الرئيس السابق إيفو موراليس يعود إلى بوليفيا من المنفى

الرئيس السابق إيفو موراليس يعود إلى بوليفيا من المنفى

الاثنين - 24 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 09 نوفمبر 2020 مـ
الرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس وسط أنصاره عقب عودته إلى بلاده (رويترز)

عاد الرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس، اليوم (الاثنين)، إلى بلاده غداة تنصيب لويس آرسي المقرب منه رئيساً جديداً للبلاد، وبعد سنة من استقالته ومغادرته البلاد إثر إعادة انتخابه المثيرة للجدل لولاية رابعة.
وقال موراليس قبل أن يعبر سيراً على القدمين الجسر الحدودي الذي يربط مدينة لاكوياكا الأرجنتينية بمدينة فيلازون في بوليفيا: «قسم من حياتي يبقى في الأرجنتين» على ما أفاد به مراسلو وكالة الصحافة الفرنسية. وبعد فراره إلى المكسيك، لجأ موراليس إلى الأرجنتين.
وموراليس، وهو أول رئيس للبلاد من السكان الأصليين، غادر إلى الأرجنتين في نوفمبر (تشرين الثاني) من العام الماضي، بعدما تخلى عنه الجيش والشرطة، واتهمته المعارضة بتزوير الانتخابات السابقة التي أُجريت في أكتوبر (تشرين الأول) 2019 وفاز فيها بولاية رابعة.
وكانت النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية في بوليفيا، قد أكدت الشهر الماضي فوز لويس آرسي عن حزب «ماس» اليساري الذي يتزعمه موراليس.


بوليفيا بوليفيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة