بسبب أزمة «كورونا»... خطوط جوية تقدم وجبات طعام على متن طائرة متوقفة

بسبب أزمة «كورونا»... خطوط جوية تقدم وجبات طعام على متن طائرة متوقفة

الثلاثاء - 25 صفر 1442 هـ - 13 أكتوبر 2020 مـ
طائرة تابعة للخطوط الجوية السنغافورية (أرشيفية - رويترز)

انتهز رواد المطاعم في سنغافورة فرصة تناول الطعام على متن طائرة إيرباص «إيه 380» متوقفة في المطار الرئيسي بالمدينة، وفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».
وعلى الرغم من السعر الذي يصل إلى 496 دولاراً (380 جنيهاً إسترلينياً)، تم بيع أول موعدين للاستمتاع بهذه التجربة في غضون نصف ساعة.
وأضافت شركة الطيران تاريخين آخرين، مع تسجيل رواد المطعم على قائمة الانتظار لجلسات الغداء والعشاء.
وتعتبر الخطوط الجوية السنغافورية إحدى شركات الطيران العديدة التي تبحث عن نماذج أعمال جديدة لتعويض الإيرادات المفقودة بسبب أزمة فيروس كورونا.
وتخطط شركة الطيران حالياً لاستخدام طائرتين من طراز إيرباص «إيه 380» لكل جلسة مدتها ثلاث ساعات.
وستستقبل كل طائرة نصف سعتها من الزبائن للمساعدة في الالتزام بتدابير التباعد الاجتماعي.
وسيسمح لرواد المطعم باختيار درجة المقصورة (مع مقعد اقتصادي يبدأ من حوالي 39 دولاراً) ومشاهدة فيلم أثناء تناول العشاء، لكن الطائرات لن تغادر الأرض.
وتقدم شركة الطيران أيضاً خدمة التوصيل إلى المنزل لوجباتها، التي تشمل أيضاً أدوات المائدة وأدوات الراحة الخاصة بشركة الطيران.
في السابق، كانت شركة الطيران تفكر في تقديم «رحلات إلى لا مكان»، لكنها تخلت عن الفكرة لاحقاً.
وقررت شركات الطيران الأخرى، بما في ذلك شركة «إيفا» التايوانية و«كانتاس» الأسترالية، المضي قدماً في رحلات جوية لمشاهدة معالم مدينة من السماء والهبوط في المطار نفسه الذي تقلع منه.
وتضررت الخطوط الجوية السنغافورية بشدة من جائحة «كوفيد - 19». وفي الشهر الماضي، أعلنت شركة الطيران أنها ستسرح 4300 موظف، أو حوالي 20 في المائة من قوتها العاملة.
وحذر، بدوره، الاتحاد الدولي للنقل الجوي (لاتا) من أن مئات الآلاف من وظائف الطيران قد تكون في خطر بسبب جائحة «كورونا».
ويقول الاتحاد، الذي يمثل 290 شركة طيران، إنه يتوقع أن تكون حركة المرور هذا العام أقل بنسبة 66 في المائة عن المستوى الذي كانت عليه في عام 2019.


سنغافورة فيروس كورونا الجديد سفر و سياحة سياحة مذاقات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة