إقالة مسؤول في مؤسسة مدنية بعد رفع صورة لأسماء الأسد

إقالة مسؤول في مؤسسة مدنية بعد رفع صورة لأسماء الأسد

الثلاثاء - 11 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 27 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15309]

قررت «مؤسسة العرين الإنسانية» التابعة لأسماء زوجة الرئيس السوري بشار الأسد إقالة أحد مديريها بعد إهانات وجهت لموالين للنظام في حمص قبل أيام، خلال حفل كان لافتاً فيه رفع صورة كبيرة لأسماء.
وأعلنت في بيان «إشارة لما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي من مواقف وتعليقات وصور لما قيل إنها دعوة من مؤسسة العرين الإنسانية لذوي القتلى والجرحى إلى ملعب بابا عمرو في حمص، وما بينته هذه الصور من سوء تنسيق وفوضى من قبل المنظمين في حمص، قرر مجلس أمناء مؤسسة العرين إعفاء مدير فرع المؤسسة في حمص معتز بدور من مهامه، وإعفاء أعضاء مجلس إدارة الفرع، وذلك على خلفية التجاوزات والأخطاء الكبيرة التي سادت خلال الاجتماع من فوضى وسوء تصرف وسوء استقبال للحضور. ولتجاوُزه صلاحياته وعدم الرجوع إلى إدارة المؤسسة في تنظيم الفعالية بهذا الشكل».
وسبق أن بثت صفحات موالية للنظام صوراً ومشاهد تظهر تجمّع آلاف الأشخاص بداخل ملعب بمدينة حمص ليصار إلى «إذلالهم بتقديم عبوة مياه وبسكوتة»، بعد دعوة «مؤسسة العرين الإنسانية» لتكريمهم في ملعب حمص البلدي.
وسبق أن شاركت أسماء التي تدير المؤسسة بعملية تقييم شاملة لأداء برنامج «جريح الوطن». وكان لافتاً خلال التكريم المزعوم تعليق صورة لأسماء الأخرس بحجم يعادل حجم زوجها الأسد.
وقالت المؤسسة في بيان «(العرين الإنسانية) كانت بصدد عقد اجتماع سنوي مركزي مخصص فقط لكوادر ومتطوعي المؤسسة في محافظة حمص، ولم يكن مقرراً لهذا الاجتماع أن يتحول إلى فعالية جماهيرية كما بدا في الصور والفيديوهات المتُداولة على وسائل التواصل الاجتماعي، وإذ تم توجيه الدعوات لذوي القتلى والجرحى ليتجاوز بذلك هذا الاجتماع الهدف المحدد له والشريحة المقصودة به؛ ما أدى إلى حضور أعداد كبيرة من ذوي الشهداء والجرحى. ولتسود الفوضى وسوء التصرف بهذا الشكل الذي لا ترضى عنه مؤسسة العرين في أي نشاط أو لقاء».
يشار إلى أن أسماء الأسد قامت قبل أسبوعين بجولة إلى قرى الساحل المتضررة من الحرائق التي نشبت مطلع الشهر الحالي في منطقتي الساحل والغاب، وظهرت وحيدة في جولتها رغم تزامنها مع جولة الرئيس الأسد إلى المناطق ذاتها.


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة