل أن يعود الحكم لـVAR ويقرر إلغاء الهدف.
ورفع الاتحاد بهذا الانتصار رصيده إلى النقطة 21، متقدماً نحو المركز الرابع وبفارق أربع نقاط عن المتصدر (الهلال)، فيما ظل فريق ضمك على رصيده النقطي السابق قبل بدء المباراة (ثماني نقاط)، في المركز الأخير بلائحة الترتيب.
ولم يتجاوز فريق ضمك الذي دخل اللقاء بعد إقالة مدربه الجزائري نور الدين بن زكري، حيث استمرت النتائج السلبية ملازمة لفريق ضمك الذي بات أحد أكثر الفرق خطراً لموقعه الحالي، ورصيده النقطي الأقل الذي يملكه.
وفي مدينة بريدة، تقاسم الغريمان التقليديان (التعاون ونظيره الرائد) نقاط المواجهة التي جمعت بينهما على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية، وذلك بعد نهاية المباراة بالتعادل السلبي دون أهداف، حيث رفع التعاون رصيده للنقطة الثامنة عشرة في المركز الخامس، فيما رفع الرائد رصيده للنقطة 13 متقدماً نحو المركز الثاني عشر.
وفشل التعاون في استغلال النقص العددي لفريق الرائد بعد طرد لاعبه فواز فلاته بالبطاقة الحمراء في مطلع شوط المباراة الثاني، إلا أن الفريقين ظلا عاجزين عن الوصول للشباك في ظل التميز الذي ظهر عليه ثنائي حراسة المرمى في الجانبين، رغم وجود كثير من الهجمات التي حملت معها طابع الخطورة لكلا الفريقين.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة