مجموعة إيرانية تشن هجمات إلكترونية على شخصيات بارزة

مجموعة إيرانية تشن هجمات إلكترونية على شخصيات بارزة

الجمعة - 14 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 30 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15312]
رجل يمر بالقرب من مكتب «مايكروسوفت» في نيويورك (أ.ب)

أعلنت شركة «مايكروسوفت» أن مجموعة إيرانية نظمت هجمات إلكترونية، عبر انتحال مؤتمرات دولية في ألمانيا والسعودية، لمهاجمة شخصيات سياسية بارزة. ونقلت «رويترز»، أمس، عن بيان لشركة «مايكروسوفت» أنها اكتشفت وحاولت وقف سلسلة هجمات إلكترونية لجماعة «فوسفوراس» الإيرانية، مشددة على أن الهجمات كانت تستهدف أكثر من 100 شخصية بارزة.وقالت «مايكروسوفت» في مدونة: «استهدفت (فوسفوراس)، وهي مجموعة إيرانية، بهذا المخطط المشاركين المحتملين في (مؤتمر ميونيخ للأمن)، و(قمة مجموعة الفكر - جي 20) في السعودية».
وأضافت الشركة أنها تعتقد أن «فوسفوراس» تشن تلك الهجمات بغرض جمع المعلومات.
وقال رئيس الأمن بشركة «مايكروسوفت»، توم بيرت: «نعتقد أن المجموعة متورطة في هذه الهجمات بغرض جمع المعلومات الاستخبارية».


وأضاف: «نجحت الهجمات في تعريض كثير من الضحايا للخطر؛ بمن فيهم السفراء السابقون وغيرهم من كبار خبراء السياسة الذين يساعدون في تشكيل جداول الأعمال العالمية والسياسات الخارجية في بلدانهم».
ولم تحدد «مايكروسوفت» جنسيات الأشخاص المستهدَفين، لكنها شددت على أن النشاط لا علاقة له بالانتخابات الأميركية المقبلة.
وأفادت وكالة «أسوشييتد برس» بأن «مايكروسوفت» تتعقب المجموعة الإيرانية منذ 2013 وبأنها اتهمتها سابقاً بمحاولة التطفل على النشطاء والصحافيين والمعارضين السياسيين والعاملين في صناعة الدفاع وغيرهم في الشرق الأوسط.
وقال باحثو الأمن السيبراني إن المجموعة تحاول عادة التسلل إلى الحسابات الشخصية للهدف على الإنترنت وشبكات الكومبيوتر عن طريق إغرائه بالنقر فوق رابط يؤدي إلى موقع ويب مخترق، أو فتح مرفق ضار.


ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة