يونايتد يتطلع لانتفاضة أمام واتفورد... وآرسنال يصطدم بنيوكاسل اليوم

يونايتد يتطلع لانتفاضة أمام واتفورد... وآرسنال يصطدم بنيوكاسل اليوم

الاتحاد الإنجليزي يصر على إجراء مباريات الدور الثالث للكأس رغم تفشي الإصابات بـ {كورونا}
السبت - 26 جمادى الأولى 1442 هـ - 09 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15383]

رغم تفشي عدوى الإصابات بفيروس كورونا المستجد أكد الاتحاد الانجليزي لكرة القدم على أن مباريات الدور الثالث لكأس انجلترا ستقام في موعدها اليوم باستثناء مواجهة ساوثهامبتون وشروسبري تاون التي تم تأجيلها لموعد سيحدد لاحقا.

وكانت الإصابات بفيروس كورونا المستجد تفشت بين لاعبي شروسبري ما دعا لتأجيل مواجهة الفريق التي كانت مقررة اليوم مع ساوثهامبتون، لكن الاتحاد الانجليزي رفض إرجاء مبارة أستون فيلا أمام ضيفه ليفربول (مساء أمس) رغم إغلاق الأول لمركز تدريباته لإصابة العديد من اللاعبين والإداريين، ما دفع فيلا إلى خوض اللقاء بلاعبيه الشباب تحت 23 سنة.

وجاء في بيان لفيلا أمس قبل المباراة بساعات قليلة: «قررنا خوض مباراة الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي ضد ليفربول بفريق الشباب تحت 23 سنة بقيادة المدرب مارك ديلايني». ويثير تفشي كوفيد - 19 في أستون فيلا أيضًا التساؤلات حول مبارياته المقبلة في الدوري الممتاز. إذ من المفترض أن يواجه توتنهام الأربعاء على أن يلتقي مع إيفرتون في السادس عشر من الشهر الحالي. وبات فيلا رابع ناد من الدرجة الممتازة يعاني من إصابات عدة في صفوفه في الشهرين الأخيرين، ما زاد من الشكوك حول إكمال الدوري المحلي لموسم 2020/2021. وألغيت ثلاث مباريات في الدوري الإنجليزي في الأيام الأخيرة بسبب حالات كثيرة في صفوف ناديي مانشستر سيتي وفولهام.

وتقام اليوم 21 مباراة ضمن الدور الثالث لكأس إنجلترا يبرز منها مواجهة مانشستر يونايتد مع واتفورد، وآرسنال ضد نيوكاسل، فيما تبدو فرص الفرق الكبيرة من الدوري الممتاز كبيرة للعبور إلى الدور الرابع.

وأشار النرويجي أولي غونار سولسكاير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد إلى أن فريقه مطالب بأن ينفض غبار الهزيمة التي تعرض لها الأربعاء قبل نهائي كأس رابطة المحترفين أمام مانشستر سيتي (صفر-2) والعودة لسكة الانتصارات خلال مواجهة واتفورد اليوم.

ومازال مانشستر يونايتد يعاني لتخطي عتبة الدور قبل النهائي في البطولات المختلفة حيث سقط للمرة الرابعة، فيما عبر جاره سيتي للمباراة النهائية ليواجه توتنهام على ملعب ويمبلي في أبريل (نيسان) المقبل. ولكن سولسكاير أكد على أنه ينبغي نسيان خيبة الأمل والاستعداد بقوة لمباراة

واتفورد. وقال: «أردنا التأهل لنهائي كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، كان هذا سيعطينا دعما كبيرا». وأضاف: «ما كنا نتطلع إليه لم يحدث، لذلك يجب أن ننفض غبار الهزيمة وأن نستغل المباراة المقبلة للتخلص من خيبة الأمل. هناك أشياء كثيرة نتطلع إلى تحقيقها».

كما اعتبر الدولي الفرنسي بول بوغبا أن فريقه مانشستر يونايتد مطالب بالتعلم من سلسلة الهزائم المخيبة للآمال في الأدوار نصف النهائية في حال أراد الفوز بالألقاب مجدداً، لكنه أكد على أن الفريق يسير في الطريق الصحيح. وقال بوغبا: الخسارة بنصف النهائي أمام سيتي مخيبة للآمال، نخسر من كرات ثابتة وبأخطاء ممكن تفاديها، التفاصيل تصنع الفارق طوال الوقت، علينا أن نتعلم.

وعلى عكس الموسم الماضي، ينافس يونايتد بقوة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، ويتساوى بالنقاط مع ليفربول في صدارة الترتيب مع مباراة مؤجلة. وغاب لقب الدوري عن خزائن الشياطين الحمر منذ رحيل أليكس فيرغسون عام 2013، وحصدوا آخر لقب لهم عام 2017 حينما حصدوا لقبي الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) وكأس الرابطة في العام نفسه.

وأعلن سولسكاير أن ناديه أتم صفقة ضم لاعب الجناح الشاب العاجي أماد ديالو قادمًا من أتالانتا الإيطالي. وكان ديالو، 20 عامًا، قد وقع على عقد مع يونايتد الصيف الماضي لمدة 5 أعوام مع خيار التجديد لسنة إضافية، لكن أتالانتا طالب باستمراره حتى بداية يناير (كانون الثاني) الحالي لحين إنهاء اللاعب لشروط الحصول على تصريح العمل بإنجلترا.

وكشف سولسكاير أن ديالو كان على رادار النادي منذ أعوام، وهو لاعب يتمتع بموهبة كبيرة بسرعته ورؤيته وقدرته الرائعة على المراوغة ولديه جميع الصفات اللازمة ليكون عضوا مهمًا لمانشستر يونايتد في السنوات القادمة.

فيما أعرب ديالو عن سعادته بالانضمام إلى الشياطين الحمر وقال إنه «حلم يتحقق. كان لدي الوقت للاستعداد لهذه الخطوة، جسديًا وذهنيًا، وقد عملت جاهدًا حقًا لأكون مستعدًا لأخطو خطوة نحو هذا النادي الرائع».

ويلتقي مانشستر سيتي مع بيرمنغهام غدا في لقاء يبدو سهلا لفريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا والذي قال: «نريد تجهيز اللاعبين المبعدين منذ فترة للإصابات، سنحلل مدى جاهزية غابرييل خيسوس وكايل والكر بعد أن تعافى الثنائي من الإصابة بفيروس كورونا».

ويستضيف آرسنال حامل اللقب والفائز بالكأس 14 مرة وهو رقم قياسي لنيوكاسل يونايتد بينما يلعب ولفرهامبتون وندرارز ضد كريستال بالاس في مواجهتين بين فرق بالدوري الممتاز.

ويتطلع نادي مارين المنتمي لدوري الدرجة الثامنة والذي يعاني ماليا إلى تحقيق واحدة من أكبر مفاجآت الكأس أمام توتنهام هوتسبير غدا. وفاز مارين على كولتشستر يونايتد المنتمي للدرجة الرابعة بركلات الترجيح في الدور الأول وتفوق على هافانت أند ووترلوفيل بعد وقت إضافي ليضرب موعدا مع فريق المدرب جوزيه مورينيو. ويستعد مارين في استاد روزيت بارك لأهم مباراة في تاريخه الممتد 126 عاما وأجرى العديد من التغييرات لاستقبال محطات البث

التلفزيوني ووسائل الإعلام ومسؤولي المباراة، لكن طموحاته في تحقيق إيرادات اصطدمت بمنع الجماهير بسبب تشديد قيود كوفيد - 19 في بريطانيا. وأعلن جيمي كاراغر مدافع ليفربول ومنتخب إنجلترا السابق رعاية النادي المتعثر الذي زاد من إيراداته ببيع تذاكر افتراضية بقيمة عشرة جنيهات إسترلينية (13.57 دولار) للواحدة. وقال بول ليري رئيس مارين: «إنها أول مواجهة في تاريخ كأس الاتحاد الإنجليزي بين فريق من الدرجة الثامنة وآخر من الدوري

الممتاز بالدور الثالث نأمل أن تجذب الجماهير حول العالم... بالنسبة للاعبين والطاقم والمشجعين والرعاة والجيران وسكان منطقة كروسبي لحظة رائعة ربما لن تتكرر أبدا».

ويتجه توتنهام إلى مارين بعد أن حجز مكانه في نهائي كأس الرابطة بفوزه 2 - صفر على برنتفورد الثلاثاء. ويتوقع أن يمنح مورينيو راحة لثنائي الهجوم الخطير هاري كين وسون

هيونج - مين لكنه يملك أسلحة كافية لتجنب المفاجآت.

ويعانى فريق موركامب المنافس في الدرجة الرابعة من انتشار فيروس كورونا بتشكيلته قبل زيارة تشيلسي وصيف بطل النسخة الماضية غدا. واشتكى ديربي كاونتي فريق الدرجة الأولى من تفشي العدوى أيضا في صفوفه قبل التوجه للقاء فريق شورلي (رابعة) وقد قرر النادي خوض اللقاء دون وجود مدربه واين روني وبلاعبين من الشباب تحت 23 سنة.

ويسافر ليستر سيتي لمواجهة فريق ستوك سيتي (أولى) اليوم في لقاء بمتناول الأول الذي يحتل المركز الثالث بالدوري الممتاز. وقال جيمس ماديسون لاعب ليستر: «أداء الفريق خارج أرضه يجعله مؤهلا للعبور للدور التالي، أعتقد أن أرقامنا خارج ملعبنا رائعة، سندخل المباراة كفريق كبير ولن نتهاون مع المنافس».

وفي بقية المباريات التي تضم فرقا من الدوري الإنجليزي الممتاز، يلتقي إيفرتون مع روثيرهام يونايتد، وفولهام مع كوينز بارك رينجرز، فيما يلتقي بيرنلي مع ميلتون كينز دونز.

وتشتهر بطولة الكأس بمفاجآت الفرق الصغيرة، وستكون الإثارة أكبر بعد إلغاء الاتحاد الانجليزي إعادات المباريات في حالة التعادل للتخفيف من زحام الجدول بينما انخفضت مكافأة البطولة للنصف لتبلغ 1.8 مليون جنيه إسترليني بسبب الأزمة المالية نتيجة الوباء.


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة