إصابات «كورونا» في فرنسا تقترب من مستوياتها القياسية مجدداً

إصابات «كورونا» في فرنسا تقترب من مستوياتها القياسية مجدداً

الخميس - 13 صفر 1442 هـ - 01 أكتوبر 2020 مـ
رجل وامرأة يضعان كمامتين أثناء مرورهما أمام برج إيفل في باريس (أ.ف.ب)

سجلت السلطات الصحية الفرنسية، اليوم (الخميس)، نحو 14 ألف إصابة جديدة بفيروس «كورونا» خلال الساعات الـ24 الماضية، مقتربة من المستويات القياسية التي سجلتها الأسبوع الماضي.

وزادت حالات الإصابة بواقع 13 ألفاً و970 حالة، ليرتفع مجملها إلى 577 ألفاً و505. وهو ما يزيد على 12 ألفاً و845 سجلتها أمس (الأربعاء)، ودون مستوى قياسي بلغ 16 ألفاً و96 يوماً الخميس الماضي.

وارتفع كذلك عدد حالات الوفاة جراء مرض «كوفيد - 19» الذي يسببه الفيروس إلى 32 ألفاً و19 بعد تسجيل 63 حالة.

وعززت الحكومة الفرنسية في الآونة الأخيرة الإجراءات التي تهدف إلى احتواء معاودة ظهور الفيروس بوتيرة موجة التفشي الأولى وتجنب العزل العام على المستوى الوطني.

وكانت فرنسا قد فرضت واحدة من أقسى عمليات العزل العام في أوروبا، بين 17 مارس (آذار) و11 مايو (أيار).


فرنسا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة